2024-02-17

قبل أسبوع من مواجهة النجم : كيف سيتعامل كاردوزو مع الغيابات؟

بدأ العد العكسي للمواجهة التي تجمع الترجي الرياضي بالنجم الساحلي في اطار الجولة الخامسة من دور المجموعات لكأس رابطة الأبطال الافريقية والتي ستكون الأولى بقيادة المدرب البرتغالي ميغيل كاردوزو الذي سيعمل على أن تكون من الباب الكبير وتقترن بضمان التأهل الى الدور ربع النهائي في صورة هزيمة الهلال السوداني ضد بيترو أتلتيكو، وسيفتقد الترجي عند استئناف النشاط لجهود الثنائي محمد بن علي وغيث الوهابي بسبب جمعه الانذار الثالث ليكون الاطار الفني مطالبا بإيجاد البديلين المناسبين في «الكلاسيكو» الذي سيعرف أيضا الظهور الأول للمنتدبين الجديدين روجي أهولو وأندري بوكيا.

وينتظر أن يختتم الترجي مبارياته الودية في انتظار التحديد الرسمي لاسم المنافس بعد أن سقط الاتفاق مع الاتحاد المنستيري في الماء بسبب رفض الأخير خوض الاختبار في الحديقة «ب» لتصبح فرضية التباري ضد أمل الرقبة واردة بشدة ليحسم الإطار الفني جانبا من اختياراته الفنية والبشرية بعد أن لاقت خياراته الأخيرة انتقادات كبيرة رغم الطابع الودي والتجريبي.

بوشنيبة جاهز

عوّل المدرب ميغيل كاردوزو في الاختبار الودي الأخير ضد الاتحاد المنستيري على رائد بوشنيبة في الرواق الأيمن خاصة وأنه الخيار الوحيد لتعويض محمد بن علي، ويملك اللاعب السابق لمنتخب الأواسط الخبرة اللازمة على الصعيد الافريقي حيث شارك في أغلب منافسات النسخة الفارطة مع المدرب نبيل معلول مقدّما مستوى جيدا قبل أن يخسر مكانه في هذا الموسم بسبب ضعف مساهمته الهجومية وعدم خلقه الحيوية المطلوبة من الجهة اليمنى.

ويعتبر غياب محمد بن علي مؤثرا بما أنه استعاد قدراته الحقيقية منذ تولي طارق ثابت الإشراف على حظوظ الترجي حيث نجح في تقديم الإضافة المرجوة وخلق التفوق العددي لكن بديله في المواجهة المرتقبة ضد فريق جوهرة الساحل متعوّد على الرهانات الكبرى  وقادر على توفير الضمانات المطلوبة وخاصة من الناحية الدفاعية لكنه مطالب بتحسين مستواه من الناحية الهجومية لإعادة ترتيب الأوراق في ظل المنافسة الكبيرة مع بن علي ذلك أن المدرب كاردوزو قد يقلب جميع المعطيات في الفترة القادمة عل  ضوء جاهزية اللاعبين ومدى تلاؤمهم مع توجهاته الفنية.

أهولو بالانتظار

عكس الرواق الأيمن، تبدو الخيارات عديدة أمام الاطار الفني في وسط الميدان رغم الغموض الذي يرافق وضعية غيلان الشعلالي الغائب عن التدريبات الجماعية منذ تربص المغرب شأنه شأن حسام تقا، ويعزّز التعاقد مع روجي أهولو الحلول حيث قد تكون مباراة النجم الساحلي الأولى للاعب الطوغولي مع فريقه الجديد ليظهر أمام رباعي الخط الخلفي رفقة النيجيري أوناشي أغبيلو في ظل اعتماد خطة 3-4-3 لكن المعطيات قد تتغيّر كليا من خلال الاعتماد على أهولو كلاعب ارتكاز وحيد.

ومازال الحسم في الاختيارات النهائية مؤجلا بحكم أن أسبوعا كاملا يفصل الترجي عن «الكلاسيكو» لكن التصورات المبدئية بدأت تدور في ذهن الاطار الفني الذي سيعمل على الاستفادة من التغييرات الحاصلة في الرصيد البشري وأبرزها التعاقد مع روجي أهولو الذي كان حاضرا في كامل أطوار ودية الاتحاد المنستيري وكان وراء الهدف الوحيد الذي سجّله البرازيلي يان ساس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

التفكير في الموسم القادم انطلق: بـن حـمــيـدة خـيار جـديـد فـي الـمحـور

دخل الترجي في راحة مطولة ستمتد مبدئيا الى منتصف شهر جويلية، وستكون فرصة للاعبين لاستعادة أ…