2024-06-13

ورشة عمل حول ميناء جرجيس: العمل على التقليص من كلفة مرور البضائع ودعم الاستثمار

نظم ديوان البحرية التجارية والموانئ يوم الاثنين 10 جوان 2024 بأحد النزل بجرجيس ورشة عمل خاصة بالميناء التجاري بجرجيس وذلك في إطار دراسة إعداد المخطط المديري للموانئ البحرية التونسية حتى آفاق سنة 2040.

وقد بينت المتصرف المفوضة لديوان البحرية التجارية والموانئ أن 98 بالمائة من المبادلات التجارية التونسية تمر عبر الموانئ وهي تعد رافدا اقتصاديا هاما للبلاد ومنها ميناء جرجيس الذي يمتلك رصيدا عقاريا مهما وإمكانيات استثمارية واعدة يمكن استغلالها في إطار شراكة بين القطاعين العام والخاص.

وأضافت أنه تم الشروع في دراسة تهدف إلى إنجاز مشاريع متكاملة ومتلائمة مع مختلف الموانئ تأخذ بعين الاعتبار توجهات الجهة وانتظاراتها وانتظارات مستثمريها وكذلك محيط الجوار مؤكدة أن الغاية الأساسية هي التقليص من كلفة مرور البضائع بالموانئ والآجال وخلق فرص استثمارية بها.

وبينت أن الدراسة انطلقت منذ شهر نوفمبر 2023 ويتواصل إنجازها إلى غاية فيفري 2025 وهي تضم مرحلة تشخيص ومرحلة ضبط المشاريع الخاصة بكل ميناء بعد النظر في كل الاشكاليات بمختلف الموانئ والعمل على تلافيها والمضي قدما في إنجاز المشاريع المحددة.

بخصوص جهر ميناء جرجيس بينت أن الديوان بصدد استكمال دراسة التأثيرات البيئية على عملية الجهر وتحديد موقع الصب ثم المرور إلى إجراءات طلب العروض والشروع في عملية جهر الميناء حتى يكون قادرا أكثر على استقبال مختلف البواخر.

أما بخصوص توقف بواخر الشعير العلفي التي كان ميناء جرجيس يستقبلها ثم توقفت فجأة بينت أن المورد هو من يحدد الميناء المنشود وكذلك عدم توفر طاقة خزن بالميناء قد تكون وراء ذلك.

يذكر أن الميناء التجاري بجرجيس يستعد لاستقبال أول باخرة للمسافرين قادمة من ميناء مرسيليا تصل إلى جرجيس يوم السبت القادم أي يوم قبيل العيد في انتظار قدوم رحلات أخرى خلال هذه الصائفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

التصرف في النفايات بولاية مدنين : الاعتماد على المؤقت في انتظار الحل الجذري

شب نهاية الأسبوع الماضي حريق بالمصب المشترك للنفايات بمنطقة بوحامد بولاية مدنين تمت السيطر…