2024-03-06

اليوم في ضيافة الاتحاد المنستيري : عودة مرتقبة للشيخاوي ومبي

بعد رحلة مرهقة إلى أنغولا أين خاض النجم الساحلي آخر مبارياته في رابطة الأبطال، سيعود الفريق اليوم للظهور ضمن منافسات البطولة الوطنية بما أنه ينزل ضيفا على الاتحاد المنستيري في أولى جولات مرحلة «البلاي أوف»، وفي هذا السياق فإن الإطار الفني يتوجب عليه إيجاد الحلول سريعا وتجاوز كل إشكالات وصعوبات المباراتين الأخيرتين، وهذا الأمر سيتطلب منه بالضرورة الاستنجاد ببعض العناصر التي لم تشارك في رحلة أنغولا.

في الدفاع: ظهور وارد لـبـن علي

رغم أنه لم يتدرب بانتظام خلال الفترة الأخيرة إلا أن الظهير الأيمن حسام بن علي قد يكون جاهزا بنسبة كبيرة لاستعادة مكانه في التشكيلة الأساسية، وفي هذا السياق فإن غيابه عن المقابلتين الأخيرتين ترك أثرا سلبيا ولم يقدر معوضه بن نجيمة على تعويضه، ومقابل فرضية عودة بن علي فإن نية المدرب أحمد العجلاني قد تتجه مجددا نحو التعويل على لؤي بن حسين في مركزه المعتاد أي في الرواق الأيسر للدفاع، خاصة وأن أداء النوالي لم يكن مرضيا في المباراة الأخيرة، وبخصوص تركيبة محور الدفاع فإن كل المؤشرات الراهنة توحي بأن حمزة الجلاصي يبدو اللاعب الوحيد المرشح للظهور منذ البداية، في حين سيكون لدى الإطار الفني بعض الخيارات القليلة لإيجاد اللاعب المناسب القادر على معاضدة الجلاصي في هذه المهمة، بما أن أداء صلاح الغدامسي وعبد الرزاق بوزرة لم يكن مقنعا في المباراتين الأخيرتين، وفي سياق متصل تبدو مشاركة زياد بوغطاس مستبعدة بما أنه مازال بحاجة إلى بعض الوقت حتى يستعيد كافة مؤهلاته البدنية.

في الوسط: مبي وسومايلا منذ البداية

قد تكون مباراة اليوم فرصة مواتية لاستعادة خدمات سومايلا سيديبي الذي تخلف عن آخر مقابلتين بسبب الإصابة، لكن وضعيته الصحية لا تبدو مقلقة حاليا وبالتالي قد يجازف الإطار الفني بإقحام هذا اللاعب أساسيا ليكون لاعب الارتكاز الثاني إلى جانب جاك مبي الذي غاب عن رحلة أنغولا حتى يكون في أفضل حالاته البدنية لخوض مباراة اليوم، وبالتوازي مع ذلك يظل أسامة عبيد من بين المرشحين للظهور ضمن التركيبة الأساسية رغم أن مستواه كان متواضعا للغاية في المباراة الأخيرة ضد بيترو الأنغولي، في المقابل من الصعب للغاية أن يكون آدم الورتاني ضمن حسابات الإطار الفني خاصة وأنه لم يستغل الفرصة التي منحها إياه في اللقاء الأخير وكان مستواه دون المطلوب.

في الهجوم: الشيخاوي في الموعد

من المرجح بشدة أن يستعيد ياسين الشيخاوي مكانه ضمن التشكيلة الأساسية، فبعد أن وقع إعفاؤه من المشاركة في رحلة أنغولا فإن وضعه من الناحية البدنية يبدو مطمئنا، ولهذا السبب ينطلق اليوم بحظوظ وافرة للغاية من أجل قيادة الخط الأمامي، لكن بالتوازي مع ذلك فإن حظوظ بقية عناصر الهجوم تبدو متساوية حيث يظل كل من إبراهيم السويسي وصالح البرهومي وأصيل الجزيري وياسين الشماخي وكذلك راقي العواني من بين العناصر التي يمكن أن تسجل مشاركتها ضمن التشكيلة الأساسية في هذا اللقاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

اليوم في مواجهة الصفاقسي : العواني جاهز.. لكن هل يكون جرتيلة ضمن الحسابات؟

يدرك الجميع في النجم الساحلي أن مباراة اليوم ستكون بمثابة الفرصة الأخيرة من أجل التمسك بال…