2024-06-13

«الصحافة اليوم» تواكب الدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا في يومها الأخير: تشاؤل في انتظار الإعلان عن النتيجة !

اختتمت يوم أمس الأربعاء الدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا 2024 والتي امتحن فيها حوالي 140213 مترشح منهم 115793 مترشح من المؤسسات العمومية أي بنسبة 82 % و17398 مترشح من المؤسسات الخاصة اي ما يعادل 5 % .

وقد اختبر المترشحون   في يومهم الأخير من الدورة الرئيسية للباكالوريا في مادة  الانقليزية والمواد الفنية وتنقلت «الصحافة اليوم» الى أحد المعاهد الثانوية بولاية بن عروس وواكبت سير الاختبارات وآراء التلاميذ لا سيما في ما يتعلق بهذه الدورة في مجملها.

الساعة تشير الى التاسعة و55 دقيقة حيث بدأ التلاميذ يغادرون قاعات الامتحان ويتجمعون أمام المعهد وسط ضحكات باصوات  عالية تجلب أنظار كل من مر أمامهم وتدعو لهم بالنجاح والتوفيق . تنقلنا نحو ثلة من التلاميذ من شعبة الآداب كانوا يتناقشون حول اختبار مادة الأنقليزية حيث أكد التلميذ محمد هشام الميساوي أن الاختبار كان في المتناول ومن السهل جدا الحصول على عدد مقبول في هذه المادة ، مشيرا الى أن قدراته المعرفية في مادة الانقليزية متوسطة لكنه أنجز الاختبار على أكمل وجه حسب تعبيره .

من جهتها أيدت التلميذة ايناس بن علي شعبة الآداب ما ذهب اليه زميلها مضيفة أنه عكس ما كان متوقعا فقد كان الاختبار مقبولا ويمكن للتلميذ الحصول على عدد ممتاز في هذه المادة وتدارك الفشل والإحباط في المواد الأخرى لا سيما اختبار مادة العربية الذي لم يكن في المتناول . مظاهر الاستبشار والتفاؤل باختبار مادة الانقليزية لتلاميذ شعبة الآداب قابله تذمر وعدم الرضاء من قبل الشعب العلمية حيث أفادت التلميذة ميساء النوري شعبة العلوم التجربيبة لـ«الصحافة اليوم» أن اختبار الإنقليزية لم يكن في متناول الشعب العلمية عموما ، قائلة أن الاختبار يتطلب الكثير من التركيز شأنه شأن بقية المواد الأخرى ، وبالرغم من أنها متميزة في اللغة الأنقليزية الا أنها وجدت صعوبة في إنجاز الإختبار . وفي نفس السياق أبدى التلميذ سفيان الجلاصي مترشح عن شعبة الرياضيات  استياءه من اختبار الانقليزية الذي بالرغم من صعوبته الا أنه طويل مقارنة بالتوقيت المحدد للاختبار حسب قوله .

تشاؤل في انتظار الإعلان عن النتيجة !

بحسب رزنامة الامتحانات التي أصدرتها وزارة التربية فان الاعلان عن نتائج الدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا سيكون يوم الثلاثاء 25 جوان الحالي على أن تستأنف دورة المراقبة يوم 1جويلية المقبل لتتواصل الى غاية يوم 4 جويلية والاعلان عن نتائج دورة المراقبة يوم 14 جويلية .. وفي انتظار الاعلان عن النتائج يعيش المترشحون أياما عصيبة يمتزج فيها الخوف بالقلق والترقب الى حين  اليوم الموعود ، ويقول التلميذ يحي بن معاوية عن شعبة الاقتصاد والتصرف أن تجربة الباكالوريا مهمة جدا في مسيرة التلميذ الدراسية فهي تمكنه من تقييم قدراته المعرفية اضافة الى أنها تفتح له أبواب التميز على مصراعيه ، آملا أن يكون النجاح حليف الجميع وأن تسمع الزغاريد في جميع البيوت التونسية قائلا أنه « لا شيء يضاهي فرحة النجاح» .

غادرنا المعهد على أنغام التلاميذ وهم يغنون أغنية العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ المشهورة و«حياة قلبي وأفراحه» ….تاركين وراءهم ذكرياتهم الجميلة في المعهد طيلة مسيرتهم الدراسية .

وللتذكير فان نسبة النجاح في السنة الفارطة بدورتيها الرئيسية والمراقبة بلغت 50,91 % أي ما يعادل 66 ألفا و733 تلميذ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

في ظلّ الشح المائي الذي تواجهه بلادنا : نحو مزيد تشديد المراقبة للحدّ من الحفر العشوائي للآبار

ماتزال الوضعية المائية في بلادنا غير مريحة بالمرة ، بل اعتبرها المختصون في الموارد الطبيعي…