2024-06-25

تصريحات عدد من التلاميذ المتفوقين في امتحان الباكالوريا

بصوت واثق وكلمات مرتبة تحدث رامز مساك التلميذ الذي تحصل على أعلى معدل في الجمهورية في امتحان الباكالوريا لسنة 2024 لـ«الصحافة اليوم» مؤكدا أن النتيجة لم تكن متوقعة رغم تفوقه في نتائج السنة الدراسية.

وأفاد رامز مساك اصيل معتمدية زرمدين والقاطن بمدينة مساكن والمولود في 26 ديسمبر 2005 بأنه يعتزم  مواصلة دراسته الجامعية في الخارج في مجال الهندسة الإعلامية اختصاص الأمن السيبراني، وفق قوله.

رامز تحصل على معدّل 19.50 في مادة الرياضيات وعلى 19.75 في مادة الفيزياء وعلى 19.20 في مادة العلوم وبين التلميذ المتفوق على المستوى الوطني أنه متعود على التميز الدراسي منذ خطواته الأولى وقد سبق وأن تحصل على المرتبة الأولى على مستوى ولاية سوسة في شهادة ختم التعليم الأساسي مبرزا تعوده على التميز الدراسي منذ تعليمه الابتدائي.

واعتبر رامز أن هذا التفوق لم يكن وليد الصدفة، بل هو ثمرة مجهودات ومثابرة لعدة سنوات توجت بالحصول على أعلى معدل على مستوى الجمهورية.

وقال رامز «هناك أطراف أخرى ساهمت في هذا النجاح أولهم أمي وأبي وخالي وأبناء خالي وأساتذتي الذين شاركوني المشوار الدراسي وكانوا لي أحسن المؤطرين».

وحول اختياره لدراسة الأمن السيبراني قال رامز «إن حلمي أن أصبح مهندسا في هذا المجال الذي يتطلب دراسة معمقة لمادة الرياضيات وسأدرس في ألمانيا ثم العودة إلى بلادي للعمل وتقديم الإفادة».

من جانبها توقعت فردوس العياري النجاح في امتحان البكالوريا بامتياز، ولكنها لم تكن تتوقع الحصول على أعلى معدل وطنيا في امتحان البكالوريا شعبة علوم تجريبية بمعدل 19,72».

وأضافت فردوس في حديثها لـ«الصحافة اليوم» «انا لا اختلف كثيرا عن زملائي لكن قد أكون أكثر مواظبة وانضباطا والعمل بشكل يومي وأعول على تنظيم وقتي حتى لا أسقط في الضغط النفسي». وأضافت فردوس «تسوغ لنا والدي منزلا في مدينة نابل بالقرب من المعهد النموذجي بنابل لتوفير كل الظروف المناسبة والملائمة للدراسة وحتى أتجنب أنا وأختي التنقل اليومي بين منزل بوزلفة ونابل» وقالت عائلتي دائما كانت لي أحسن سند في الدراسة وفي الحياة».

وأوضحت فردوس أن حلمها كان دراسة الطب في تونس ولكن «الآن مازلت أفكر في الاختيار النهائي لأنني لم أكن أتوقع هذا المعدل» وفق تقديرها.

أما التلميذة ندى المسلماني المرسمة بمعهد عبد العزيز الخوجة بقليبية والمتحصلة على أعلى معدل في شعبة علوم الإعلامية في الجمهورية خلال الدورة الرئيسية لمناظرة الباكالوريا 2024، قالت في تصريحها لـ«الصحافة اليوم» إن حصولها على معدل 19,11 كان متوقعا ولم يكن مفاجئا لها ولأساتذتها باعتبار تميّزها وتعوّدها على تحصيل نتائج متميزة.

وتابعت ندى المسلماني بأن تميزها هو نتيجة لشغفها وحبها الشديدين لمادة الإعلامية وهو ما دفعها لاختيار هذه الشعبة والتميز فيها مشيرة أنها تتجه نحو مواصلة دراستها الجامعية في اختصاص الهندسة الخوارزمية لو توفرت لها الفرصة وتم تمكينها من منحة للدراسة بالخارج.

وقالت ندى إنها تفوقت في الدراسة مما خولها الدراسة بالمعهد النموذجي بنابل إلا أنها أصرت على تغيير التوجه إلى شعبة الإعلامية بمعهد عبد العزيز خوجة حيث توفقت في تحقيق نتائج متميزة. وتوجهت بالشكر إلى كافة أفراد عائلتها لتشجيعهم المتواصل لها للتميّز في دراستها وتحصيل نتائج جيّدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ورشة عمل نظمها مجلس النواب بعنوان «عطلة الأبوة : الآثار الاجتماعية والاقتصادية وحالة التقدم في المنطقة» مشروع قانون إجازة الأمومة والأبوة بين الموجود والمأمول

ما يزال مشروع قانون إجازة الأمومة والأبوة في تونس محور نقاش وجدل سواء داخل وزارة الأسرة أو…