2024-06-19

في غياب رهان حقيقي : الـبـنـزرتـي يـفـكـر فــي لـقـاء الكــأس

بتعادله مع الملعب التونسي، فقد النادي الإفريقي آماله في المنافسة على «مركز إفريقي» في الموسم القادم من بوابة البطولة الوطنية وبالتالي فإن فرصه في مشاركة دولية تمرّ أساسا عبر مسابقة الكأس، حيث سيكون الفريق في مواجهة قوية مع الاتحاد المنستيري في ربع النهائي ولن يكون من السهل عليه تحقيق الانتصار خلالها بما أنه سيلعب ضد منافس قوي سبق له أن أحرج الإفريقي في عديد المناسبات السابقة ولكن الفريق يملك فرصاً في التأهل وبالتالي سيدافع عن فرصه بلا شك وهو أمر طبيعي.

وأهمية مقابلة الكأس ستفرض على المدرب فوزي البنزرتي القيام ببعض التعديلات في مقابلة اليوم لتفادي الإرهاق والعقوبات والإصابات، فرغم محدودية الرصيد البشري الذي يملكه مدرب الإفريقي في الوقت الراهن، فإن الفريق مجبر على التركيز على لقاء الكأس بحثا عن التأهل إلى المربع الذهبي ولهذا فإن المدرب قد يمنح الفرص إلى بعض العناصر لتشارك منذ البداية في هذه المقابلة والأمر يهم أساسا وسط الميدان والهجوم في المقام الأول.

الذوادي وبن يحيى منذ البداية

خلال المقابلات الأخيرة، وفي كل مرة ينزل فيها وسام بن يحيى وزهير الذوادي أثناء مختلف فترات اللعب، يقدمان الإضافة ويظهران أنهما يستحقان اللعب منذ البداية أكثر من عديد العناصر الأخرى، وبالتالي فمن المتوقع أن يدفع البنزرتي بزهير الذوادي أساسياً بعد أن شارك في نهاية اللقاء أمام الملعب التونسي وذلك لإعطاء دفع جديد إلى الهجوم كما أن فرص بن يحيى في اللعب مكان رشاد العرفاوي قائمة بلا شك وهو لاعب يستحق أن يكون حاضراً منذ البداية في المقابلة القادمة.

لغز العبيدي

في وقت يحتاج فيه الفريق إلى الاستفادة من كل اللاعبين وخاصة منهم أصحاب الخبرة، فإن فوزي البنزرتي أخرج شهاب العبيدي من حساباته وهو الذي كان يلعب أساسيا بانتظام قبل قدومه، كما أن البنزرتي اعتمد عليه أساسيا في لقاء الكأس أمام النادي القربي، ولكنه غاب عن الواجهة وسط تضارب الأخبار بشأن سبب غيابه عن المقابلات مع الفريق، فبعد الترويج لفكرة الإصابة يبدو أن اللاعب غاضب كما أن البنزرتي ليس راضيا عن مستواه في التدريبات وبالتالي خسر الفريق خدمات لاعب مهم باعتبار قدرات العبيدي الفنية، ورغم أنه مرّ بفترة فراغ ولم يجد مدربا يساعده على إظهار حقيقة مستواه إلا أن ما حصل في الفترة الأخيرة يؤكد أن الفريق يعاني على مستوى التأطير وفي كل موسم يفقد خدمات لاعب لأسباب غير منطقية، لأن العبيدي قبل موسمين لعب دوراً كبيراً في مساعدة الفريق على ضمان البقاء وهو مازال قادراً على المساعدة وتقديم الإضافة بلا شك بما أنه يملك الكثير من القدرات التي تساعده على فرض حضور أساسي في الفريق في المرحلة القادمة ويكون قادراً على فرض نفسه ضمن الخيارات التي قد تخدم الفريق خاصة في مسابقة الكأس وبعد نهاية الموسم يمكن لكل طرف اختيار القرار الأنسب بالنسبة إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مع تواصل تأخر عودة رودريغاز : ‎هل يلجأ الترجي إلى الاتحاد الدولي؟

‎ ‎إلى حدود صباح أمس، لم ينجح الترجي الرياضي في إقناع لاعبه البرازيلي روديغاز بالعودة إلى …