2024-02-06

من الانتدابات الجديدة : بوسنينة في الموعد .. والكامرجي يقود الهجـــــــــوم

يدخل مستقبل المرسى المرحلة الثانية من البطولة بصفوف متجددة بعد التعاقدات الوازنة التي قام بها في فترة الانتقالات الشتوية والساعية الى تدارك النقائص العديدة التي جعلته يقبع في المركز الأخير للمجموعة الأولى برصيد 5 نقاط، وبعد أن حامت شكوك حول مشاركته في الرحلة الى ربوع الجنوب الشرقي كان الوافد الجديد وسام بوسنينة ضمن الموعدين ليعاضد ياسين الورزلي مقابل غياب إيهاب الطرابلسي لجمعه الإنذار الثالث وتواصل احتجاب محمد علي اليعقوبي، ومازال المنتدبان الآخران عمر بوراوي واسلام شبور غير جاهزين للعب ليتأجل حضورهما الأول الى الجولة القادمة.

وسيحرس لسعد الهمامي المرمى بعد أن قدّم مستويات طيبة في المباريات الودية وخاصة في آخرها ضد الاتحاد المنستيري ليتخلى فريق الضاحية الشمالية عن التعاقد مع حارس جديد رغم الاتصالات المكثفة مع عديد الأسماء منذ فترة طويلة لتصبح الفرصة مواتية أمام الهمامي من أجل البرهنة على جدارته بحماية العرين وقدرته على قيادة الخط الخلفي بامتياز.

القاسمي يعوّض موغيشا

تشهد تشكيلة مستقبل المرسى غيابا بارزا يتمثل في متوسط الميدان الرواندي موغيشا بونور الذي أصيب في اللقاء الودي ضد النادي القربي غير أن التعاقد مع منذر القاسمي من شأنه سدّ الفراغ ليعاضد بالتالي أشرف الغريسي المرشح بقوة للعب منذ البداية رغم منافسة محمد أمين بن مسعود لكن المدرب شاكر مفتاح قد يزجّ بهما سويّا لغلق المنافذ الخلفية وتفادي حصول عدم توازن في تركيبة الوسط، وتعرض القاسمي لاصابة في حصة السبت الفارط غير أن الفحوصات الأولية أثبتت عدم خطورتها ليكون اللاعب جاهزا على الأرجح للعب منذ البداية.

ويلفّ الغموض هوية اللاعب الذي سيظهر في الرواق الأيمن اذ لن يكون عمر زكري حاضرا بسبب الاصابة  التي تعرّض لها في تدريبات الأسبوع الفارط لتتعزّز حظوظ عزيز الشاوش الذي ينوي الاطار الفني تغيير تمركزه الى جناح في صورة الإبقاء على أيمن العمري كظهير رغم وجود نزار السميشي ومحمد صادق انقازو اللذين كانا من العناصر الأساسية في المرحلة الأولى ولا يستبعد أن يواصل أحدهما الظهور، في حين ينطلق بلال الخفيفي بحظوظ وافرة لتأثيث الجهة اليسرى رغم منافسة فاروق الميموني الذي قد يتأجل ظهوره الأول كأساسي خارج أسوار الترجي.

وبهدف إعادة إنجازات الموسم الفارط مع اتحاد بن قردان، سيقود رفيق الكامرجي الخط الأمامي حيث سيحمل الآمال من أجل تحسين معدلات النجاعة والمساهمة في تحقيق الانتصارات ليأخذ مكان نسيم شاشية الذي تمتع بعديد الفرص وكان قريبا من المغادرة في نهاية «الميركاتو» ليبقى حلّا بديلا مهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

استوفى عقوبة الإنذار الثالث: سـيــف الــشـرفــي يـسـتـعــيـد مــكـانــه

يرنو اتحاد بن قردان الى كسر سلسلة النتائج السلبية التي رافقته في الجولات الأخيرة من كرحلة …