2024-05-15

المساكني في أفضل حالاته : فـهـل يـعـود إلى الـمـنتـخـب؟

شَهدَت مُباريات كأس أمير قطر، عودة التألق إلى النجم يوسف المساكني الذي كان نجم مباراة ربع النهائي، بين فريقه نادي العربي والدحيل الذي تأهل بانتصاره بنتيجة 3ـ2، ولكن المساكني كان نجم اللقاء دون منازع بعد أن سجل هدفين، وكان الهدف الثاني مميزاً إثر رفع الكرة بالحارس من مسافة بعيدة.

ولم يعد غريباً عن المساكني تسجيل الأهداف الحاسمة أو المميزة، ولكن مستواه طوال 90 دقيقة يؤكد أنه مازال قادراً على صنع الفارق وتقديم الإضافة خاصة بالنسبة إلى المنتخب الوطني، الذي مازال في حاجة إلى خبراته وقدراته الفنية العالية، ذلك أن «النمس» كان مميزاً طوال 90 دقيقة وأثبت حسن استعداده بدنياً بدليل أنه كان مصدر الخطر الوحيد على نادي الدحيل طوال المواجهة ولكنه لم يجد دعماً إضافة إلى روحه المعنوية العالية التي جعلت فريقه يحافظ على فرصه في العودة في النتيجة إلى حدود الدقائق الأخيرة.

المساكني في أفضل نسخة له

المواجهة الأخيرة، قدمت نجم المنتخب الوطني في أفضل صورة ممكنة، بما أنه لعب بشكل جيد طوال اللقاء وأظهر قدرات محترمة تحفز المدرب الوطني منتصر الوحيشي على فتح الباب أمامه مجدداً، ذلك أن قائد المنتخب الوطني غاب عن التربص الماضي في شهر مارس المنقضي ولم يُشارك مع المنتخب الوطني في الدورة الرباعيّة في مصر، بطلب منه وذلك بعد ضغط نهائيات كأس أمم أفريقيا حيث تعرّض إلى الكثير من الانتقادات التي دفعته إلى طلب الإعفاء، غير أن الوضع اختلف الان لا سيما وأنه يحلم بدخول نادي 100 مباراة دولية وبالتالي لا نعتقد أنه سيرفض الدعوة في حال قرّر الوحيشي الاستنجاد به في التربص القادم ليكون أفضل مساند للمنتخب الوطني في رحلة الوصول إلى 12 نقطة في بداية التصفيات للنهائيات كأس العالم 2026 بعد أن كانت البداية مميزة وساهم فيها المساكني بشكل كبير للغاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

تتويج جديد يطرق أبواب الترجي : اللقب الخامس رهين خمس خطوات

بعد تتويجاته في أعوام 1994 و2011 و2018 و2019، يُلاحق الترجي الرياضي اللقب الخامس في رصيده …