2024-06-15

حفاظا على صحة المستهلك خلال عيد الأضحى : الهيئة الوطنية لسلامة المنتجات الغذائية تدعو المواطنين الى التعامل الجيد مع الأضحية

يوافق الاحتفال بعيد الاضحى هذا العام دخول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة التي تتسبب في مخاطر على صحة المستهلك وما ينجر عنها من تعفنات على مستوى الأضحية اذا لم يتم تطبيق قواعد حفظ الصحة ، خاصة وأن المعهد الوطني للرصد الجوي  أصدر  نشرات تحذيرية من ارتفاع درجات الحرارة خلال عطلة عيد الاضحى والتي قد تصل الى مستوى 46 درجة في ولايات الجنوب والوسط.

وللحد من المخاطر التي قد تنجم عن التعامل غير الجيد مع الأضحية ، دعت الهيئة الوطنية لسلامة المنتجات الغذائية عموم المواطنين الى اتباع الاجراءات الوقائية لضمان سلامتهم وسلامة الأضحية .

وقد نظمت الهيئة الوطنية لسلامة المنتجات الغذائية مؤخرا حملة تحسيسية على وسائل الاتصال السمعي والبصري لتوعية المواطنين بكيفية التعامل مع الأضحية خلال فترة العيد بدءا من اقتنائها وكيفية تنقلها وصولا الى الطرق السليمة لذبحها وتخزينها.

ومن بين الإجراءات الوقائية التي شددت الهيئة على ضرورة اتباعها في ما يتعلق بالمواصفات التي يجب التي أن تتوفر في الأضحية عند شرائها أن تكون نشيطة ولا تظهر عليها علامات المرض مثل السعال والإسهال ، وأن تكون خالية من أي إفرازات سواء على مستوى الفم أو الأنف أو اللسان وغير حاملة لأي جروح أو إنتفاخ في البطن .

وعند نقل الأضحية وإيوائها نبهت الهيئة الوطنية لسلامة المنتجات الغذائية إلى ضرورة الحرص على حسن معاملة الأضحية بتجنب جميع عوامل التشنج عند نقلها وإيوائها على غرار توفير النقل المريح لها ومكان مظلل تتوفر به التهوئة الكافية ضمانا لجودة لحمها وسلامتها الصحية .

وعند القيام بعملية الذبح دعت الهيئة عموم المواطنين الى اتباع الطرق الصحيحة والسليمة على غرار اختيار مكان نظيف وبعيد عن أشعة الشمس لذبح الأضحية ، واستعمال سكاكين نظيفة عند عملية الذبح اضافة الى تجنب نفخ الأضحية بالفم والاستعانة بآلة نفخ لتفادي التعفنات .

ومن بين الشروط اللازمة توفرها في الأضحية عند ذبحها ان يكون لونها ورديا فاتحا وأن تكون الأعضاء مثل الكبد ، القلب ، الرئة والكلى والأحشاء خالية من الأكياس المائية ومن أي نوع من الاصابات الاخرى . وفي حالة وجود عدة أكياس مائية ، يجب تغلية الأعضاء لمدة 10 دقائق قبل التخلص منها أو ردمها مع مادة الجير كما أكدت الهيئة على ضرورة التعليق  بعيدا عن أشعة الشمس لمدة لا تتجاوز ساعتين أو ثلاث ساعات بعد الذبح .

وفي ما يتعلق بكيفية تقطيع اللحوم وتخزينها لفتت الهيئة الى أنه من الواجب تقطيع اللحوم باستخدام اللوح المخصص للغرض ووضع اللحوم التي سيتم استهلاكها خلال الأيام الثلاثة الأولى في أكياس غذائية وحفظها في الثلاجة بالرف الموجود أسفل المجمد مباشرة ، أما بالنسبة للحوم التي سيتم استهلاكها بعد مدة تفوق ثلاثة أيام فيجب وضعها في أكياس غذائية وحفظها في المجمد 18- درجة .

المحافظة على المحيط ضرورة قصوى

بالرغم من حملات التوعية والتحسيس التي تطلقها وزارة الصحة بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لسلامة المنتجات الغذائية ووزارة البيئة للحد من المخاطر الصحية والبيئية المنجرة عن التعامل السيّئ مع الأضاحي ، الا أننا مازلنا نسجل سلوكات غير مسؤولة خلال عيد الاضحى من خلال الفضلات المتكدسة بالأنهج والطرقات من بقايا الأضاحي مثل الجلود المنبعثة منها روائح كريهة والتي تتسبب في عدة أمراض جلدية في ظل ارتفاع درجات الحرارة . لذلك فإن الهيئة الوطنية لسلامة المنتجات الغذائية توصي المواطنين بضرورة تصبير الجلود عبر تمليحها بمقدار 1 كغ من الملح وذلك لمدة ساعتين بعد الذبح على أقصى تقدير ، حفاظا على المحيط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

في ظلّ الشح المائي الذي تواجهه بلادنا : نحو مزيد تشديد المراقبة للحدّ من الحفر العشوائي للآبار

ماتزال الوضعية المائية في بلادنا غير مريحة بالمرة ، بل اعتبرها المختصون في الموارد الطبيعي…