2024-07-03

قرار التّخلي عن بعض الشعب في عدد من المؤسسات الجامعية يثير الجدل…انتقادات وسيل من التساؤلات..!

رافق صدور دليل التوجيه الجامعي موجة من الانتقادات على خلفية التخلي عن بعض الشعب حيث أثار قرار التخلي عن بعض الشعب في عدد من مؤسسات التعليم العالي، جدلا واسعا، بلغ حد الاحتجاج وإصدار بيانات رافضة لهذا التوجه على غرار ما حدث في سيدي بوزيد، حيث نفّذ عدد من أساتذة التعليم العالي وممثلون عن الاتحاد الجهوي للشغل وعن المجتمع المدني وقفة احتجاجية أول أمس الاثنين 1 جويلية 2024 أمام مقر كلية العلوم والتقنيات بالجهة.

وجاءت هذه الوقفة احتجاجًا على خلفية قرار حذف 7 شعب علمية في مؤسسات التعليم العالي بالجهة، واستجابة لدعوات النقابة الأساسية لأساتذة التعليم العالي بسيدي بوزيد للاحتجاج على خلفية هذا القرار .

حيث صرح الأستاذ المساعد بكلية العلوم والتقنيات وكاتب عام نقابة أساتذة التعليم العالي بسيدي بوزيد حافظ حجلاوي بأن الشعب التي تم حذفها تنقسم إلى 3 شعب بكلية العلوم والتقنيات و3 شعب بالمعهد العالي للفنون والحرف وشعبة وحيدة بالمعهد العالي للدراسات التكنولوجية.

مشيرا الى أن عديد الطلبة الموجهين في سيدي بوزيد تتم إعادة توجيههم إلى ولايات أخرى دون الأخذ بعين الاعتبار لمعايير إعادة التوجيه الجامعي، مطالبًا وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بتفسير هذه الممارسات التي تكررت وأثرّت على عدد من الطلبة المرسمين فعليًا بالجهة، وفق قوله.

معتبرا أن وزارة التعليم العالي عادة ما تتخذ قرارات بحذف بعض الشعب الجامعية إذا قلّ عدد الطلبة المرسمين بها عن 10 طلبة في الجهات الداخلية، وتابع بقوله: «كأنما هناك سياسة ممنهجة لغلق الشعب ثم الأقسام وأخيرًا غلق الكلية».

وصرح بأن هناك ارتجالية كبيرة في اتخاذ مثل هذه القرارات من طرف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مشيرا إلى ان توزيع الطلبة يتم بصفة غير عادلة.

وكانت النقابة الأساسية لأساتذة التعليم العالي قد أصدرت بيانًا إثر نشر دليل التوجيه الجامعي 2024، والذي تضمن حذفًا لعدد من الإجازات بكلية العلوم والتقنيات، دعت من خلاله الوزارة إلى إرجاع كل الإجازات المحذوفة وإحياء اللجان القطاعية الوطنية المخولة لتقييم كل الاختصاصات على قواعد علمية يقع تحديدها بصورة تشاركية من القسم إلى مجلس الجامعات ليتسنى لهذه اللجان الإبقاء أو تطوير أو إحداث مسارات تكوينية جديدة.

وعبّرت عن خشيتها مما أسمته «وجود توجه لدى البعض إلى السعي لتغيير الخارطة الجامعية وحصرها في جهات دون أخرى، مطالبة رئاسة الجامعة بالكشف عن كل الوثائق والمراسلات المتعلقة بالأرقام والمعطيات بحذف بعض الإجازات».

وبدورها أعلنت نقابات التربية في قفصة في بيان مشترك حذف 12 شعبة بجامعة قفصة من دليل التوجيه الجامعي 2024، واعتبرت أن هذا الإجراء «جائر وله تداعيات سلبية ماديًا واجتماعيًا ونفسيًا على الطلبة والأولياء على حد سواء فضلاً عما قد ينجر عنه من نتائج وخيمة على الحركة الاقتصادية التي عرفتها الجهة منذ إحداث الجامعة».

في السياق نفسه عبّر طلبة المعهد العالي للموسيقى والمسرح بالكاف عن استنكارهم وغضبهم الشديد من عدم إدراج شعبة الموسيقى بالمعهد ضمن دليل التوجيه الجامعي الجديد، رافعين شعارات «رجع الفاك» و«المعهد مسؤولية الجميع»وكان ذلك على هامش فعاليات المهرجان الدولي «24 ساعة مسرح دون انقطاع».

وفي تصريح له بيّن ممثل طلبة المعهد حمزة سعد ان هذا القرار الأحادي سيؤدي الى غلق هذه الشعبة بصفة نهائية على غرار شعبة التنشيط التي ألغيت من المعهد والتي كانت تضم اكثر من 200 طالب وطالبة، مبرزين تخوفهم من غلق المعهد تدريجيا خاصة بعد حذف هاتين الشعبتين .

يقول في هذا السياق رياض الزمالي مدير المعهد العالي للموسيقى والمسرح بالكاف أنه في علاقة بشعبة التنشيط فقد تم حذفها منذ3 سنوات بقرار من المجلس العلمي انذاك وهي خسارة كبرى للمعهد لايمكن تقديرحجمها وهو خطأ تاريخي جسيم في حق المؤسسة وفي حق الاختصاص الذي لم يوجد في تاريخ الجامعة التونسية.

وفي مايخص شعبة الموسيقى بين محدثنا ان التعامل كان أساسا مع جامعة جندوبة والمدير العام للتعليم العالي والمديرة العامة للشؤون الطلابية والتعامل كان على مستوى التواصل المباشر وبشكل متواصل على مدار السنة بتقديم كل المشاكل وإيجاد مقترحات للصعوبات التي تواجهها المؤسسة والاختصاص وليس في استسهال حلول الغلق وكان التعامل في أزمة ومواعيد مختلفة للتحسيس والتذكير بالوضعية الحرجة في علاقة بالنقص الحاد لطلبة الموسيقى وفي المستوى الثاني قام المعهد بمراسلات في شهر مارس لمقترحات حلول عددها خمسة مقترحات لاقت القبول جميعها ماعدا مقترحا واحدا يصعب تنفيذه وأكدت المديرة العامة لشؤون الطلبة بتاريخ 19 جوان ان المقترحات وصلتهم ودرسوها وسيقع عرضها على المجلس الوزاري القادم في المقابل فوجئنا بالمعلومات التي وقع تنزيلها على صفحة الوزارة وهي طبعا ضد التيار وفق محدثنا اي ضد محاولات إنقاذ الشعبة داخليا وخارجيا على غرار التعريف بالشعبة وامتيازاتها وآفاقها من خلال الأيام التعليمية والتي كان المعهد طيلة سنوات مواظبا عليها بالإضافة إلى الإعلانات وحملات الترويج للشعبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي والصفحة الخاصة للمعهد ومن خلال شبكة العلاقات مع المؤسسات التعليمية الأخرى ومن خلال المهرجانات…..

ويؤكد محدثنا في الآن ذاته على أهمية المعهد فهو المؤسسة الوحيدة التي جمعت بين الاختصاصين الموسيقى والمسرح وهو مكسب لابد من الحفاظ عليه عوض المسارعة للتفريط فيه مضيفا ان المعهد يشتغل منذ سنوات في علاقة تكامل مع المحيط الخارجي للمؤسسة وفي إطار الانفتاح على محيطها الاجتماعي والثقافي والاقتصادي.

في هذا الإطار يقول محدثنا «قمنا بمشروع جهوي بمبادرة من المعهد تقدمنا به للولاية منذ شهر أفريل وقبلت الإشراف عليه يتمثل في طلب الحرص على المحافظة على المخزون والموروث الموسيقي لجهة الكاف وتدعيم التكوين الأكاديمي في مختلف المؤسسات الراجعة بالنظر لولاية الكاف والمشروع تنخرط فيه عديد المندوبيات على غرار مندوبية التربية والثقافة والشباب والرياضة….وتعمل المؤسسة في إطار التقاطع والتكامل والانفتاح بين المؤسسات الجامعية على إيجاد حلول وان يكون لها دور ايجابي وفعال لما يحيط بها وقد لاقى المشروع استحسانا كبيرا من كل الأطراف…

وأضاف الزمالي ان المعهد امضى مؤخرا اتفاقية جديدة مع معهد عال حكومي ايطالي للحصول على منح هامة جدا، و هذا المشروع مموّل من الاتحاد الاوروبي لتمكين خريجي المعهد من الدراسة في ايطاليا في اختصاصات الموسيقي التي لاتتوفر بالمعهد، لكن بعد اصدار قرار عدم ادراج شعبة الموسيقى بالدليل الجامعي فإن ذلك سيجعل من الاتفاقية المشار اليها صعبة التنفيذ ومستحيلة .

وأشار محدثنا الى تفاعل الطلبة مع حجب شعبة الموسيقى من دليل التوجيه الجامعي بمراسلة لإدارة المعهد بتاريخ 28جوان 2024 مطالبين فيها الادارة توضيح مايحدث وتوجيه أسئلة على غرار أين سنكون السنة الدراسية المقبلة؟ماهو موقفكم من غلق مقر المعهد الاصلي؟ موقفكم من غلق شعبة الموسيقى ؟

هي اسئلة محرجة طبعا باعتبار ان القرار كان مفاجئًا للجميع ويختم محدثنا بالتساؤل ماعسانا نفعل ان واصلت الوزارة في مسار حجب شعبة الموسيقى من دليل التوجيه الجامعي ؟

معلوم أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في تونس، كانت أعلنت الثلاثاء 25 جوان 2024، صدور دليل التوجيه الجامعي 2024، الذي يهم التلاميذ الناجحين في امتحان الباكالوريا.

في هذا السياق تجدر الإشارة الى ان الأيام الوطنية حول التوجيه الجامعي تنتظم أيام 18 و19 و20 جويلية 2024 بمدينة العلوم بتونس لفائدة الناجحين الجدد في امتحان الباكالوريا لسنة 2024، وفق ما أعلنته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وتتضمن محاضرات حول مجالات الدراسة وآليات التوجيه الجامعي ولقاءات مباشرة مع الأساتذة الجامعيين للاستفسار حول عروض التكوين وآفاقها المهنية.

كما تتضمن لقاءات مباشرة مع مستشاري الإعلام والتوجيه المدرسي والجامعي لمساعدة الناجحين الجدد في امتحان الباكالوريا على القيام بتقييم موضوعي لمؤهلاتهم وقدراتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

  الحسابات البنكية المجمّدة : تتحوّل إلى ديون ثقيلة تطارد أصحابها..!

يجد العديد  من التونسيين  أنفسهم أمام المحاكم، أو في متاهات لم تكن في الحسبان، بسبب الحساب…