2024-06-30

تشكيلة النهائي الكبير: الماجري يستعيد مكانه وواتارا جاهز لتعويض

سيكون‭ ‬هدف‭ ‬الملعب‭ ‬التونسي‭ ‬اليوم‭ ‬هو‭ ‬تأكيد‭ ‬موسمه‭ ‬الناجح‭ ‬والمميز‭ ‬الذي‭ ‬قدّمه‭ ‬سواء‭ ‬في‭ ‬مسابقة‭ ‬الكأس‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬البطولة‭ ‬وخاصة‭ ‬في‭ ‬مرحلتها‭ ‬الأولى،‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬تحقيق‭ ‬هذه‭ ‬الغاية‭ ‬يتطلب‭ ‬بالضرورة‭ ‬اختيار‭ ‬أفضل‭ ‬تركيبة‭ ‬يمكنها‭ ‬أن‭ ‬تقود‭ ‬الفريق‭ ‬للصعود‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬على‭ ‬منصة‭ ‬التتويج،‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬فإن‭ ‬كل‭ ‬المؤشرات‭ ‬تؤكد‭ ‬أن‭ ‬المدرب‭ ‬حمادي‭ ‬الدّو‭ ‬يتجه‭ ‬نحو‭ ‬التعويل‭ ‬على‭ ‬العناصر‭ ‬الأساسية‭ ‬التي‭ ‬تشارك‭ ‬بانتظام‭ ‬منذ‭ ‬بداية‭ ‬الموسم‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬التشكيلة‭ ‬الأساسية‭ ‬لن‭ ‬تختلف‭ ‬كثيرا‭ ‬عن‭ ‬التشكيلة‭ ‬الفائزة‭ ‬مؤخرا‭ ‬على‭ ‬الأولمبي‭ ‬الباجي‭  ‬لكن‭ ‬من‭ ‬المفترض‭ ‬أن‭ ‬يعرف‭ ‬الفريق‭ ‬تغييرين‭ ‬على‭ ‬أقل‭ ‬تقدير،‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬الدفاع‭ ‬والثاني‭ ‬في‭ ‬الخط‭ ‬الأمامي‭.‬

في‭ ‬الدفاع‭: ‬واتارا‭ ‬جاهز‭ ‬للطوارئ‭ ‬

بعد‭ ‬أن‭ ‬بات‭ ‬منذ‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭ ‬إحدى‭ ‬ركائز‭ ‬الملعب‭ ‬التونسي‭ ‬تعرض‭ ‬المدافع‭ ‬المحور‭ ‬مروان‭ ‬الصحراوي‭ ‬للإصابة‭ ‬خلال‭ ‬المقابلة‭ ‬الأخيرة‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬أجبره‭ ‬على‭ ‬مغادرة‭ ‬الميدان‭ ‬وترك‭ ‬مكانه‭ ‬لزميله‭ ‬عثمان‭ ‬وتارا،‭ ‬وعقب‭ ‬اللقاء‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬تصريحات‭ ‬المدرب‭ ‬حمادي‭ ‬الدّو‭ ‬مطمئنة‭ ‬تماما‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالوضع‭ ‬الصحي‭ ‬لهذا‭ ‬اللاعب‭ ‬الذي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تجبره‭ ‬الإصابة‭ ‬على‭ ‬الغياب‭ ‬عن‭ ‬مباراة‭ ‬الدور‭ ‬النهائي‭ ‬للكأس‭ ‬عشية‭ ‬اليوم،‭ ‬لذلك‭ ‬يتوقع‭ ‬بشدة‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬واتارا‭ ‬ضمن‭ ‬التركيبة‭ ‬الأساسية‭ ‬حيث‭ ‬ينتظر‭ ‬أن‭ ‬يشكّل‭ ‬بمعية‭ ‬المتألق‭ ‬حمزة‭ ‬بن‭ ‬عبدة‭ ‬ثنائي‭ ‬محور‭ ‬الدفاع،‭ ‬في‭ ‬المقابل‭ ‬فإن‭ ‬كل‭ ‬المؤشرات‭ ‬الراهنة‭ ‬تفيد‭ ‬بأن‭ ‬بقية‭ ‬العناصر‭ ‬الدفاعية‭ ‬ستحافظ‭ ‬على‭ ‬أماكنها‭ ‬حيث‭ ‬سيحرس‭ ‬سامي‭ ‬هلال‭ ‬شباك‭ ‬الفريق‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يلعب‭ ‬نضال‭ ‬العيفي‭ ‬في‭ ‬الرواق‭ ‬الأيسر،‭ ‬كما‭ ‬سيتولى‭ ‬الهادي‭ ‬خلفة‭ ‬مهمة‭ ‬اللعب‭ ‬في‭ ‬خطة‭ ‬ظهير‭ ‬أيمن،‭ ‬لكن‭ ‬تظل‭ ‬لدى‭ ‬الإطار‭ ‬الفني‭ ‬بعض‭ ‬الحلول‭ ‬البديلة‭ ‬بما‭ ‬أن‭ ‬الثنائي‭ ‬ماهر‭ ‬الحناشي‭ ‬ويوسف‭ ‬السعفي‭ ‬لديه‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬اللعب‭ ‬في‭ ‬الرواقين‭ ‬وقد‭ ‬يتم‭ ‬الاستنجاد‭ ‬بخدماته‭ ‬أثناء‭ ‬اللعب‭.‬

في‭ ‬الوسط‭: ‬العيادي‭ ‬ثابت‭ ‬

من‭ ‬المرجح‭ ‬بشدة‭ ‬أن‭ ‬يحافظ‭ ‬غازي‭ ‬العيادي‭ ‬على‭ ‬مكانه‭ ‬الأساسي‭ ‬ضمن‭ ‬تركيبة‭ ‬وسط‭ ‬الميدان،‭ ‬حيث‭ ‬سيشغل‭ ‬كعادته‭ ‬خطة‭ ‬لاعب‭ ‬ارتكاز‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬لامين‭ ‬أنداو،‭ ‬لكن‭ ‬رغم‭ ‬ذلك‭ ‬تبقى‭ ‬فرضية‭ ‬منح‭ ‬الفرصة‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬لأماث‭ ‬أنداو‭ ‬واردة‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬هذا‭ ‬اللاعب‭ ‬برز‭ ‬في‭ ‬أغلب‭ ‬المقابلات‭ ‬التي‭ ‬لعبها‭ ‬أساسيا‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يخسر‭ ‬مكانه‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬لفائدة‭ ‬العيادي‭ ‬الذي‭ ‬قدّم‭ ‬بدوره‭ ‬أداء‭ ‬مقنعا‭ ‬في‭ ‬المباريات‭ ‬الأخيرة،‭ ‬وبالتوازي‭ ‬مع‭ ‬ذلك‭ ‬فإن‭ ‬يوسوفا‭ ‬أومارو‭ ‬يبدو‭ ‬دون‭ ‬منافس‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تولي‭ ‬مهمة‭ ‬الربط‭ ‬بين‭ ‬خطي‭ ‬الوسط‭ ‬والهجوم‭ ‬وتولي‭ ‬خطة‭ ‬صانع‭ ‬ألعاب،‭ ‬وهذا‭ ‬اللاعب‭ ‬استطاع‭ ‬أن‭ ‬يلعب‭ ‬دورا‭ ‬مهما‭ ‬في‭ ‬عديد‭ ‬المقابلات‭ ‬كما‭ ‬أنه‭ ‬سجل‭ ‬بعض‭ ‬الأهداف‭ ‬الحاسمة‭ ‬وآخرها‭ ‬في‭ ‬مرمى‭ ‬الأولمبي‭ ‬الباجي‭ ‬في‭ ‬اللقاء‭ ‬الأخير‭ ‬من‭ ‬ضربة‭ ‬مخالفة‭.‬

في‭ ‬الهجوم‭: ‬بالثالوث‭ ‬الهجومي‭ ‬المعتاد

وبخصوص‭ ‬تركيبة‭ ‬الهجوم‭ ‬فإن‭ ‬الفريق‭ ‬سيستعيد‭ ‬اليوم‭ ‬خدمات‭ ‬بلال‭ ‬الماجري‭ ‬الذي‭ ‬تخلف‭ ‬عن‭ ‬المقابلة‭ ‬الفارطة‭ ‬بسبب‭ ‬عقوبة‭ ‬الإنذار‭ ‬الثالث‭ ‬وعودته‭ ‬ستكون‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬محمود‭ ‬ديالو،‭ ‬وتبعا‭ ‬لذلك‭ ‬فإن‭ ‬الملعب‭ ‬التونسي‭ ‬سيخوض‭ ‬مباراة‭ ‬نهائي‭ ‬الكأس‭ ‬بأفضل‭ ‬تركيبة‭ ‬هجومية‭ ‬ممكنة‭ ‬ونعني‭ ‬بذلك‭ ‬الثلاثي‭ ‬بلال‭ ‬الماجري‭ ‬الذي‭ ‬سجل‭ ‬ثنائية‭ ‬في‭ ‬سباق‭ ‬الكأس‭ ‬وهيثم‭ ‬الجويني‭ ‬الذي‭ ‬سجل‭ ‬ثلاثة‭ ‬أهداف‭ ‬في‭ ‬المقابلتين‭ ‬الأخيرتين‭ ‬وحمزة‭ ‬الخضراوي‭ ‬هداف‭ ‬المسابقة‭ ‬برصيد‭ ‬ستة‭ ‬أهداف‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الجماهير ترفع الصوت عالياً : محاولة أخيرة لتـعديل الأوتــــــــــــــار

مازال النجم الساحلي يعيش على وقع حراك غير مسبوق وتطورات تبدو أحيانا إيجابية وأحيانا أخرى س…