2023-10-31

المتحدثة الإقليمية باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي لـ«الصحافة اليوم»: الوضع في غزة كارثي ونخشى انتشار الأوبئة مستقبلا

مع‭ ‬تواصل‭ ‬قصف‭ ‬الاحتلال‭ ‬الإسرائيلي‭ ‬لقطاع‭ ‬غزة‭ ‬تحذر‭ ‬المنظمات‭ ‬الإنسانية‭ ‬من‭ ‬تدهور‭ ‬الأوضاع‭ ‬التي‭ ‬تجمع‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬وصلت‭ ‬الى‭ ‬مرحلة‭ ‬كارثية‭.‬

وفي‭ ‬السياق‭ ‬قالت‭ ‬المتحدثة‭ ‬باسم‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬بالصليب‭ ‬الأحمر‭ ‬ايمان‭ ‬الطرابلسي‭ ‬لـاالصحافة‭ ‬اليومب‭ ‬ان‭ ‬المستشفيات‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‭ ‬والمنظومة‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬غزة‭ ‬انهارت‭ ‬موضحة‭ ‬ان‭ ‬المستشفيات‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬استقبال‭ ‬المرضى‭ ‬وتقديم‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬لهم‭ ‬في‭ ‬غياب‭ ‬الدواء‭ ‬والنقص‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬الطاقم‭ ‬الطبي‭ ‬مقارنة‭ ‬بالارتفاع‭ ‬المهول‭ ‬لحجم‭ ‬المرضى‭.‬

وتابعت‭ ‬الطرابلسي‭ ‬مؤكدة‭ ‬ان‭ ‬المستشفيات‭ ‬تحولت‭ ‬بسبب‭ ‬استمرار‭ ‬القصف‭ ‬ومغادرة‭ ‬السكان‭ ‬لمنازلهم‭ ‬الى‭ ‬مأوى‭ ‬يلوذ‭ ‬اليه‭ ‬الآلاف‭ ‬منهم‭ ‬قائلة‭ ‬الاف‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬والأطفال‭ ‬والشيوخ‭ ‬احتموا‭ ‬بالمستشفيات‭ ‬باعتبار‭ ‬انها‭ ‬من‭ ‬الأماكن‭ ‬الآمنة‭ ‬للاحتماء‭ ‬من‭ ‬القصف‭.‬

وزادت‭ ‬ان‭ ‬الأطباء‭ ‬اليوم‭ ‬صاروا‭ ‬يقومون‭ ‬باجراء‭ ‬العمليات‭ ‬الجراحية‭ ‬دون‭ ‬تخدير‭ ‬بسبب‭ ‬فقدان‭ ‬مادة‭ ‬البنج‭ ‬وان‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬العمليات‭ ‬الجراحية‭ ‬أجريت‭ ‬بالممرات‭ ‬بسبب‭ ‬عدم‭ ‬وجود‭ ‬أماكن‭ ‬شاغرة‭.‬

وشددت‭ ‬المتحدثة‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬المنظومة‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬غزة‭ ‬انهارت‭ ‬بالكامل‭ ‬فبعض‭ ‬المستشفيات‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬تعمل‭ ‬والبعض‭ ‬الاخر‭ ‬الذي‭ ‬مازال‭ ‬يعمل‭ ‬بالقدر‭ ‬البسيط‭ ‬المتوفر‭ ‬له‭ ‬يشتكي‭ ‬من‭ ‬نقص‭ ‬كل‭ ‬المستلزمات‭ ‬الطبية‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬أكياس‭ ‬حفظ‭ ‬الجثث‭ ‬وحتى‭ ‬غرف‭ ‬حفظ‭ ‬الموتى‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬استيعاب‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الجثث‭.‬

وبسبب‭ ‬تواصل‭ ‬القصف‭ ‬وحصار‭ ‬غزة‭ ‬والنقص‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬الادوية‭ ‬تقول‭ ‬الطرابلسي‭ ‬ان‭ ‬احياة‭ ‬الالاف‭ ‬من‭ ‬المرضى‭ ‬والنساء‭ ‬الحوامل‭ ‬صارت‭ ‬مهددة‭ ‬لعدم‭ ‬توفر‭ ‬الادوية‭ ‬الخاصة‭ ‬بهم‭.‬

مخاوف‭ ‬من‭ ‬انتشار‭ ‬الأوبئة

وتمنع‭ ‬إسرائيل‭ ‬دخول‭ ‬البنزين‭ ‬لغزة‭ ‬المحاصرة‭ ‬ونفد‭ ‬منذ‭ ‬فترة‭ ‬مخزون‭ ‬القطاع‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬الضرورية‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬أدى‭ ‬بحسب‭ ‬المسؤولة‭ ‬في‭ ‬الصليب‭ ‬الأحمر‭ ‬الدولي‭ ‬الى‭ ‬نقص‭ ‬المياه‭ ‬الصالحة‭ ‬للاستعمال‭ ‬أو‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬بالمياه‭ ‬الآمنة‭ ‬وتوضح‭ ‬الطرابلسي‭: ‬الم‭ ‬يعد‭ ‬هناك‭ ‬مياه‭ ‬صالحة‭ ‬للاستعمال‭ ‬بسبب‭ ‬نفاد‭ ‬البنزين‭ ‬من‭ ‬محطات‭ ‬تحلية‭ ‬وتصفية‭ ‬المياه‭ ‬واستحال‭ ‬أيضا‭ ‬نقل‭ ‬امداد‭ ‬السكان‭ ‬عبر‭ ‬الصهاريج‭ ‬بكميات‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المياه‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬أجبر‭ ‬الكثيرين‭ ‬على‭ ‬استعمال‭ ‬مياه‭ ‬غير‭ ‬نظيفة‭ ‬ما‭ ‬يوسع‭ ‬مخاوفنا‭ ‬من‭ ‬انتشار‭ ‬اوبئة‭ ‬مستقبلا‭ ‬ستزيد‭ ‬من‭ ‬حجم‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬المستشفيات‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬الخدمات‭ ‬للمرضى‭ ‬فصار‭ ‬الأطباء‭ ‬مجبرين‭ ‬على‭ ‬القيام‭ ‬بعمليات‭ ‬فرز‭ ‬بين‭ ‬المرضى‭ ‬واختيار‭ ‬من‭ ‬يقدمون‭ ‬له‭ ‬العلاج‭ ‬أولا‭.‬

واظهرت‭ ‬مقاطع‭ ‬فيدو‭ ‬على‭ ‬مواقع‭ ‬السوشيال‭ ‬ميديا‭ ‬لجوء‭ ‬سكان‭ ‬غزة‭ ‬الى‭ ‬البحر‭ ‬للتزود‭ ‬بالماء‭ ‬لغسل‭ ‬ثيابهم‭ ‬وتنظيف‭ ‬ملابسهم‭.‬

وتؤكد‭ ‬الطرابلسي‭ ‬ان‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المدارس‭ ‬والملاجئ‭ ‬التي‭ ‬فرّ‭ ‬إليه‭ ‬الآلاف‭ ‬من‭ ‬سكان‭ ‬في‭ ‬غزة‭ ‬للاحتماء‭ ‬بها‭ ‬صارت‭ ‬عاجزة‭ ‬عن‭ ‬استيعاب‭ ‬العدد‭ ‬المتزايد‭ ‬منهم‭ ‬وفي‭ ‬مقابل‭ ‬اكتظاظ‭ ‬الغرف‭ ‬التي‭ ‬يتكدس‭ ‬بها‭ ‬العشرات‭ ‬هناك‭ ‬نقص‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬الحمامات‭ ‬ومستلزمات‭ ‬النظافة‭.‬

وعن‭ ‬المساعدات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬إدخالها‭ ‬الى‭ ‬حد‭ ‬الان‭ ‬كشفت‭ ‬الطرابلسي‭ ‬انها‭ ‬لا‭ ‬تكفي‭ ‬لسد‭ ‬ولو‭ ‬جزء‭ ‬بسيط‭ ‬من‭ ‬حاجيات‭ ‬السكان‭ ‬مؤكدة‭ ‬انها‭ ‬تكفي‭ ‬لعلاج‭ ‬5‭ ‬الاف‭ ‬جريح‭ ‬فقط‭ ‬مضيفة‭ ‬انحن‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬لكميات‭ ‬أكبر‭ ‬وللدفع‭ ‬نحو‭ ‬السماح‭ ‬بالمرور‭ ‬والتوزيع‭ ‬الآمن‭ ‬لهاب‭.‬

وقالت‭ ‬نحتاج‭ ‬ان‭ ‬تكون‭ ‬المساعدات‭ ‬المرسلة‭ ‬للقطاع‭ ‬نوعية‭ ‬وان‭ ‬تحتوي‭ ‬على‭ ‬الحاجيات‭ ‬الضرورية‭ ‬من‭ ‬طعام‭ ‬وادوية‭.‬

وكشفت‭ ‬ان‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬العائلات‭ ‬الفلسطينية‭ ‬صارت‭ ‬تنام‭ ‬في‭ ‬الشوارع‭ ‬منذ‭ ‬أيام‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬يقضى‭ ‬اغلبهم‭ ‬ساعات‭ ‬طويلة‭ ‬امام‭ ‬المخازن‭ ‬القليلة‭ ‬التي‭ ‬واصلت‭ ‬العمل‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬كميات‭ ‬صغيرة‭ ‬من‭ ‬الرغيف‭.‬

وعن‭ ‬المساعدات‭ ‬المرتقب‭ ‬دخولها‭ ‬للقطاع‭ ‬كشفت‭ ‬الطرابلسي‭ ‬ان‭ ‬الصليب‭ ‬الأحمر‭ ‬لم‭ ‬يحصل‭ ‬منذ‭ ‬الأحد‭ ‬على‭ ‬مساعدات‭ ‬جديدة‭ ‬وان‭ ‬هناك‭ ‬وعودا‭ ‬بدخول‭ ‬كميات‭ ‬إضافية‭ ‬لكن‭ ‬دون‭ ‬تحديد‭ ‬ذلك‭.‬

اما‭ ‬بخصوص‭ ‬ملف‭ ‬الاسرى‭ ‬لدى‭ ‬حماس‭ ‬قالت‭ ‬المتحدثة‭ ‬ان‭ ‬االاتصالات‭ ‬جارية‭ ‬بطريقة‭ ‬مباشرة‭ ‬مع‭ ‬الجانب‭ ‬الإسرائيلي‭ ‬وحركة‭ ‬حماس‭ ‬وعائلات‭ ‬الأسرى‭.‬

وأضافت‭: ‬اكوسيط‭ ‬محايد‭ ‬نحن‭ ‬مستعدون‭ ‬للقيام‭ ‬بزيارات‭ ‬إنسانية‭ ‬وتسهيل‭ ‬الاتصالات‭ ‬بين‭ ‬الرهائن‭ ‬وأفراد‭ ‬عائلاتهم‭ ‬وتسهيل‭ ‬أي‭ ‬إطلاق‭ ‬سراح‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف‭.‬

وكان‭ ‬الصليب‭ ‬الأحمر‭ ‬أشرف‭ ‬على‭ ‬عملية‭ ‬نقل‭ ‬أربعة‭ ‬اسرى‭ ‬أطلقت‭ ‬حركة‭ ‬حماس‭ ‬سراحهم‭ ‬قبل‭ ‬أيام‭ ‬لدواع‭ ‬إنسانية‭ ‬ووقع‭ ‬نقلهم‭ ‬عبر‭ ‬هياكله‭ ‬خارج‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مع الأحداث: الحرب في غزة والانعطافة الأمريكية

تتردد منذ أيام التقارير عن انزعاج أمريكي من سياسات إسرائيل تجاه غزة وتؤكد هذه التقارير ان …