2023-12-08

مع استمرار فترة الراحة الفريق يستعد للإفريقي بمواجهة المرسى والصفاقسي

مثلما‭ ‬سبق‭ ‬وأشرنا‭ ‬فإن‭ ‬القائمين‭ ‬على‭ ‬الملعب‭ ‬الملعب‭ ‬التونسي‭ ‬حرصوا‭ ‬على‭ ‬استغلال‭ ‬فترة‭ ‬الراحة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التحضير‭ ‬كأفضل‭ ‬ما‭ ‬يكون‭ ‬لباقي‭ ‬المواعيد‭ ‬وخاصة‭ ‬المواجهة‭ ‬المرتقبة‭ ‬ضد‭ ‬النادي‭ ‬الإفريقي‭ ‬في‭ ‬الجولة‭ ‬قبل‭ ‬الأخيرة‭ ‬من‭ ‬المرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬للبطولة،‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬حصل‭ ‬الاتفاق‭ ‬مع‭ ‬فريقي‭ ‬مستقبل‭ ‬المرسى‭ ‬والنادي‭ ‬الصفاقسي‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬خوض‭ ‬مباراتين‭ ‬وديتين‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬القادمة،‭ ‬حيث‭ ‬سينزل‭ ‬فريق‭ ‬باردو‭ ‬هذا‭ ‬السبت‭ ‬ضيفا‭ ‬على‭ ‬المستقبل‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يلاقي‭ ‬يوم‭ ‬16‭ ‬ديسمبر‭ ‬الجاري‭ ‬على‭ ‬ملعبه‭ ‬النادي‭ ‬الصفاقسي‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬يدرك‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬بقيادة‭ ‬حمادي‭ ‬الدّو‭ ‬أهمية‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬نسق‭ ‬المباريات‭ ‬وبالتالي‭ ‬مجاراة‭ ‬نسق‭ ‬المنافسين‭ ‬القادمين‭ ‬ونعني‭ ‬بذلك‭ ‬النادي‭ ‬الإفريقي‭ ‬والنجم‭ ‬الساحلي‭ ‬المشاركين‭ ‬حاليا‭ ‬في‭ ‬مسابقتين‭ ‬إفريقيتين،‭ ‬وقد‭ ‬حرص‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬طيلة‭ ‬الأيام‭ ‬الماضية‭ ‬على‭ ‬الاستمرار‭ ‬في‭ ‬التدريبات‭ ‬دون‭ ‬توقف‭ ‬والهدف‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬جاهزية‭ ‬اللاعبين‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬البدنية‭ ‬قبل‭ ‬برمجة‭ ‬اختبارين‭ ‬وديين‭ ‬سيساعدان‭ ‬الفريق‭ ‬جيدا‭ ‬للتحضير‭ ‬للمواجهات‭ ‬القادمة،‭ ‬حيث‭ ‬سيكون‭ ‬الهدف‭ ‬الرئيسي‭ ‬هو‭ ‬المنافسة‭ ‬على‭ ‬إنهاء‭ ‬المرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬ضمن‭ ‬الثلاثي‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬المجموعة‭ ‬والأكثر‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬حصد‭ ‬أكبر‭ ‬عدد‭ ‬ممكن‭ ‬من‭ ‬نقاط‭ ‬الحوافز‭ ‬التي‭ ‬ستساعد‭ ‬الفريق‭ ‬كثيرا‭ ‬خلال‭ ‬منافسات‭ ‬مرحلة‭ ‬االبلاي‭ ‬أوفب‭.‬

فرصة‭ ‬مواتية‭ ‬أمام‭ ‬الاحتياطيين

رغم‭ ‬أن‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬وجد‭ ‬التركيبة‭ ‬المثالية‭ ‬التي‭ ‬تعرف‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬المقابلات‭ ‬عددا‭ ‬محدودا‭ ‬من‭ ‬التغييرات،‭ ‬حيث‭ ‬يتألف‭ ‬عادة‭ ‬خط‭ ‬الدفاع‭ ‬من‭ ‬ثنائي‭ ‬المحور‭ ‬عثمان‭ ‬واتارا‭ ‬وحمزة‭ ‬بن‭ ‬عبدة‭ ‬والظهيرين‭ ‬نضال‭ ‬اللايفي‭ ‬وماهر‭ ‬الحناشي‭ ‬ولاعبي‭ ‬الوسط‭ ‬غازي‭ ‬العيادي‭ ‬وسند‭ ‬الخميسي‭ ‬ولامين‭ ‬انداو‭ ‬والمهاجمين‭ ‬بلال‭ ‬الماجري‭ ‬وحمزة‭ ‬الخضراوي‭ ‬وهيثم‭ ‬الجويني،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الرصيد‭ ‬البشري‭ ‬المتوفر‭ ‬حاليا‭ ‬من‭ ‬شأنه‭ ‬أن‭ ‬يمنح‭ ‬المدرب‭ ‬حمادي‭ ‬الدّو‭ ‬بعض‭ ‬الحلول‭ ‬الإضافية‭ ‬والمجدية،‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬تبدو‭ ‬الفرصة‭ ‬مواتية‭ ‬خلال‭ ‬الاختبار‭ ‬الودي‭ ‬المقبل‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬منح‭ ‬الثقة‭ ‬لعدد‭ ‬من‭ ‬العناصر‭ ‬الاحتياطية‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬مروان‭ ‬الصحراوي‭ ‬ودومنيك‭ ‬ميندي‭ ‬وستيف‭ ‬داوسون‭ ‬وكذلك‭ ‬فخر‭ ‬الدين‭ ‬العوجي‭ ‬وأمان‭ ‬الله‭ ‬بن‭ ‬حميدة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬إثبات‭ ‬جدارتهم‭ ‬بالمنافسة‭ ‬على‭ ‬اللعب‭ ‬ضمن‭ ‬التشكيلة‭ ‬الأساسية،‭ ‬ولهذا‭ ‬السبب‭ ‬تبدو‭ ‬فترة‭ ‬الراحة‭ ‬إيجابية‭ ‬رغم‭ ‬أن‭ ‬الفريق‭ ‬عاش‭ ‬طيلة‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭ ‬من‭ ‬المنافسات‭ ‬على‭ ‬وقع‭ ‬ارتفاع‭ ‬تدريجي‭ ‬وواضح‭ ‬في‭ ‬أداء‭ ‬الفريق‭ ‬حيث‭ ‬استهل‭ ‬إياب‭ ‬المرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬ببعض‭ ‬الصعوبات‭ ‬عندما‭ ‬تغلب‭ ‬بشق‭ ‬الأنفس‭ ‬على‭ ‬مستقبل‭ ‬سليمان‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يتألق‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬ضد‭ ‬الأولمبي‭ ‬الباجي‭ ‬واتحاد‭ ‬بن‭ ‬قردان‭ ‬وكذلك‭ ‬قوافل‭ ‬قفصة‭.‬

هل‭ ‬يرحل‭ ‬المحمدي؟

عكس‭ ‬الظهير‭ ‬الأيمن‭ ‬الهادي‭ ‬خلفة‭ ‬الذي‭ ‬نجح‭ ‬في‭ ‬استغلال‭ ‬الفرصة‭ ‬الممنوحة‭ ‬له‭ ‬في‭ ‬اللقاء‭ ‬الأخير‭ ‬ضد‭ ‬قوافل‭ ‬قفصة‭ ‬وقدم‭ ‬مستوى‭ ‬مرضيا‭ ‬جعله‭ ‬ينال‭ ‬رضا‭ ‬الإطار‭ ‬الفني،‭ ‬فإن‭ ‬زميله‭ ‬هيثم‭ ‬المحمدي‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬حاضرا‭ ‬منذ‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭ ‬للغاية‭ ‬عن‭ ‬مباريات‭ ‬الفريق،‭ ‬وهذا‭ ‬الأمر‭ ‬يبدو‭ ‬أنه‭ ‬يؤشر‭ ‬لخروجه‭ ‬من‭ ‬الحسابات‭ ‬نهائيا،‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬مستواه‭ ‬خلال‭ ‬بداية‭ ‬الموسم‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬مقنعا‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬ينجح‭ ‬نضال‭ ‬اللايفي‭ ‬في‭ ‬تقديم‭ ‬الإضافة‭ ‬واستطاع‭ ‬أن‭ ‬يقنع‭ ‬المدرب‭ ‬حمادي‭ ‬الدّو‭ ‬ويثبت‭ ‬أقدامه‭ ‬في‭ ‬التشكيلة‭ ‬الأساسية،‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬من‭ ‬غير‭ ‬المستبعد‭ ‬أن‭ ‬تنتهي‭ ‬تجربة‭ ‬المحمدي‭ ‬مع‭ ‬الملعب‭ ‬التونسي‭ ‬سريعا‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد مسيرة حافلة مع الاتحاد المنستيري : هـل قــرّر بـــن سـعيد خوض تـجـربـة جــديــدة خارج تونس؟

كان الحارس الدولي للاتحاد المنستيري البشير بن سعيد «نجم» الأخبار الرياضية في تونس خلال الأ…