2024-06-18

بسبب فوزي البنزرتي هيكل دخيل في أول اختبار حقيقي

بعد أن كان التعاقد مع المدرب فوزي البنزرتي أول نجاجات هيكل دخيل على رأس الهيئة التسييرية في النادي الإفريقي باعتبار أن الصفقة تعتبر إنجازا كبيرا، لا سيما وأن الرئيس المستقبل يوسف العلمي فشل فيها بشكل كامل، فإن البنزرتي تحول إلى اختبار حقيقي للمشرف الحالي على تسيير النادي الإفريقي، باعتبار أن ما حصل وضعه في مواجهة قوية مع الجماهير التي كانت غاضبة من تصرفات المدرب صاحب التاريخ الكبير، بما أنه لم يحترم النادي وسجله وفاوض الجامعة سرا دون أن يعلم إدارة الفريق التي تعاقدت معه ومنحته الثقة الكاملة، ولكن تعامل البنزرتي كان بعيدا عن كل التوقعات.

والإشكال الذي يوجد في دخيل الان، لا يهم علاقته بالمدرب فوزي البنزرتي فهو غير قادر على إقالته الان باعتبار استحالة وجود مدرب جديد في الوقت الحالي، إضافة إلى أن الفريق مقبل على عديد المباريات القوية خلال فترة زمنية قصيرة ما يتطلب منه مجهوداَ مضاعفا، ولكن الإشكال يهم علاقة الإفريقي بالجامعة التي لم تحترم النادي، وما حصل من تنديد لا يُعيد حق الفريق، فالإفريقي لا يمكنه أن يمنع مدربه من التفاوض ولكن كان من الأفضل لو تم ذلك في إطار قانوني وخاصة أخلاقي، فالإفريقي لم يكن ليمانع برحيل فوزي البنزرتي ولا يمكنه أن يمنعه من الرحيل ولكن الجامعة تجاهلت الهيئة، ولهذا فإن دخيل مطالب الان بحسم موقفه مما الأحداث التي وقعت مؤخراً بشكل يضمن للفريق استعادة حقه المعنوي، خاصة وأن علاقة الإفريقي والجامعة شهدت توتراً منذ بداية المرحلة الانتقالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مع تواصل تأخر عودة رودريغاز : ‎هل يلجأ الترجي إلى الاتحاد الدولي؟

‎ ‎إلى حدود صباح أمس، لم ينجح الترجي الرياضي في إقناع لاعبه البرازيلي روديغاز بالعودة إلى …