2024-06-08

رئيس الجمعية الوطنية التونسية للمؤسسات الصغرى والمتوسطة عبد الرزاق حواص لـ«الصحافة اليوم» : إبرام اتفاقيات تجارية مع ليبيا والجزائر سيهيّئ لإحداث مناطق التبادل الحر

«إبرام اتفاقيات تجارية ثنائية ومتعددة الأطراف بين تونس والجزائر وليبيا لتقليل الرسوم الجمركية والقيود التجارية، بما يعزز تدفق السلع بين الدول الثلاث من أهم الأهداف التي سيمكن تحقيقها من فتح آفاق إقتصادية أرحب مع البلدين بما ما يعود بالفائدة لتونس على أكثر من صعيد» . هذا ما أكده رئيس الجمعية الوطنية التونسية للمؤسسات الصغرى والمتوسطة عبد الرزاق حواص في تصريح لـ«الصحافة اليوم « مبرزا أهمية إنشاء منطقة تبادل حر بين تونس والجزائر و ليبيا عبر إيجاد صيغ إتفاقيات جديدة مع البلدين و تحيين القديمة منها مشيرا إلى أن آخر إتفاقية أبرمتها تونس مع الجزائر في هذا الصدد تعود لسنة 1960 و هذا يستوجب توفير جملة من العوامل لإنجاح هذه المبادرة منها تحسين وتوحيد القوانين والتشريعات المتعلقة بالتجارة والاستثمار لجعل بيئة الأعمال أكثر شفافية وجاذبة للمستثمرين.

كما أن تعزيز البنية التحتية عبر تطوير الطرق والمعابر الحدودية  سيسهل حركة السلع والخدمات بشكل أسرع وأكثر كفاءة إلى جانب تعزيز التعاون في مجال الخدمات اللوجستية والتوزيع عبر إقامة مراكز لوجستية مشتركة تسهل عمليات النقل والتخزين وتشجيع الشراكات بين الشركات المحلية في مختلف القطاعات مثل الطاقة، الزراعة، والصناعة، لتبادل الخبرات والاستفادة من الموارد المشتركة وكذلك تنظيم معارض تجارية وملتقيات اقتصادية لتعريف الشركات بالفرص التجارية والاستثمارية المتاحة في كل بلد وتعزيز الشبكات التجارية لتحسين العلاقة التجارية بين تونس والجزائر وليبيا.

و دعا حواص في السياق ذاته إلى ضرورة استثمار السوقين الجزائرية والليبية نظرا للآفاق التجارية والاقتصادية التي توفرانها وحاجتهما للكفاءات التونسية في مجال البرمجيات الإعلامية على سبيل المثال بالنسبة للجزائر وفي المجال الفلاحي لا فقط السلع التقليدية الصناعية منها والغذائية بالنسبة إلى ليبيا مؤكدا على ضرورة استعادة السوق الليبية التي سيطرت عليها السلع التركية. وبين محدثنا أن ملتقى الاستثمار التونسي الليبي الجزائري الأول الذي نظمته الجمعية الوطنية للمؤسسات الصغرى والمتوسطة بتوزر نهاية الأسبوع الماضي كان ناجحا ذلك أن انعقاده جاء تفاعلا مع مخرجات القمّة الثلاثية لرؤساء البلدان الثلاثة التي انتظمت مؤخرا بالجزائر ومع الإعلان عن بروتوكول إنشاء المناطق التجارية الحرة في المناطق الحدودية المشتركة وتجارة العبور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

معهد الإحصاء: استقرار معدل الأسعار للشهر الثاني في حدود 7,2 %

عرفت نسبة التضخم ارتفاعا ملحوظا وانسقا تصاعديا بعد 2020 أي بعد أزمة كورونا حيث ارتفعت من 5…