2023-10-25

بهدف دفع الاستثمار في تونس وإعادة إعمار ليبيا أكثر من 100 مشارك يحضرون الدورة الثالثة للملتقى الدولي لرواد الأعمال

تحت‭ ‬شعار‭ ‬اآفاق‭ ‬الاستثمار‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬و‭ ‬دول‭ ‬الجوارب‭ ‬ينظم‭ ‬المجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬لرجال‭ ‬الأعمال‭ ‬التونسيين‭ ‬الليبيين‭ ‬عبر‭ ‬مكتب‭ ‬ولاية‭ ‬مدنين‭ ‬الدورة‭ ‬الثالثة‭ ‬للملتقى‭ ‬الدولي‭ ‬لرواد‭ ‬الأعمال‭  ‬الذي‭ ‬ستحتضنه‭ ‬مدينة‭ ‬جربة‭ ‬من‭ ‬23‭ ‬إلى‭ ‬26‭ ‬نوفمبر‭ ‬القادم‭. ‬ووفق‭ ‬ما‭ ‬صرح‭ ‬به‭ ‬السيد‭ ‬منير‭ ‬قزم‭ ‬رئيس‭ ‬الفرع‭ ‬الجهوي‭ ‬للمجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬لرجال‭ ‬الأعمال‭ ‬التونسيين‭ ‬الليبيين‭ ‬بمدنين‭  ‬لـاالصحافة‭ ‬اليومب‭ ‬فان‭ ‬هذا‭ ‬الملتقى‭ ‬السنوي‭ ‬الذي‭ ‬يقام‭ ‬لثالث‭ ‬مرة‭ ‬سيجمع‭ ‬رجال‭ ‬أعمال‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬وليبيا‭ ‬والجزائر‭ ‬وآخرين‭ ‬مقيمين‭ ‬بفرنسا‭ ‬لمناقشة‭ ‬إمكانيات‭ ‬الاستثمار‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬البلدان‭ ‬المذكورة‭ ‬والبحث‭ ‬عن‭ ‬آليات‭ ‬جديدة‭ ‬لتطويره‭ ‬بهدف‭ ‬تحفيز‭ ‬أصحاب‭ ‬المبادرات‭ ‬الخاصة‭ ‬على‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬فرص‭ ‬الاستثمار‭ ‬وتطوير‭ ‬الشراكات‭ ‬الثنائية‭ ‬و‭ ‬الثلاثية‭ ‬بين‭ ‬المؤسسات‭ ‬التونسية‭ ‬والليبية‭ ‬و‭ ‬الجزائرية‭ ‬وأيضا‭ ‬على‭ ‬إحداث‭ ‬المشاريع‭ ‬والمشاركة‭ ‬الفعالة‭ ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬إعادة‭ ‬إعمار‭ ‬ليبيا‭ .‬

وأكد‭  ‬رئيس‭ ‬المكتب‭ ‬الجهوي‭ ‬بمدنين‭ ‬للمجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬لرجال‭ ‬الأعمال‭ ‬التونسيين‭ ‬الليبيين،‭ ‬ان‭ ‬هذه‭ ‬التظاهرة‭ ‬ستشهد‭ ‬مشاركة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬100‭ ‬مؤسسة‭ ‬تونسية‭ ‬وأجنبية‭ ‬من‭ ‬دول‭ ‬الجوار‭ ‬والدول‭ ‬المهتمة‭ ‬بالاستثمار‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬إضافة‭ ‬الى‭ ‬حضور‭ ‬ممثلين‭ ‬دبلوماسيين‭ ‬عن‭ ‬الحكومة‭ ‬الجزائرية‭ ‬والليبية‭. ‬وتنشط‭ ‬اغلب‭ ‬المؤسسات‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬قطاعات‭ ‬الأشغال‭ ‬العامة‭ ‬والبنوك‭ ‬والتجارة‭ ‬والخدمات‭ ‬والصحة‭.‬

وبخصوص‭ ‬برنامج‭ ‬هذه‭ ‬التظاهرة‭ ‬أوضح‭ ‬المصدر‭ ‬ذاته‭ ‬انه‭ ‬سيتم‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬الأول‭ ‬تسليط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬خصوصيات‭ ‬قانون‭ ‬الاستثمار‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬وليبيا‭ ‬والجزائر‭ ‬ومناقشة‭ ‬أطره‭ ‬القانونية‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬تبسيط‭ ‬المعلومة‭ ‬للمشاركين‭ ‬ومحاولة‭ ‬إيجاد‭ ‬حلول‭ ‬ناجعة‭ ‬لجعل‭ ‬هذه‭ ‬القوانين‭ ‬أكثر‭ ‬مرونة‭ ‬لاسيما‭ ‬قانون‭ ‬الاستثمار‭ ‬التونسي‭ ‬الذي‭ ‬يتميز‭ ‬بتعقيدات‭ ‬إدارية‭ ‬وبيروقراطية‭ ‬لا‭ ‬تخدم‭ ‬مصلحة‭ ‬هذا‭ ‬القطاع‭ ‬الهام‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬من‭ ‬روافد‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الوطني‭.‬

أما‭ ‬بقية‭ ‬أشغال‭ ‬الملتقى،‭ ‬في‭ ‬يومه‭ ‬الثاني‭ ‬والختامي،‭ ‬فقد‭ ‬خصصت‭ ‬لتنظيم‭ ‬لقاءات‭ ‬ثنائية‭ ‬بين‭ ‬مختلف‭ ‬المؤسسات‭ ‬المشاركة‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬وليبيا‭ ‬والجزائر‭ ‬وفرنسا‭ ‬ولمناقشة‭ ‬الاتفاقيات‭ ‬وعقود‭ ‬الاستثمار‭ ‬والشراكة‭ ‬بينها‭. ‬وتختم‭ ‬بإصدار‭ ‬بيان‭ ‬ختامي‭ ‬سيتم‭ ‬مناقشة‭ ‬ما‭ ‬ورد‭ ‬فيه‭ ‬من‭ ‬اقتراحات‭ ‬مع‭ ‬السلط‭  ‬الوطنية‭ ‬المعنية‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬وكالة‭ ‬النهوض‭ ‬بالاستثمار‭ ‬والتجديد‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬التي‭ ‬لها‭ ‬علاقة‭ ‬بقانون‭ ‬الاستثمار‭. ‬وقال‭ ‬بهذا‭ ‬الشأن‭ :‬اسيتم‭ ‬رفع‭ ‬التوصيات‭ ‬والمقترحات،‭ ‬التي‭ ‬سيتضمنها‭ ‬البيان‭ ‬الختامي‭ ‬للملتقى،‭ ‬الى‭ ‬الحكومات‭ ‬والبرلمانات‭ ‬بهدف‭ ‬تطوير‭ ‬قوانين‭ ‬الاستثمار‭ ‬ومزيد‭ ‬تعزيز‭ ‬الاستثمارات‭ ‬المشتركة‭ ‬بين‭ ‬مختلف‭ ‬دول‭ ‬الجوارب‭.‬

وبخصوص‭ ‬سؤالنا‭ ‬عن‭ ‬مدى‭ ‬نحاج‭ ‬الدورتين‭ ‬السابقتين‭, ‬أجابنا‭ ‬منير‭ ‬قزم‭ ‬القد‭ ‬كانتا‭ ‬ناجحتين‭ ‬لأنهما‭ ‬أثمرتا‭ ‬عددا‭ ‬هاما‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬الثنائية‭ ‬بين‭ ‬مؤسسات‭ ‬تونسية‭ ‬ليبية‭ ‬وأخرى‭ ‬تونسية‭ ‬جزائرية‭ ‬في‭ ‬قطاعات‭ ‬متنوعةب‭ ‬موضحا‭ ‬ان‭ ‬تسجيل‭ ‬عدد‭ ‬هام‭ ‬من‭ ‬المشاركين‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬دورة‭ ‬يعتبر‭ ‬إشارة‭ ‬ناجحة‭ ‬على‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬التظاهرات‭ : ‬القد‭ ‬سجلت‭ ‬الدورة‭ ‬الاولى‭ ‬التي‭ ‬نظمت‭ ‬بجربة‭ ‬سنة‭ ‬2020‭  ‬حوالي‭ ‬200مشاركة‭ ‬وسجلت‭ ‬الدورة‭ ‬الثانية‭ ‬مشاركة‭ ‬170ب‭.  ‬واضاف‭ :‬اسنعمل‭ ‬هذه‭ ‬الدورة‭ ‬على‭ ‬إنجاح‭ ‬هذا‭ ‬الملتقي‭ ‬لجعله‭ ‬موعدا‭ ‬سنويا‭ ‬متميزا‭ ‬هدفه‭ ‬دفع‭ ‬الاستثمار‭ ‬المشترك‭ ‬بين‭ ‬تونس‭ ‬وبلدان‭ ‬الجوار‭ ‬وسنركز‭ ‬هذه‭ ‬السنة‭ ‬على‭ ‬بعث‭ ‬مشاريع‭ ‬في‭ ‬ليبيا‭ ‬الشقيقة‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬المساهمة‭ ‬في‭ ‬إعادة‭ ‬إعمار‭ ‬المناطق‭ ‬المنكوبة‭ ‬جراء‭ ‬عاصفة‭ ‬دانيالب‭. ‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

المبادرة الأوروبية «الاستثمارات في تونس» : فرنسا وألمانيا تخصصان 270,9 مليون يورو لدعم المؤسسات التونسية

أكد سفير الاتحاد الأوروبي بتونس، ماركوس كورنارو، على هامش فعاليات الاستثمار، التزام الاتحا…