2024-07-03

بن عبدة اكتشاف الموسم كـل الـطـرق تـقـود إلــى الـنـجــاح

لن نبالغ إذا قلنا أن حمزة بن عبدة مدافع الملعب التونسي هو اكتشاف الموسم بامتياز قياسا بالمردود الغزير الذي قدمه مع فريق البايات وخصوصا انتظامه واستقراره على مستوى العطاء بدليل ثباته في التشكيلة الأساسية لمدرب الفريق حمادي الدو. والطريف أن جميع اللاعبين التونسيين عادة ما يستهلون المشوار من تونس بحثا عن النجومية خارج حدود الوطن لكن مسيرة بن عبدة تؤكد العكس وأنه استثناء على مستوى هذه القاعدة بما أن اللاعب خاض أكثر من تجربة خارج تونس قبل أن يكتسب نجوميته مرة أخرى بعودته إلى البطولة المحلية وتقمص أزياء الملعب التونسي. وخاض بن عبدة تجربته الخارجية الأخيرة بالبطولة العراقية قبل أن يدخل في مفاوضات مع مسؤولي الملعب التونسي من أجل الانضمام إلى الفريق ويتم الاتفاق على جميع التفاصيل. وقدّم بن عبدة موسما استثنائيا بكل المقاييس حيث مثل الركيزة الأبرز في دفاع الفريق والعنصر الأهم في المنظومة الدفاعية للـ»البقلاوة»، ولعب بن عبدة جنبا إلى جنب مع مروان الصحراوي وفي بعض المناسبات عصمان واتارا وكان دائما الحلقة الأهم في فكر حمادي الدو ليؤكد علو كعبه وامكاناته الفنية المحترمة للغاية.

ويملك حمزة بن عبدة تجارب ثرية خارج تونس حيث تقمص أزياء عديد الفرق ولعب في أكثر من بطولة على غرار داسيا البلجيكي والكوب السعودي والطلبة العراقي والساحل الكويتي وغيرها من الفرق ما يؤكد أن اللاعب اكتسب خبرة كبيرة مكنته من التألق والبروز بشكل استثنائي في البطولة التونسية عند عودته بعد سنوات من مغادرتها.

الموسم الأفضل في مسيرته

أكد بن عبدة أن الموسم المنقضي هو الأفضل في مشواره الكروي على الصعيد الشخصي وكذلك الجماعي بما أنه قدم مستويات محترمة للغاية وساهم بشكل أو باخر في نجاحات «البقلاوة» وقدم الإضافة المنتظرة، وبعد 21 عاما بالتمام والكمال رسّم بن عبدة نفسه ضمن «الجيل الذهبي» الذي أعاد الملعب التونسي إلى منصات التتويج بعد طول غياب وبالتالي فإن هذا المعطى يحسب لبن عبدة الذي طرحت نقاط استفهام كبيرة في باردو بخصوص صفقة انتدابه والتخوف من امكانية عدم تقديمه للإضافة بعد مغادرة أبرز الركائز على غرار بوسنينة والتوج. لكن نجح بن عبدة في تكذيب جميع التشكيكات وقدم موسما استثنائيا بكل المقاييس حيث تؤكد جميع الأرقام أن اللاعب يعّد من أفضل المدافعين في البطولة التونسية هذا الموسم إن لم نقل أفضلهم وبالتالي فإن الهيئة المديرة للملعب التونسي قد كسبت الرهان وأبرمت صفقة محترمة للغاية نجحت من خلالها في الحصول على خدمات مدافع مميز على جميع المستويات.

حقيقة عرض الترجي

راجت منذ فترة أخبار بخصوص امكانية عودة حمزة بن عبدة إلى الترجي الرياضي بعد سنوات طويلة بما أن الأخير من خريجي مركز تكوين الترجي ولعب لسنوات بقميصه قبل المغادرة حيث لم يحصل على فرصته كاملة في الأكابر، وبعد تجارب متنوعة خارج حدود الوطن وموسم استثنائي بقميص الملعب التونسي عاد الحديث حول عرض من هيئة الترجي إلى حمزة بن عبدة لتعزيز صفوف الفريق خلال سوق الانتقالات الصيفية وهو ما نفاه اللاعب الذي أكد أن الأولوية حاليا للملعب التونسي وهيئته التي تملك القرار النهائي بخصوص التفريط فيه من عدمه في حال وصول عرض رسمي من أي فريق :لم يصل هيئة الملعب التونسي أي عرض رسمي من أجل التفريط في خدماتي سواء من تونس أو خارجها .. صحيح أنني إبن الترجي الرياضي وأملك أفضل الذكريات في حديقة حسان بلخوجة لكنني حاليا أتقمص زي الملعب التونسي وأحترم ألوانه وجمهوره الذي ساندني كثيرا .. منفتح على جميع الفرضيات والسيناريوهات وجاهز لرفع التحدي مع أي فريق لتأكيد امكاناتي لكن في الوقت الراهن لا يوجد أي عرض رسمي وبالتالي لا يمكن الحديث عن العودة إلى الترجي في حد الان .. سندخل حاليا في اجازة قصيرة بعد موسم شاق وننتظر المستجدات حيث تبقى الأولوية كاملة للملعب التونسي الذي حققنا معه الهدف المنشود بالعودة إلى المسابقات الافريقية وسيكون الموسم المقبل تحد خاص بالنسبة إليّ».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

نبيل معلول يحرم الافريقي  من صفقة مهمة : العرض المالي يحوّل وجهة لوكونزا من تونس إلى الجزائر

رغم وصول متوسط الميدان الكونغولي غلودي لوكونزا إلى تونس وفق الحجز الجوي الذي قامت به إدارة…