2024-06-30

استوفى العقوبة: العكرمي مرشح للظهور في المحور

بعد أكثر من عقد من الزمن يجدد النادي البنزرتي العهد مع الدور النهائي لكأس تونس بملاقاة الملعب التونسي، وتحضيرا لهذا الموعد المرتقب دخل فريق عاصمة الجلاء في تربص خاطف بالحمامات مع إجراء التمارين في الملعب الفرعي برادس حيث ركّز المدرب ماهر الكنزاري على الناحية البدنية من أجل إيجاد الانتعاشة اللازمة بعد اللجوء إلى تمديد الوقت لحسم الترشح على حساب النادي الافريقي كما أولى النواحي الفنية الأهمية اللازمة لضمان أوفر حظوظ النجاح خاصة وأن المجموعة ستكون مدعومة بعدد كبير من جماهيرها التي ساهمت في هذا الإنجاز وكانت خير سند طيلة الموسم الرياضي.

ولن تعرف تشكيلة فريق عاصمة الجلاء تغييرات كبيرة في ظل الرضاء الحاصل على أداء العناصر التي كانت حاضرة في المربع الذهبي، وقد يقتصر التحوير الوحيد على وسط الدفاع من خلال التعويل على فراس العكرمي الذي استوفى العقوبة مكان محمد أمين علالة رغم أن الأخير كان من أبرز اللاعبين ضد النادي الافريقي، في حين سيواصل الحارس أشرف كرير وقلب الدفاع عبدو سايدي والظهيرين عزيز القاسمي وريان الرحيمي الظهور ضمن الأساسيين في الوقت الذي سيكون فيه علاء الدين بوعلاقي الغائب الوحيد عن الحدث بسبب الورقة الحمراء.

  طريقة متوازنة

رغم الفاعلية الكبيرة التي أظهرها الخط الأمامي للملعب التونسي في مسابقة الكأس، فإن المدرب ماهر الكنزاري لا ينوي إجراء تحوير على الرسم التكتيكي 4-2-3-1 الذي اعتمده في الدور النصف النهائي خاصة وأنه يعطي التوازن المطلوب ويتلاءم مع قدرات اللاعبين، ومن هذا المنطلق سيشكّل الحسن كونتي وأشرف الفرشيشي ثنائي الارتكاز ودورهما سيكون كبيرا لـ»كبح جماح» هجوم «البقلاوة» على أن يكون أمامهما اياد الميداني في دور صانع ألعاب وهو الذي أظهر جاهزية كبيرة في المباريات الاخيرة وسيعاضده الجناحين يوسف الفلاحي وابراهيم سيسيكو على أن يواصل الطيب بن زيتون قيادة الخط الأمامي وهدفه الرئيسي تتويج موسمه الرائع بلقب.

ولن يعمد الاطار الفني الى عنصر المفاجأة سواء على مستوى الاختيارات الفنية أو الخطة التكتيكية بحكم أن قيمة الرهان تقتضي البناء على المكتسبات الموجودة ودعمها من خلال الاستفادة القصوى من الظهيرين في الحالتين الدفاعية والهجومية فضلا عن استغلال الكرات الثابتة مثلما كان الحال ضد النادي الافريقي، كما أن وجود حلول بديلة سيمكّن من حسن التعامل مع مجريات المقابلة التي قد تمتد الى الوقت الإضافي أو الركلات الترجيحية وهو سيناريو قرأ له الكنزاري حسابا كبيرا.

وأمام ما تقدم من المنتظر أن تكون التشكيلة الأساسية في الدور النهائي لكأس تونس أمام الملعب التونسي على النحو التالي: أشرف كرير – عبدو سايدي – فراس العكرمي – محمد عزيز القاسمي – ريان الرحيمي – الحسن كانتي – أشرف الفرشيشي – ابراهيما سيسوكو – اياد الميداني – يوسف الفلاحي والطيب بن زيتون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

محسن الماطري يفتتح الدورة 41 لمهرجان بنزرت الدولي : غناء وتكريمات

أشرقت شمس المهرجانات على مدينة بنزرت بانطلاق الدورة الواحدة والأربعين لمهرجان بنزرت الدولي…