2023-10-31

بالتنسيق مع الهيئات الدولية المماثلة:الهيئة الوطنية للمحامين تطارد قيادات الكيان الصهيوني وتتوجه إلى الجنائية الدولية «نتنياهو» مجرم حرب..!

بعد‭ ‬تحركات‭ ‬التظاهر‭ ‬والتعبير‭ ‬عن‭ ‬المساندة‭ ‬والمناصرة‭ ‬للقضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬قررت‭ ‬الهيئة‭ ‬الوطنية‭ ‬للمحامين‭ ‬التونسيين‭ ‬التوجه‭ ‬الى‭ ‬المحكمة‭ ‬الجنائية‭ ‬الدولية‭ ‬لرفع‭ ‬شكاية‭ ‬ضد‭ ‬الكيان‭ ‬الصهيوني‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الجرائم‭ ‬التي‭ ‬يرتكبها‭ ‬ضد‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬الأعزل‭ ‬منذ‭ ‬7‭ ‬أكتوبر‭ ‬الجاري‭.‬

‭ ‬وستشمل‭ ‬هذه‭ ‬الدعاوى‭ ‬التتبع‭ ‬القضائي‭ ‬لمجموعة‭ ‬من‭ ‬قيادات‭ ‬الكيان‭ ‬المحتل‭ ‬التي‭ ‬تقود‭ ‬العمليات‭ ‬الوحشية‭ ‬ضد‭ ‬الأطفال‭ ‬والنساء‭ ‬والشعب‭ ‬الأعزل‭ ‬والمستشفيات‭ ‬والتي‭  ‬تمنع‭ ‬دخول‭ ‬المساعدات‭ ‬الإنسانية‭ ‬للقطاع‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬قطع‭ ‬الإمدادات‭ ‬من‭ ‬الكهرباء‭ ‬والماء‭ ‬والمؤن‭ ‬الغذائية‭. ‬

وللحديث‭ ‬عن‭ ‬هذه‭ ‬الدعاوى‭ ‬وعن‭ ‬آفاقها‭ ‬وحظوظها‭ ‬في‭ ‬متابعة‭ ‬قيادات‭ ‬الاحتلال‭ ‬الإسرائيلي‭ ‬قضائيا‭ ‬تحدثت‭ ‬االصحافة‭ ‬اليومب‭ ‬إلى‭ ‬كاتب‭ ‬عام‭ ‬هيئة‭ ‬المحامين‭ ‬التونسيين‭ ‬حسان‭ ‬التوكابري‭ ‬والذي‭ ‬أكد‭ ‬أن‭ ‬القانون‭ ‬الدولي‭ ‬يسمح‭ ‬بالقيام‭ ‬بمقاضاة‭ ‬الدول‭ ‬والمسؤولين‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بجرائم‭ ‬الحرب‭ ‬ومن‭ ‬هذا‭ ‬المنطلق‭ ‬وفي‭ ‬إطار‭ ‬مساندة‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬وحقوقه‭ ‬قررت‭ ‬الهيئة‭ ‬استغلال‭ ‬مختلف‭ ‬الوسائل‭ ‬المتاحة‭ ‬لتتبع‭ ‬هذا‭ ‬الكيان‭ ‬الغاصب‭ ‬وكل‭ ‬مسؤوليه‭ ‬عن‭ ‬هذه‭ ‬الجرائم‭ ‬المروعة‭ ‬المرتكبة‭ ‬في‭ ‬حق‭ ‬أبناء‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬من‭ ‬أطفال‭ ‬ونساء‭ ‬ومدنيين‭ ‬عزل‭.‬

كما‭ ‬أضاف‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬تشكيل‭ ‬لجنة‭ ‬متكونة‭ ‬من‭ ‬محامين‭ ‬وخبراء‭ ‬في‭ ‬القانون‭ ‬الدولي‭ ‬لتحرير‭ ‬هذه‭ ‬الدعاوى‭ ‬مع‭ ‬الاستئناس‭ ‬بدعاوى‭ ‬شبيهة‭ ‬رفعت‭ ‬ضد‭ ‬مسؤوليين‭ ‬دوليين‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬عريضة‭ ‬الدعوى‭ ‬حول‭ ‬الجرائم‭ ‬التي‭ ‬نسبت‭ ‬للرئيس‭ ‬الروسي‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬المقارنة‭ ‬لا‭ ‬تجوز‭ ‬في‭ ‬علاقة‭ ‬بفضاعة‭ ‬الجرائم‭ ‬المرتكبة‭ ‬في‭ ‬حق‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭.‬

كما‭ ‬تم‭ ‬الاتصال‭ ‬بهيئة‭ ‬الاتحاد‭ ‬الدولي‭ ‬للمحامين‭ ‬واتحاد‭ ‬المحامين‭ ‬العرب‭ ‬لمساندة‭ ‬هذه‭ ‬العريضة‭ ‬أو‭ ‬هذه‭ ‬الشكوى‭ ‬منتظرا‭ ‬أن‭ ‬تلقى‭ ‬هذه‭ ‬الدعوى‭ ‬مساندة‭ ‬من‭ ‬هيئات‭ ‬وطنية‭ ‬أخرى‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬دولي‭. ‬وحول‭ ‬آفاق‭ ‬هذه‭ ‬الدعوى‭ ‬أشار‭ ‬التوكابري‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬استغلال‭ ‬مختلف‭ ‬المنابر‭ ‬لإيصال‭ ‬حقيقة‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬مذكرا‭ ‬بمختلف‭ ‬حملات‭ ‬التضامن‭ ‬التي‭ ‬أشرفت‭ ‬عليها‭ ‬الهيئة‭ ‬بالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬الهلال‭ ‬الأحمر‭ ‬التونسي‭.‬

وكانت‭ ‬الهيئة‭ ‬قد‭ ‬راسلت‭ ‬رئاسة‭ ‬الجمهورية‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬لتبليغها‭ ‬الشكوى‭ ‬الرسمية‭ ‬بقصد‭ ‬إحالتها‭ ‬على‭ ‬المحكمة‭ ‬الجنائية‭ ‬الدولية‭ ‬وطلب‭ ‬دعم‭ ‬الكفاءات‭ ‬التونسية‭ ‬للترشح‭ ‬لمنصب‭ ‬عضوية‭ ‬المحكمة،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬مراسلة‭ ‬مجلس‭ ‬نواب‭ ‬الشعب‭ ‬حول‭ ‬الإسراع‭ ‬في‭ ‬سن‭ ‬قانون‭ ‬تجريم‭ ‬التطبيع‭.‬

كما‭ ‬أنها‭ ‬ستوجه‭ ‬رسائل‭ ‬إلى‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬وسفير‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬بتونس‭ ‬وكافة‭ ‬سفراء‭ ‬الدول‭ ‬الداعمة‭ ‬للعدوان‭ ‬الصهيوني‭ ‬على‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني،‭ ‬احتجاجا‭ ‬على‭ ‬المواقف‭ ‬المخزية‭ ‬والسلبية‭ ‬من‭ ‬جرائم‭ ‬الإبادة‭ ‬والجرائم‭ ‬ضد‭ ‬الإنسانية‭ ‬وسياسة‭ ‬الكيل‭ ‬بمكيالين‭ ‬والوقوف‭ ‬وقفة‭ ‬المتفرج‭ ‬المتواطئ‭ ‬تجاه‭ ‬الحرب‭ ‬التي‭ ‬يمارسها‭ ‬العدو‭ ‬الصهيوني‭ ‬ضد‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭.‬

وإلى‭ ‬جانب‭ ‬هذه‭ ‬التحركات‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬قانوني‭ ‬وقضائي‭ ‬كانت‭ ‬هيئة‭ ‬المحامين‭ ‬التونسيين‭ ‬قد‭ ‬نظمت‭ ‬موفى‭ ‬الأسبوع‭ ‬الفارط‭ ‬يوم‭ ‬غضب‭ ‬عبّر‭ ‬من‭ ‬خلاله‭ ‬المحامون‭ ‬التونسيون‭ ‬عن‭ ‬تضامنهم‭ ‬مع‭ ‬قضية‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬ودعمهم‭ ‬لخيار‭ ‬المقاومة‭ ‬كوسيلة‭ ‬لاستعادة‭ ‬حقوقهم‭.‬

وفي‭ ‬الكلمة‭ ‬التي‭ ‬ألقاها‭ ‬عميد‭ ‬المحامين،‭ ‬حاتم‭ ‬مزيو‭ ‬خلال‭ ‬يوم‭ ‬الغضب‭ ‬تم‭ ‬التأكيد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬االيوم‭ ‬هو‭ ‬وقت‭ ‬لإظهار‭ ‬الحقيقة‭ ‬للحكام‭ ‬العرب‭ ‬الذين‭ ‬يتعاونون‭ ‬مع‭ ‬الكيان‭ ‬الصهيونيب،‭ ‬مشيراً‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬االتاريخ‭ ‬سيكشف‭ ‬عنهمب‭. ‬وشدد‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬ايجب‭ ‬على‭ ‬هؤلاء‭ ‬الحكام‭ ‬أن‭ ‬يستيقظوا،‭ ‬وإلا‭ ‬فسيظلون‭ ‬عرضة‭ ‬للعار‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬الأمةب،‭ ‬مشدداً‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬الاهتمام‭ ‬بأوضاع‭ ‬الأطفال‭ ‬والنساء‭ ‬في‭ ‬فلسطين‭ ‬والدفاع‭ ‬عنهم‭ ‬مضيفا‭ ‬أن‭ ‬االشرف‭ ‬العربي‭ ‬يداس‭ ‬وهذا‭ ‬عارب‭ ‬مشددا‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬أن‭ ‬تقف‭ ‬المنظمات‭ ‬الدولية‭ ‬مع‭ ‬فلسطين،‭ ‬وأن‭ ‬يكون‭ ‬لديها‭ ‬موقف‭ ‬ثابت‭ ‬بدلاً‭ ‬من‭ ‬تبني‭ ‬سياسات‭ ‬مزدوجة‭.‬

‭ ‬في‭ ‬خاتمة‭ ‬كلمته‭ ‬أبرز‭ ‬المزيو‭ ‬أن‭ ‬االمحامين‭ ‬التونسيين‭ ‬سيظلون‭ ‬صوتاً‭ ‬للدفاع‭ ‬عن‭ ‬الحقوق‭ ‬والشعوب،‭ ‬وأن‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬لهم‭ ‬الحق‭ ‬في‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬أرضهم‭ ‬ومواجهة‭ ‬العدوان‭ ‬الصهيونيب،‭ ‬وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬ادعم‭ ‬المحامين‭ ‬للمقاومة‭ ‬وحق‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬سيستمر،‭ ‬وسيشهد‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الوقفات‭ ‬التضامنية،‭ ‬وأن‭ ‬النصر‭ ‬قريبب‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بهدف تنشيط مناخ الأعمال ودفع الاستثمار : تركيز قاعدة إقليمية وقطاعية وبوابة للمستثمر..!

يعتبر توحيد وجهات تعامل المستثمر التونسي أو الأجنبي أولى خطوات تحسين مناخ الأعمال في تونس …