2023-10-19

مشروع ميزانية الدولة لسنة 2024 تراجع نفقات الدعم مقابل ارتفاع في مخصصات الاستثمار

ناهزت‭ ‬ميزانية‭ ‬الدولة‭ ‬للسنة‭ ‬القادمة‭ ‬77868‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬فرضيتين‭: ‬تسجيل‭ ‬نسبة‭ ‬نمو‭ ‬في‭ ‬حدود‭ ‬2.1‭ % ‬وبلوغ‭ ‬سعر‭ ‬برميل‭ ‬النفط‭ ‬في‭ ‬حدود‭ ‬81‭ ‬دولارا‭. ‬وتمثل‭ ‬الموارد‭ ‬الذاتية‭ ‬63.1‭ % ‬من‭  ‬جملة‭ ‬موارد‭ ‬الدولة‭ ‬لسنة‭ ‬2024‭ . ‬وتتوزع‭ ‬هذه‭ ‬الموارد‭ ‬الذاتية‭ ‬بين‭ ‬مداخيل‭ ‬جبائية‭ ‬لحد‭ ‬44050‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬وتمثل‭ ‬89.6‭ % ‬من‭ ‬مداخيل‭ ‬الميزانية‭ ‬ومداخيل‭ ‬غير‭ ‬جبائية‭ ‬لحد‭ ‬4760‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬وتمثل‭ ‬9.7‭ % ‬من‭ ‬مداخيل‭ ‬الميزانية‭ ‬وهبات‭ ‬لحد‭ ‬350‭  ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬تمثل‭ ‬0.7‭ % ‬من‭ ‬مداخيل‭ ‬الميزانية‭.‬

أما‭ ‬نفقــات‭ ‬الميـزانية‭ ‬سنة‭ ‬2024‭ ‬فقد‭ ‬قدرت‭ ‬بـ‭ ‬59805‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬مقابل‭ ‬3734‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬لسنة‭ ‬2023‭ ‬موزعة‭ ‬على‭ ‬كتلة‭ ‬الأجور‭ ‬المقدرة‭ ‬ب‭ ‬23711‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬مقابل‭ ‬22773‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬لسنة‭ ‬2023‭ ‬أي‭ ‬زيادة‭ ‬قدرها‭ ‬939‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬وعلى‭ ‬كتلة‭ ‬الدعم‭ ‬المقدرة‭ ‬ب‭ ‬11337‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬مقابل‭ ‬11475‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬مسجلة‭ ‬بذلك‭ ‬تراجعا‭ ‬بقيمة‭ ‬بـ138‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭. ‬يذكر‭ ‬ان‭ ‬كتلة‭ ‬الدّعم،‭ ‬تمثل‭ ‬لوحدها،‭ ‬19‭ % ‬من‭ ‬جملة‭ ‬نفقات‭ ‬الميزانية‭ ‬و23.1‭ % ‬من‭ ‬جملة‭ ‬مداخيل‭ ‬الميـزانية‭ ‬و6.5‭  %‬مــن‭ ‬النّاتج‭ ‬المحلي‭ ‬الإجمالي‭.‬

وفيما‭ ‬يخص‭ ‬كتلة‭ ‬الدعم‭ ‬التي‭ ‬أثارت‭ ‬مؤخرا‭ ‬جدلا‭ ‬كبيرا‭, ‬فقد‭ ‬تمت‭ ‬المحافظة‭ ‬تقريبا‭ ‬على‭ ‬نفس‭ ‬قيمة‭ ‬نفقات‭ ‬دعم‭ ‬المواد‭ ‬الغذائية‭, ‬المحروقات‭ ‬والكهرباء،‭ ‬بينما‭ ‬عمدت‭ ‬إلى‭ ‬الترفيع‭ ‬في‭ ‬قيمة‭  ‬الضرائب‭ ‬على‭ ‬الفنادق‭ ‬والبنوك‭ ‬وبعض‭ ‬الشركات‭.‬

وبلغة‭ ‬الأرقام‭ ‬رصدت‭ ‬الميزانية‭ ‬3591‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬لدعم‭ ‬دعما‭ ‬الأساسية‭ ‬مقابل‭ ‬3805‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬سنـة‭ ‬2023‭ ‬مسجلة‭ ‬بذلك‭ ‬انخفاضا‭ ‬قيمته‭ ‬قدره‭ ‬214‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭. ‬أما‭ ‬نفقات‭ ‬دعم‭ ‬المحروقات‭ ‬والكهرباء‭ ‬فقد‭ ‬قدرت‭ ‬بحوالي‭ ‬7086‭ ‬مليون‭ ‬دينار،‭ ‬مقابل‭ ‬7030‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬محينة‭ ‬لسنة‭ ‬2023،‭ ‬أي‭ ‬بزيادة‭ ‬قدرها‭ ‬56‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬موزعة‭ ‬بين‭ ‬4019‭  ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬للشركة‭ ‬التونسية‭ ‬للكهرباء‭ ‬والغاز‭ ‬بقيمة‭ ‬و3067‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬الصالح‭ ‬الشركة‭ ‬التونسية‭ ‬لصناعات‭ ‬التكرير‭. ‬هذا‭ ‬ورفعت‭ ‬الدولة‭ ‬التونسية‭ ‬في‭ ‬الاعتمادات‭ ‬المرصودة‭ ‬لدعم‭ ‬النقل‭ ‬من‭ ‬640‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬لسنة‭ ‬2023‭ ‬إلى‭ ‬660‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭.‬وستوجه‭ ‬هذه‭ ‬الاعتمادات‭ ‬لدعم‭ ‬النقل‭ ‬المدرسي‭ ‬والجامعي‭ ‬والنّقل‭ ‬بتعريفات‭ ‬منخفضة،‭ ‬وكذلك‭ ‬النقل‭ ‬المجاني‭ ‬لبعض‭ ‬الفئات‭ ‬الخصوصية‭.‬

وتشمل‭ ‬نفقات‭ ‬ميزانية‭ ‬الدولة‭ ‬أيضا‭ ‬5274‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬مخصصة‭ ‬لنفقات‭ ‬الاستثمار‭ ‬مقابل‭ ‬4693‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬لسنة‭ ‬2023‭ ‬مسجلة‭ ‬بذلك‭ ‬ارتفاع‭ ‬بقيمة‭ ‬581‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭.‬كما‭ ‬تم‭ ‬تخصيص‭ ‬8359‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬بعنوان‭ ‬نفقات‭ ‬التدخّلات‭ ‬الأخرى‭ ‬مقابل‭ ‬7693‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬لسنة‭ ‬2023‭ . ‬ويتضمن‭ ‬هذا‭ ‬المبلغ‭ ‬3353‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬بعنوان‭ ‬تدخّلات‭ ‬في‭ ‬الميدان‭ ‬الاجتماعي‭ ‬والاقتصادي‭ ‬والثقافي‭ ‬وذلك‭ ‬تكريسا‭ ‬للدور‭ ‬الاجتماعي‭ ‬للدولة‭ ‬وإعادة‭ ‬توزيع‭ ‬الدخل‭ ‬ومقاومة‭ ‬الفقر‭ ‬وتتضمن‭ ‬اعتمادات‭ ‬لبرامج‭ ‬النهوض‭ ‬بالعائلات‭ ‬محدودة‭ ‬الدخل‭ ‬وبرامج‭ ‬التضامن‭ ‬الوطني‭ ‬والسكن‭ ‬الاجتماعي‭ ‬ومنح‭ ‬الطلبة‭ ‬والإعانات‭ ‬المدرسية‭ ‬والجامعية‭.‬

وقد‭ ‬قدرت‭ ‬موارد‭ ‬الخزينة‭ ‬لسنة‭ ‬2024‭ ‬بـ‭ ‬28708‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬تتأتى‭ ‬من‭ ‬موارد‭ ‬اقتراض‭ ‬لحد‭ ‬28188‭   ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬ومن‭ ‬موارد‭ ‬خزينة‭ ‬أخرى‭ ‬لحد‭ ‬520‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭. ‬وتتأتى‭ ‬القروض‭ ‬الخارجية‭ ‬من‭ ‬صندوق‭ ‬النقد‭ ‬العربي‭ ‬ما‭ ‬يعادل‭ ‬38‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭, ‬البنك‭ ‬الدولي‭ ‬63‭ ‬مليون‭ ‬يورو‭, ‬البنك‭ ‬الإفريقي‭ ‬للتصدير‭ ‬والاستيراد‭ ‬400‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭, ‬الجزائر‭ ‬300‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬500‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬وقروض‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬حدود‭ ‬3200‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭. ‬عوما‭ ‬يهدف‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬لسنة‭ ‬2024‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬إعداده‭ ‬في‭ ‬ظرف‭ ‬اقتصادي‭ ‬عالمي‭ ‬متذبذب‭ ‬ووطني‭ ‬صعب‭ ‬إلى‭ ‬تنفيذ‭ ‬الإصلاحات‭ ‬الرامية‭ ‬إلى‭ ‬استعادة‭ ‬التوازنات‭ ‬المالية‭ ‬تدريجيا‭ ‬ودفع‭ ‬نسق‭ ‬الاستثمار‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تحقيق‭ ‬نمو‭ ‬اقتصادي‭ ‬شامل‭.‬

والجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬لم‭ ‬يذكر‭ ‬قرض‭ ‬صندوق‭ ‬النقد‭ ‬الدولي‭ ‬ضمن‭ ‬الموارد‭ ‬المالية‭ ‬الخارجية‭  ‬والذي‭ ‬رفضه‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬سعيد‭ ‬بسبب‭ ‬ما‭ ‬تضمن‭ ‬من‭ ‬اإملاءات‭ ‬مجحفةب‭ ‬قد‭ ‬تؤدي‭ ‬إلى‭ ‬احتجاجات‭ ‬وتهدد‭ ‬السلم‭ ‬الاجتماعي‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

من 3 % الى %2,4 : البنك الدولي يعدل توقعاته لنمو الاقتصاد التونسي

تحت عنوان «الصراع والمديونية» أصدر البنك الدولي بداية الأسبوع الجاري تقريرا خاص بنسب النمو…