2024-02-02

خمسة لاعبين يعززون صفوف الفريق : هل يقدر السينغالي فال على تعويض تراوري؟

انتظر الاتحاد المنستيري اليوم الأخير من الميركاتو الشتوي للإعلان عن جملة تعاقداته الهادفة إلى تعزيز صفوف الفريق وجعله مؤهلا للظهور بمستوى مميز خلال المرحلة القادمة من البطولة، وقد توصلت إدارة النادي إلى إبرام خمس صفقات جديدة حيث وقع التعاقد مع الثنائي التونسي عدنان اليعقوبي القادم من نادي الوسلاتية، ورائد الجزيري الذي نشط في صفوف فريق الشبان التابع لنادي أودينيزي الإيطالي، إضافة إلى كل من الجزائري نسيم مقديش والسينغاليين مصطفى سامب الذي يشغل خطة لاعب ارتكاز، والحاج عمر فال الذي يشغل مركز قلب هجوم.

في هذا السياق يمكن التأكيد على أن إدارة النادي استطاعت أن تبرم صفقات تبدو واعدة، فبعد رحيل عدد من العناصر المؤثرة وفي مقدمتهم هداف البطولة بوبكر تراوري الذي رحل صوب البطولة الليبية شأنه في ذلك شأن المهاجم  زياد العلوي، تمكنت الهيئة المديرة الحالية من الاستمرار على خطى الهيئة السابقة ونجحت في إبرام عقود مع لاعبين قادرين على تقديم الإضافة المرجوة منهم، وبالتالي من المنتظر ألا يعاني الفريق من أية نقائص على مستوى الرصيد البشري خلال المرحلة الحاسمة من منافسات البطولة.

مهاجم واعد

من أبرز صفقات الاتحاد المنستيري في هذا الميركاتو، التعاقد مع  المهاجم الواعد الحج عمر فال البالغ من العمر 21 سنة والذي سبق له الانتماء لصفوف المنتخب الأولمبي لبلاده، وهذا اللاعب سيراهن عليه المدرب محمد الكوكي من أجل المساهمة في المحافظة على القوة الهجومية للفريق، فرغم الرحيل المؤثر لتراوري إلا أن هذا الوافد الجديد سيكون محل اهتمام وثقة كبيرة من قبل الإطار الفني الذي سيعمل على تحضير المهاجم كأفضل ما يكون حتى يقدر سريعا على التألقم مع المجموعة وتقديم الإضافة المرجوة منه.

وهذا الأمر ينطبق أيضا على مواطنه سامب الذي يشعل خطة متوسط ميدان دفاعي، والثابت أن هذا اللاعب سيكون مؤهلا للمنافسة بقوة على مكان ضمن الأساسيين في قادم المواعيد رغم أن الإطار الفني مقتنع تماما بالإضافة التي قدّمها الثنائي علاء الدين الدريدي والنيجيري موازس أوركوما.

تأجيل الحسم

على صعيد آخر وقع إغلاق باب الخروج أمام بعض العناصر التي كانت مرشحة بقوة للمغادرة وفي مقدمتهم الظهير الأيسر الواعد هشام بكار، فهذا اللاعب كان محل اهتمام من عدة فرق من تونس وخارجها، لكن في ظل غياب العرض المالي المناسب وقع العدول عن فكرة التفويت فيه، خاصة وأن تسريح كل من تراوري والعلوي أنعش كثيرا خزينة النادي، وعلى هذا الأساس  تم اتخاذ قرار نهائي بتأجيل الحسم في مصير بعض نجوم الفريق إلى نهاية الموسم، وهو ما ينطبق أيضا على الثنائي فيصل المناعي وقائد الفريق وحارس مرمى المنتخب الوطني البشير بن سعيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

اليوم في مواجهة الصفاقسي : العواني جاهز.. لكن هل يكون جرتيلة ضمن الحسابات؟

يدرك الجميع في النجم الساحلي أن مباراة اليوم ستكون بمثابة الفرصة الأخيرة من أجل التمسك بال…