2023-11-29

في جلسة مناقشة ميزانية وزارة التجارة : دعوة إلى مزيد مراقبة مسالك التوزيع وحماية منظومة الدعم

تبقى‭ ‬منظومة‭ ‬الدعم‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬من‭ ‬أولويات‭ ‬عمل‭ ‬الفريق‭ ‬الحكومي‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الوضع‭ ‬الاجتماعي‭ ‬الصعب‭ ‬الذي‭ ‬تعرفه‭ ‬البلاد‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬اضافة‭ ‬الى‭ ‬تدهور‭ ‬المقدرة‭ ‬الشرائية‭ ‬إلى‭ ‬مستويات‭ ‬قياسية‭ ‬بسبب‭ ‬التضخم‭ ‬وارتفاع‭ ‬الأسعار‭. ‬وتسعى‭ ‬الحكومة‭ ‬الحالية‭ ‬إلى‭ ‬البحث‭ ‬عن‭ ‬حلول‭ ‬لكبح‭ ‬الارتفاع‭ ‬المتواصل‭ ‬للأسعار‭ ‬الذي‭ ‬أثر‭ ‬بشكل‭ ‬مباشر‭ ‬على‭ ‬الفئة‭ ‬الهشة‭ ‬والتي‭ ‬تمثل‭ ‬أغلبية‭ ‬الشعب‭ ‬التونسي‭.‬

‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬الإطار‭ ‬أكدت‭ ‬وزيرة‭ ‬التجارة‭ ‬والتنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬كلثوم‭ ‬بن‭ ‬رجب‭ ‬خلال‭ ‬جلسة‭ ‬استماع‭ ‬بمجلس‭ ‬نواب‭ ‬الشعب‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الوزارة‭ ‬ومن‭ ‬ورائها‭ ‬الحكومة‭ ‬الحالية‭ ‬حريصة‭ ‬على‭ ‬حماية‭ ‬منظومة‭ ‬الدعم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬اعتماد‭ ‬الحوكمة‭ ‬الرشيدة‭ ‬وضمان‭ ‬توجيه‭ ‬الدعم‭ ‬إلى‭ ‬مستحقيه‭. ‬وأوضحت‭ ‬بأن‭ ‬الوزارة‭ ‬بصدد‭ ‬إتمام‭ ‬رقمنة‭ ‬مسالك‭ ‬توزيع‭ ‬كل‭ ‬المواد‭ ‬المدعمة‭ ‬انطلاقا‭ ‬من‭ ‬المنظومة‭ ‬المتوفرة‭ ‬حاليا‭ ‬والتي‭ ‬سيتم‭ ‬اثراؤها‭ ‬بالمعلومات‭ ‬والبيانات‭ ‬من‭ ‬عديد‭ ‬الهياكل‭ ‬المعنية‭.‬

وتطرقت‭ ‬الوزيرة‭ ‬إلى‭ ‬عديد‭ ‬الإشكاليات‭ ‬التي‭ ‬يعيشها‭ ‬التونسيون‭ ‬منذ‭ ‬مدة‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬أزمة‭ ‬توزيع‭ ‬الخبز‭ ‬مبرزة‭ ‬أن‭ ‬الدولة‭ ‬قامت‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشأن‭ ‬باستيراد‭ ‬كميات‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬القمح‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬سنة‭ ‬2023‭ ‬مقارنة‭ ‬بسنة2022‭ ‬والتزويد‭ ‬كان‭ ‬منتظما‭ ‬بين‭ ‬المخابز‭ ‬المصنفة‭ ‬وخلال‭ ‬شهري‭ ‬جويلية‭ ‬واوت‭ ‬2023‭ ‬تمت‭ ‬زيادة‭ ‬كميات‭ ‬استثنائية‭ ‬من‭ ‬الفارينة‭ ‬وضخها‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬لتطويق‭ ‬الأزمة‭ ‬المفتعلة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬بعض‭ ‬الأطراف‭ ‬التي‭ ‬تقوم‭ ‬ببعض‭ ‬الممارسات‭ ‬غير‭ ‬القانونية‭ ‬وفق‭ ‬قولها‭.‬

وأكدت‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الوزارة‭ ‬بصدد‭ ‬انجاز‭ ‬مسح‭ ‬جديد‭ ‬يحدد‭ ‬المخابز‭ ‬المصنفة‭ ‬وغير‭ ‬المصنفة‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬آخر‭ ‬مسح‭ ‬يعود‭ ‬إلى‭ ‬سنة‭ ‬2008‭ ‬وسيتم‭ ‬تحيين‭ ‬المعطيات‭ ‬لتوفير‭ ‬الخبز‭ ‬المدعم‭ ‬لكل‭ ‬التونسيين‭. ‬كما‭ ‬فندت‭ ‬وزيرة‭ ‬التجارة‭ ‬الأخبار‭ ‬المغلوطة‭ ‬حول‭ ‬عدم‭ ‬توفر‭ ‬الحليب‭ ‬في‭ ‬الاسواق‭ ‬معتبرة‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الأخبار‭ ‬احدثت‭ ‬بلبلة‭ ‬في‭ ‬صفوف‭ ‬المواطنين‭ ‬الدين‭ ‬تهافتوا‭ ‬على‭ ‬اقتناء‭ ‬احتياجاتهم‭ ‬من‭ ‬الحليب‭ ‬بشكل‭ ‬ملفت‭.‬

وبينت‭ ‬في‭ ‬علاقة‭ ‬بموضوع‭ ‬ارتفاع‭ ‬أسعار‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المواد‭ ‬الاستهلاكية‭ ‬أن‭ ‬هاته‭ ‬المسألة‭ ‬تتطلب‭ ‬جهدا‭ ‬مضاعفا‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬كل‭ ‬الأطراف‭ ‬والهياكل‭ ‬الوطنية‭ ‬المعنية‭ ‬وقالت‭ ‬إن‭ ‬الوزارة‭ ‬قررت‭ ‬مؤخرا‭ ‬تجميد‭ ‬الاسعار،‭ ‬مبرزة‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬لم‭ ‬يلق‭ ‬استحسان‭ ‬البعض‭.‬

التحكم‭ ‬في‭ ‬الأسعار‭ ‬ومراقبة‭ ‬مسالك‭ ‬التوزيع‭ ‬والتصدي‭ ‬إلى‭ ‬كل‭ ‬مظاهر‭ ‬الاحتكار‭ ‬والمضاربة‭ ‬يتطلب‭ ‬فرق‭ ‬مراقبة‭ ‬تقوم‭ ‬بهذه‭ ‬المهمة،‭ ‬ولكن‭ ‬أعوان‭ ‬المراقبة‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬لا‭ ‬يتجاوز‭ ‬عددهم‭ ‬750‭ ‬عون‭ ‬بين‭ ‬المحلي‭ ‬والمركزي‭ ‬بما‭ ‬يجعل‭ ‬الوزارة‭ ‬تلجأ‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان‭ ‬إلى‭ ‬أعوان‭ ‬الشرطة‭ ‬والحرس‭ ‬الوطني‭ ‬ومركز‭ ‬النهوض‭ ‬بالصادرات‭ ‬لدعمها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التكفل‭ ‬ببعض‭ ‬المهام‭ ‬الرقابية‭.‬

ولئن‭ ‬كشفت‭ ‬وزيرة‭ ‬التجارة‭ ‬عن‭ ‬مجهودات‭ ‬الوزارة‭ ‬في‭ ‬تعديل‭ ‬الأسعار‭ ‬وتوفير‭ ‬المواد‭ ‬الأساسية‭ ‬وحماية‭ ‬المقدرة‭ ‬الشرائية‭ ‬للمواطن‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬حماية‭ ‬منظومة‭ ‬الدعم‭ ‬وتكثيف‭ ‬المراقبة‭ ‬والتصدي‭ ‬إلى‭ ‬كل‭ ‬مظاهر‭ ‬الاحتكار‭ ‬والمضاربة‭ ‬،فإن‭ ‬الواقع‭ ‬مخالف‭ ‬لذلك‭ ‬فالمواطن‭ ‬التونسي‭ ‬يجاهد‭ ‬يوميا‭ ‬بحثا‭ ‬عن‭ ‬حفنة‭ ‬من‭ ‬السكر‭ ‬أو‭ ‬القهوة‭ ‬وعلبة‭ ‬حليب،‭ ‬وبالنسبة‭ ‬للخبز‭ ‬المدعم‭ ‬فإن‭ ‬لم‭ ‬يقتن‭ ‬ما‭ ‬يحتاجه‭ ‬قبل‭ ‬العاشرة‭ ‬صباحا‭ ‬فلا‭ ‬يجد‭ ‬رغيفا‭ ‬واحدا‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬أضف‭ ‬إليه‭ ‬ارتفاع‭ ‬الأسعار‭ ‬فكل‭ ‬يغني‭ ‬على‭ ‬ليلاه‭ ‬وكل‭ ‬يبيع‭ ‬على‭ ‬هواه‭ ‬راميا‭ ‬قرارات‭ ‬الدولة‭ ‬وتنبيهات‭ ‬الوزارات‭ ‬عرض‭ ‬الحائط‭.‬

لا‭ ‬يمكن‭ ‬لأي‭ ‬أحد‭ ‬إنكار‭ ‬ما‭ ‬تقوم‭ ‬به‭ ‬مؤسسات‭ ‬الدولة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشأن‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الوضع‭ ‬الاجتماعي‭ ‬متأزم‭ ‬وفي‭ ‬حاجة‭ ‬لخطة‭ ‬إنقاذ‭ ‬وآليات‭ ‬مراقبة‭ ‬ووعي‭ ‬مواطني‭ ‬حتى‭ ‬يتم‭ ‬تطويق‭ ‬كل‭ ‬الظواهر‭ ‬السلبية‭ ‬التي‭ ‬أضرت‭ ‬بالمستهلك‭ ‬التونسي‭ ‬منها‭ ‬التبذير،‭ ‬واللهفة‭ ‬والاحتكار‭ ‬والمضاربة‭. ‬الكل‭ ‬هنا‭ ‬مسؤول‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭ ‬المتشعب‭ ‬والصعب‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

خلال منتدى الاستثمار بتونس: وزير الصحة يؤكد دعم الوزارة لتطوير المنظومة الدوائية

تشهد تونس أزمة نقص وفقدان الأدوية في الصيدليات وتراكم هذا المشكل منذ سنة 2016 ويعود بالأسا…