2024-02-16

بعد المشاركة الهزيلة في كأس إفريقيا : المنتـخـب يـتـراجـع 13 مـركــزا فـي تـصـنيف الفيفا

مثلما كان منتظرا، فقد صدر التصنيف الجديد للاتحاد الدولي لكرة القدم بعد انتهاء منافسات كأسي إفريقيا وآسيا، وكشف عن تراجع رهيب للمنتخب التونسي في هذا التصنيف حيث فقد 13 مركزا بالتمام والكمال، فبعد أن كان يحتل المرتبة 28 بات الآن في المركز 41 عالميا، والأكثر من ذلك أنه خسر مكانه ضمن قائمة المنتخبات الخمسة في ترتيب القارة الإفريقية، حيث أصبح سادسا قاريا، بعد أن كان على امتداد سنوات طويلة ضمن منتخبات المستوى الأول في إفريقيا.

تراجع مبرر ومنتظر

هذا التراجع كان في واقع الأمر منتظرا بعد النتائج الهزيلة التي حققها منتخبنا في دورة «الكان» الأخيرة، حيث أنه فشل في تجاوز عتبة الدور الأول بعد أن اكتفى خلال ثلاث مباريات بتحقيق تعادلين ضد مالي وجنوب إفريقيا مقابل هزيمته ضد منتخب نامبيا المغمور، وهذه النتائج أدّت إلى خسارته مركزه المتقدم نسبيا، وهو ما من شأنه أن يجعل المنتخب الوطني يكون ضمن منتخبات المستوى الثاني قبل تحديد موعد قرعة نهائيات كأس إفريقيا التي ستقام العام المقبل في المغرب.

وإزاء هذا التراجع الكبير في ترتيب منتخبنا سيكون أمام المكتب الجامعي الجديد المقرر انتخابه خلال شهر مارس المقبل، عمل كبير من أجل الإصلاح والعمل على استعادة المكانة المتقدمة في الترتيب العالمي والقاري، ولن يتأتى هذا الأمر إلا عبر تحقيق نتائج إيجابية خلال مختلف المباريات المرتقبة في الفترة المقبلة، وفي مقدمتها مباريات الدورة الودية التي سيشارك فيها المنتخب الوطني بحضور منتخبات مصر ونيوزيلندا وكذلك كرواتيا صاحبة المركز الثالث في المونديال الأخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

في مواجهة الإفريقي : الـسـعفـي والـشـيحي مـرشــحــــان بـقـــوة للـــظـهـــور

يخوض الملعب التونسي مباراته الثالثة هذا الموسم ضد النادي الإفريقي بتشكيلة ستعرف ثلاثة غياب…