2024-06-02

باعتمادات تفوق 2.3 مليون دينار: تسليم إشعارات تمويل 219 مشروع نسائيّ جديد في إطار برنامج  «رائدات»

«ستسمح الدفعة الجديدة من الإشعارات  بتمويل 219 مشروع نسائيّ باعتمادات تفوق 2.3 مليون دينار وبطاقة تشغيليّة تناهز 358 موطن شغل مباشر، بما يرفع مجموع المشاريع التي تمّ تمويلها عن طريق البرنامج الوطني «رائدات» منذ انطلاق تنفيذه في ديسمبر 2022 إلى 3898 مشروع نسائيّ ساهمت في احداث 5963 موطن شغل  مباشر باعتمادات ماليّة تفوق 37.9 مليون دينار» هذا ما اكدته السيّدة آمال  بلحاج موسى وزيرة الأسرة والمرأة والطفّولة وكبار السنّ، لدى إشرافها بحر الأسبوع الجاري بمقر الوزارة ، على موكب تسليم دفعة جديدة من إشعارات الموافقة على مشاريع نسائية في إطار تنفيذ البرنامج الوطني لريادة الأعمال النسائيّة والاستثمار «رائدات».

وأوضحت في هذا اللقاء الإعلامي الذي حضره كل من السيّد خليفة السبوعي المدير العام للبنك التونسي للتضامن وممثلين عن البنك الوطني الفلاحي وعيّنة من باعثات المشاريع النسائيّة بعدد من الولايات  أنّ  منصّة «رائدات»  تلقت منذ اطلاقها في أوت 2022  أكثر من 16800   طلب تمويل للمشاريع النسائيّة، وأن  1000 مشروع جديد بصدد الدرس حاليا للحصول على تمويل ضمن تدخلات برنامج «رائدات» قبل موفى 2024.

وأفادت السيّدة آمال بلحاج موسى  أنّ 20 % من باعثات المشاريع في هذه الدفعة الجديدة هنّ  من خريجات التعليم العالي و80 % منهنّ من المتحصلات على إثبات كفاءة مهنية أو تكوين مختص، مضيفة أنّ الفئة العمريّة (18 – 35 سنة) تعدّ الأكثر تمثيلا في المشاريع التي تمت الموافقة على تمويلها بنسبة 45 % تليها الفئة العمرية (36 – 45 سنة) بنسبة تقدر بـ 39 % في حين تمثّل الفئة العمرية (46 – 59 سنة) 16 % من جملة المستفيدات.

وتصنف المشاريع المموّلة في مختلف جهات البلاد حسب النشاط الاقتصادي بـ74 % للمهن الصغرى و21% للخدمات تليها نسبة 3 % للفلاحة و2 % للتجارة و 1 % لمجال الصناعات التقليديّة، وأن ولاية المنستير تتصدّر ولايات الجمهورية بتمويل 20 مشروعا تليها صفاقس بـ17 مشروعا وأريانة بـ16 مشروعا ومدنين وزغوان بـ12 مشروعا ثم ولايات تونس وقابس ونابل وبنزرت بـ11 مشروعا في حين يتراوح عدد المشاريع المحدثة بولايات بن عروس وجندوبة وباجة وسيدي بوزيد والقصرين والقيروان ومنوبة وتوزر وقفصة والمهدية وقبلي وسوسة وسليانة وتطاوين، بين 4 و10 مشاريع.

من جهته، صرحّ السيد خليفة السبوعي، المدير العام للبنك التونسي للتضامن،  أنّ برنامج «رائدات» يقطع خطوات ثابتة في اتّجاه تعزيز انخراط المرأة التونسيّة في الدورة الاقتصاديّة وخلق الثروة ومواطن الشغل، ويؤسس لثقافة ريادة الأعمال النسائيّة باعتبارها من الخيارات الأساسيّة للتعاون القائم بين وزارة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ والبنك التونسي للتضامن.

كما أضاف أنّ المنجز في برنامج «رائدات» يندرج ضمن مقاربة تنمويّة تولي الأهميّة للدور الاقتصادي للنساء والفتيات.

هذا وستتولى مختلف المندوبيّات الجهويّة لشؤون الأسرة والمرأة وبشكل متزامن توزيع إشعارات الموافقة على تمويل المشاريع النسائية في إطار تنفيذ البرنامج الوطني لريادة الأعمال النسائيّة والاستثمار «رائدات».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

انطلاق منتدى تمويل الاستثمار والتجارة بإفريقيا بمشاركين من 60 دولة : تعزيز ريادة تونس إفريقيا في تصنيع مكونات السيارات ومكونات الطائرات

تحت شعار «تعزيز الصناعات المحلية ونقل التكنولوجيا من أجل نمو مستدام وشامل في إفريقيا» انطل…