2024-03-12

مجموعة تفادي النزول بعد جولتها السادسة : سلسلة متميزة لاتحاد تطاوين والأولـــــــــــــمبي الباجي

طوت مجموعة تفادي النزول جولتها السادسة لتركن الى راحة ستكون فرصة للنادي البنزرتي وبدرجة أقل اتحاد تطاوين والأولمبي الباجي للبناء على المكتسبات التي جعلتهم يحتلون مراكز طلائعية ويقتربون من تحقيق مبتغاهم في حين ستعمل بقية الفرق على إعادة ترتيب البيت وتحضير المنعطف الأخير من السباق في أفضل الظروف لتفادي الهبوط الذي كاد يصبح واقعا لمستقبل المرسى في صدارة عدم الانتفاض في الجولات الثماني المتبقية.

وحقق صاحبا الوصافة اتحاد تطاوين والأولمبي الباجي فوزين مهمين خارج القواعد أبعدهما عن منطقة الخطر في حين حصل تجمع ثلاثي في المركز الخامس وسط تزايد مصاعب اتحاد بن قردان ومستقبل سليمان في جولة قطعت مع «عادة» هيمنة الفرق المحلية.

فوز منطقي

واصل النادي البنزرتي نتائجه المتميزة عندما حقق فوزه الرابع في المرحلة الثانية وكان من جديد على أرضه ضد مستقبل المرسى الذي تعمّقت جراحه ليصبح الفارق بين الفريقين 14 نقطة بالتمام والكمال وهو ما يعكس التفاوت الكبير في أدائهما، ورغم التحسن النسبي لفريق الضاحية الشمالية فإن «قرش» الشمال كسب نقاط الفوز بالحد الأدنى المطلوب وبضربة جزاء سجلها هدافه الطيب بن زيتون الذي دعّم رصيده من الأهداف الى ستة في حين أصبحت وضعية «القناوية» معقّدة للغاية في انتظار إصلاح ما يمكن إصلاحه في فترة التوقف لملاحقة بصيص الأمل.

5: حافظ الحارس أشرف كرير على عذارة شباكه في أربع مباريات في «البلاي آوت» ليفكّ الارتباط مع حارس اتحاد تطاوين حمزة الغانمي الذي قبل هدفا في سليمان.

تطاوين بامتياز

واصل اتحاد تطاوين نتائجه الباهرة بعودته بفوز ثمين ضد مستقبل سليمان ليعمّق الفارق بينهما الى 5 نقاط ويؤكد مستواه المتميز بقيادة المدرب سامي القفصي الذي نجح في تغيير الصورة كليا رغم الاشكال الذي حصل في حصة الجمعة بعد إضراب اللاعبين عن التدرب، في حين انقاد فريق الوطن القبلي الى هزيمته الثانية تواليا ليخسر ما كسبه في بداية السباق بسبب التراجع الملحوظ على مستوى الأداء والنتائج.

1: مازال اتحاد تطاوين الفريق الوحيد الذي لم يعرف طعم الخسارة في «البلاي آوت».

ريمونتادا متواصلة

على غرار اتحاد تطاوين، حقق الأولمبي الباجي إنجازا مهما في سباق تفادي النزول بتجاوزه خارج أرضه عقبة اتحاد بن قردان ليواصل الهروب عن دائرة الخطر مؤمنا مركزه الثاني، في حين لم يعط التغيير على مستوى الاطار الفني أكله في فريق الجنوب الشرقي الذي انقاد الى هزيمته الأولى داخل القواعد في «البلاي آوت» والثانية تواليا لتزداد وضعيته تعقيدا.

3: حقق الأولمبي الباجي أفضل سلسلة في المرحلة الأولى بتحقيقه ثلاثة انتصارات متتالية.

القوافل تلتحق بالركب

استغلت قوافل قفصة من جديد وجودها على أرضها لتحقيق الفوز الثاني في مرحلة تفادي النزول والأول بقيادة المدرب اسكندر القصري لتستعيد توازنها نسبيا وتقترب من دائرة وسط الترتيب، وتراهن القوافل على مبارياتها داخل الديار من أجل تأمين رحلة البقاء التي مازالت طويلة وتحتاج الى طول نفس وهو ما تأكد في مواجهة الأجوار ضد نجم المتلوي الذي كان قريبا من العودة بنقطة على الأقل لولا خطإ وحيد ساوى هزيمة أعادته إلى دائرة الخطر.

0: على غرار قوافل قفصة ومستقبل المرسى، لم ينجح نجم المتلوي في تحقيق أي نقطة خارج قواعده في «البلاي آوت».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد العودة التدريجية إلى التمارين : معادلة صعبة تنتظر الترجي في ملف الأجانب

استهل الترجي الرياضي تحضيراته للموسم الجديد بإجراء أول حصة تدريبية يوم الاثنين الفارط بقيا…