2024-06-25

ارتفاع بنسبة %88 إلى موفى ماي : صادرات زيت الزيتون تساهم في تقليص عجز الميزان التجاري الغذائي

سجل الميزان التجاري الغذائي لتونس الى موفى شهر ماي 2024، فائضا بقيمة 1581 مليون دينار مقابل عجز ناهز 485,9 مليون دينار خلال نفس الفترة من 2023، بفعل ارتفاع سلّة منتوجات من بينها تطور صادرات زيت الزيتون بنسبة 102,4 بالمائة إلى جانب  ارتفاع مداخيل تصدير التمور التونسية بنسبة 21,2 بالمائة إلى 768,8 مليون دينار خلال الأشهر الثمانية الأولى من الموسم 2024/2023 مقارنة بالفترة نفسها من الموسم الماضي. وبلغت نسبة تغطية الواردات بالصادرات مع موفى ماي   2024 نحو  153,4  بالمائة مقابل 85,6  بالمائة خلال نفس الفترة من 2023  إذ إرتفعت عائدات صادرات الذهب الأخضر ، بنسبة 88,8 بالمائة نهاية شهر ماي 2024، لتناهز 3963 مليون دينار، خلال السبعة أشهر الأولى من موسم 2024/2023 مقارنة بالفترة نفسها من موسم 2023/2022 ،وفق معطيات نشرها المرصد الوطني للفلاحة بنشريته الشهرية الصادرة نهاية الأسبوع المنقضي .

إذ سجلت قيمة الصادرات الغذائية ارتفاعا بنسبة 57٫3 بالمائة في حين تراجعت الواردات بنسبة 12,2  بالمائة حيث انخفضت قيمة واردات الحبوب، بنسبة 2,2 بالمائة، والسكر، بنسبة 64,3 بالمائة، في حين شهد نسق توريد الزيوت النباتية زيادة، بنسبة 4,11 بالمائة.

وتكشف مجمل هذه المعطيات الكمية عن مساهمة صادرات زيت الزيتون هذه السنة في تحقيق تحسن  بالميزان التجاري الغذائي الذي يشهد عجزا ملحوظا منذ سنوات إلا أن هذا العجز أخذ في التقلص نتيجة القفزة النوعية التي حققها قطاع زيت الزيتون بفضل الصابة الجيدة لهذا الموسم والتي خولت للزيت التونسي تحقيق مراتب متقدمة بالسوق العالمية نافست فيها أكبر منتجي زيت الزيتون في العالم بل افتكت منهم  المراتب الأولى كما ساهم ارتفاع سعر زيتون الزيتون في تحقيق عائدات مضاعفة مكنت من تعبئة2977،1 مليون دينار هو ما  ساهم  بدوره في التقليص من عجز الميزان التجاري الغذائي .

ورغم هذه الخطوة الإيجابية لقطاع زيت الزيتون التي ساهمت في الترفيع في مداخيل الدولة من العملة الصعبة إلا أنه بالإمكان مضاعفة هذه المداخيل اكثر فأكثر إذا ما تم تثمين هذا المنتوج بشكل أفضل  من خلال تعليبه و الرفع من نسبة إنتاج و تصدير  زيت الزيتون البيولوجي الذي يباع بسعر أرفع   إذ تشير آخر المعطيات إلى أن حصة زيت الزيتون البيولوجي، قد ناهزت 22 بالمائة  من إجمالي صادرات زيت الزيتون التونسية من  حيث الكمية و22،2 بالمائة من حيث القيمة  اذ بلغت صادرات زيت الزيتون البيولوجي،  هذا الموسم 9 ألف طن، بقيمة 880،9 مليون دينار وبمتوسط سعر 27،03 د/كيلوغرام..

ولم تتجاوز كميات زيت الزيتون المعلّب المصدرة 5 بالمائة، من إجمالي زيت الزيتون البيولوجي المصدر و هو ما يبرز إهدارا لمرابيح هامة و كبيرة إذا ما تم الإشتغال على تعليب هذا المنتج الذي من شأنه أن يكسب باستحقاق تسمية الذهب الأخضر نظرا للمرابيح التي يمكن أن يدرها على الدولة التونسية شأنه شأن عدة منتوجات أخرى تحتاج خطط عمل جديدة و إعادة نظر للسياسات القديمة التي تجاوزها الزمن و لم تعد تعطي أكلها و حان وقت تجاوزها و التأسيس لمرحلة جديدة من الإصلاحات الفلاحية بشكل قادر من ناحية تحقيق الأمن الغذائي لبلادنا و كذلك فتح آفاق تصديرية من شأنها توفير عائدات هامة من العملة الصعبة.

وتجدر الأشارة إلى أن عجز الميزان التجاري العام لتونس قد بلغ مع موفى شهر ماي من سنة 2024 قارب 6413 مليون دينار مقابل 8100٫7 مليون دينار خلال نفس الفترة من 2023.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

قانون تمويل المؤسسات الصغرى والمتوسطة على طاولة البرلمان : نحو إعادة جدولة الديون البنكية وديون الضمان الاجتماعي

من المنتظر أن يصادق البرلمان اليوم خلال ، جلسة عامّة , على مشروعي قانونين يتعلق الأول بالم…