2024-01-19

مع تواصل التحضيرات : وجهة عراقية للغرياني.. وضمّ الكيني أوتيان

سيخسر اتحاد بن قردان جهود لاعب جديد وهو البشير الغرياني الذي تلقى عرضا من البطولة المصرية ويبدو أنه مصرّ على قبوله ليلتحق بكوكبة من الركائز التي رحلت تباعا عن صفوف الفريق قبل نهاية المرحلة الأولى وضمّت شوقي بن خذر ومحمد أمين المهذبي ومهدي الوذرفي إضافة الى أنس ساسي ومحمد بن طرشة اللذين لم يشاركا سوى في عدد قليل من المباريات، وفرض الغرياني نفسه ضمن الأساسيين في هذا الموسم بعد مصاعب كبيرة في عامه الأول حيث شغل دوري قلب هجوم وجناح وكان من أبرز اللاعبين غير أنه لن يواصل الرحلة مبدئيا مع الاتحاد الذي يملك خيارات هامة في الرواقين ومقدمة الهجوم ويبحث رغم ذلك عن تدعيمها بلاعب جديد على أقل تقدير.

وبات الفريق مطالبا بالمرور الى السرعة الخامسة في سوق الانتقالات لتعويض ضعف الزاد البشري والذي كان يشمل الكم قبل أن يمتد الى الكيف مع رحيل عناصر مؤثرة، وفي هذا الاطار مازالت المساعي متواصلة لإقناع مكرم الصغير بالقدوم الى بن قردان في الوقت الذي اختار فيه صدام بن عزيزة خوض تجربة في البطولة اللبنانية بعد أن كان قريبا للغاية من الالتحاق بالاتحاد ، كما يفترض أن يتعاقد الاتحاد مع متوسط الميدان الكيني أوتيان الذي سيكون ثاني الاجانب بعد الكامروني جونيور الموجود مع المجموعة منذ فترة في انتظار تأهيله رسميا مع انطلاق «البلاي آوت».

وكان الاتحاد قد أعلن في مطلع الأسبوع الجاري عن ضمّ المدافع المحوري عزيز بوستة قادما من هلال الشابة ليكون أحد الحلول الهامة في الخط الخلفي الذي عرف خروج الثنائي الذي خاض أغلب منافسات المرحلة الأولى، وبات بوستة ثاني التعاقدات الرسمية لفريق الجنوب الشرقي بعد الكامروني جونيور في انتظار تواصل التعزيزات التي ستشمل جميع الخطوط لتعزيز حظوظ البقاء دون صعوبات كبيرة.

ثلاث وديات

برمج الاطار الفني ثلاث مباريات ودية استعدادا للمرحلة الثانية من البطولة، وستكون البداية بملاقاة مستقبل قابس يوم 20 جانفي ثم يواجه زملاء الحارس سيف الدين الشرفي يوم 23 جانفي أولمبيك سيدي بوزيد على أن يتباروا يوم 28 جانفي مع أمل الرقبة، ولا يستبعد أن يبرمج الفريق اختبارا رابعا قبل إعطاء ضربة البداية لمرحلة تفادي النزول والتي سيقع تأخيرها بسبب تزامن الموعد الأول مع الانتخابات المحلية.

ومن جهة أخرى، سيخوض الثنائي مبروك بوقعود وباسم السياري تجربة على سبيل الاعارة مع مستقبل الرجيش ليتسنى للاعبين أخذ هامش أكبر من الوقت لإبراز قدراتهما وتفادي مواصلة البقاء خارج الحسابات مع فريقهما الأم الذي يواصل الاعتماد على سياسة التعويل على الانتدابات، ولا يستبعد أن تضمّ قائمة المعارين بعض الأسماء الأخرى التي لن تحظى بفرصة كبيرة قي قادم المواعيد رغم ضعف الرصيد البشري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

لحسم مصير اللقب : هل يتخلى كاردوزو عن الحذر؟

يلاحق الترجي الرياضي في مواجهة الغد ضد الاتحاد المنستيري لقبه الأول بعد انتظار دام قرابة ا…