2024-05-31

اليوم لحساب الجولة الثامنة لمرحلة “البلاي أوف” : الـمـنـستيري للابتعاد فـي الوصـافة.. والـصفاقسي يلعب أوراقه الأخيرة

بعد أخذ وردّ وتأجيل للمباراة المبرمجة بين الاتحاد المنستيري وضيفه النادي الصفاقسي بسبب مطالبة إدارة الاتحاد بالنظر في الاستئناف المقدم بشأن عقوبة «الويكلو» بمباراتين المسلطة على الفريق، اتخذت الرابطة الوطنية لكرة القدم المحترفة قرارها النهائي لتعين هذا اللقاء في موعد جديد أي اليوم الجمعة لكن دون انتظار لجنة الاستئناف ما يعني عدم رفع  عقوبة المنع من حضور الجمهور في هذا اللقاء الذي يكتسي أهمية بالغة بالنسبة لكلا الفريقين، ذلك أن الاتحاد الذي لم ينهزم في المباريات الخمس الأخيرة في البطولة أي منذ عودة المدرب لسعد الشابي لقيادة الفريق وتحديدا في مقابلة الذهاب ضد منافس اليوم النادي الصفاقسي يريد الاستمرار في سلسلة نتائجه الإيجابية التي قادته لاحتلال المركز الثاني خلف الترجي الرياضي، وهدفه الأول والرئيسي هو قطع خطوة جديدة نحو حسم صراع الوصافة قبل جولتين من نهاية السباق، في حين يسعى ضيفه النادي الصفاقسي لتجاوز عثرته الأخيرة على ملعبه ضد الملعب التونسي وبالتالي الاستمرار في الضغط على أصحاب المراكز الأمامية وتأكيد التحسن الملحوظ في مستواه ونتائجه منذ التعاقد مع المدرب محمد الكوكي خلفه لنبيل الكوكي.

تأكيد الانتعاشة الهجومية

بخلاف استمرار تألق الاتحاد المنستيري على مستوى الدفاع بما أنه لم يقبل أي هدف في مقابلاته الثلاث الأخيرة في «البلاي أوف»، فإن «سلاح» الإطار الفني من أجل تحقيق النتيجة المرضية في مواجهة اليوم هو حسن استثمار التطور الملموس على مستوى الأداء الهجومي خلال الفترة الأخيرة، حيث أن الفريق لعب على ميدانه ضد النادي الإفريقي ثم مستقبل قابس وسجل خلال هذين اللقاءين ستة أهداف كاملة، لذلك يأمل المدرب لسعد الشابي مواصلة رحلة النجاح الهجومي في المباراة الثالثة على التوالي بملعب بن جنات رغم قناعته التامة بأن أداء منافسه تحسن كثيرا مقارنة بالمواجهة الأخيرة بين الفريقين في ملعب صفاقس والتي حسمها الاتحاد بهدف وكانت من الأسباب المباشرة لتغيير إطاره الفني.

الصفاقسي وفوز يقلب كل المعطيات

أما بالنسبة إلى النادي الصفاقسي الذي تمكن مؤخرا من تحقيق نتائج مرضية أهمها الفوز خارج القواعد ضد النادي الإفريقي ونجح في الارتقاء إلى المركز الرابع فإنه سيعمل كل ما في وسعه من أجل تعويض تعادله الأخير ضد الملعب التونسي، حيث أن تحقيق الفوز سيجعله يلتحق بالاتحاد المنستيري في المركز الثاني بما أن الفارق الذي يفصل الفريقين حاليا لا يتجاوز ثلاث نقاط، وبالتالي فإن أبناء المدرب محمد الكوكي ساعون إلى كسب التحدي وتحقيق نتيجة من شأنها أن تقلب كل الموازين في الصراع من أجل حسم بطاقات المشاركة الإفريقية الموسم المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد مسيرة حافلة مع الاتحاد المنستيري : هـل قــرّر بـــن سـعيد خوض تـجـربـة جــديــدة خارج تونس؟

كان الحارس الدولي للاتحاد المنستيري البشير بن سعيد «نجم» الأخبار الرياضية في تونس خلال الأ…