2024-01-19

المنظمة الدولية للهجرة | تنظيم ست ورشات بست ولايات ذات أولوية في التنمية : توفير تمويل تكميلي لا يتجاوز حدود 33 ألف دينار لتطوير فرص التشغيل بالشمال الغربي والجنوب الشرقي

تنظم المنظمة الدولية للهجرة من 15 إلى 24 جانفي الجاري ست ورشات لتقديم مشروع « حاجتي بيك » لفائدة أصحاب المشاريع والمستثمرين التونسيين المقيمين بالخارج والمتواجدين في تونس خلال هذه الفترة وذلك بالمناطق ذات الأولوية في التنمية بكل من جندوبة ( 15 جانفي ) والكاف (16 جانفي ) والقيروان (17 جانفي ) وقابس (18 جانفي ) ومدنين ( 23 جانفي ) وتطاوين ( 24 جانفي 2024 ).

وتتضمن الورشات تقديم معلومات حول المرحلة الثانية من المشروع ومعايير اختيار المترشحين من أصحاب المشاريع والمقيمين بالخارج وتحديدا المملكة العربية السعودية وساحل العاج وايطاليا وفرنسا وألمانيا. كما يتم خلالها تقديم نصائح حول كيفية إعداد الوثائق اللازمة وخطة العمل وكيفية التسجيل على منصة “ حاجتي بيك” مع تنظيم حصص ومقابلات ثنائية بين المشاركين.

وقد بين المندوب الجهوي لديوان التونسيين بالخارج منير الجامعي أن مشروع “ حاجتي بيك ايجا نعملو آفار” يهم كل شباب تونس في كل ولايات الجمهورية ولايقتصر على الولايات المذكورة آنفا.

وأضاف أنه يشمل كل شاب تونسي له أحد أقاربه أو أصدقائه يعيش في إحدى الدول المذكورة سابقا وهو مستعد لمساعدته على تطوير مشروعه أو إحداث مشروع جديد وفي هذه الحالة تتدخل المنظمة الدولية للهجرة لتقديم المساعدة للشاب.

وكانت المنظمة الدولية للهجرة قد برمجت جلسة إعلامية تحفيزية عن بعد يوم 10 جانفي 2024 في إطار مشروع حاجتي بيك وبالتعاون مع مركز النهوض بالصادرات وديوان التونسيين بالخارج قصد تقديم نصائح عملية لإنشاء شركات تصدير ناجحة ودفع الاستثمار في قطاع التصدير في تونس.

كما قامت المنظمة الدولية للهجرة بالشراكة مع ديوان التونسيين بالخارج يوم 20 ديسمبر الماضي بتقديم بسطة عن مناخ الاستثمار في مجال السياحة والصناعات التقليدية وذلك عن بعد لفائدة التونسيين المقيمين بالخارج.

يذكر أن مشروع حاجتي بيك هو مشروع تنفذه المنظمة الدولية للهجرة بولايات الشمال الغربي والجنوب الشرقي بتمويل من الوكالة الايطالية للتعاون والتنمية يناهز 2.9 مليون أورو أي حوالي 9.5 ملايين دينار.

وتتمثل أهم الأنشطة المضبوطة ضمن هذا المشروع في اختيار المستفيدين والمستثمرين وإرساء تمويل مشترك وتنظيم عمليات المرافقة في مراحل مختلفة من سير المشروع مع اختيار المستفيدين والمستثمرين.

ويهدف المشروع إلى تطوير فرص التشغيل بالشمال الغربي والجنوب الشرقي للحد من الفقر والبطالة بهما التي بلغت نسبها على التوالي 17 بالمائة و23.1 بالمائة.

هذا إلى جانب التخفيض من المخاطر المتصلة بالهجرة غير النظامية بهذه الجهات وتشجيع المقيمين بالخارج على المساهمة في التنمية الجهوية مع الإشارة إلى أن المنظمة الدولية للهجرة توفر تمويلا تكميليا لكل مشروع مجسد في حجم تمويل المستثمر على ألا يتجاوز 10 آلاف أورو أي حوالي 33 ألف دينار ويمكن أن يكون هذا التمويل في شكل منحة استثمار أو منحة استغلال.

وقد تم فتح باب الترشحات للمرحلة الثانية من المشروع ويتواصل قبولها إلى غاية يوم 29 فيفري 2024.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

معرض وورشات لتدريب الأطفال والتلاميذ على الخط العربي : أول ظهور للخط العربي في تونس كان بالقيروان ثم انتشر إلى الجزائر والمغرب والأندلس والسودان

بمشاركة حوالي 19 خطاط من ليبيا والجزائر والمغرب والعراق فضلا عن مجموعة من الخطاطين من تونس…