2024-05-30

الشركة التونسية للكهرباء والغاز: بعث خدمة استخلاص الفواتير عبر جهاز الدفع الالكتروني..

أعلنت الشركة التونسية للكهرباء و الغاز أنه سيتم بداية من 03 جوان القادم إطلاق خدمة الكترونية جديدة لفائدة حرفائها لخلاص فواتير الكهرباء و الغاز عبر جهاز الدفع الالكتروني « TPE» و ذلك في العديد من أقاليم الشركة.

وبينت أن إطلاق  خدمة خلاص الفواتير عبر جهاز الدفع الالكتروني يندرج في إطار حرص الإدارة العامة للشركة على الانخراط في المنظومة الوطنية لتطوير الاقتصاد الرقمي والتقليص من المعاملات المالية النقدية وضمن رؤية استراتيجية تهدف للاقتراب أكثر من الحرفاء وتلبية حاجياتهم عبر تطوير استعمالات التكنولوجيات الحديثة والآمنة و تنويع طرق الاستخلاص الالكتروني.

ولئن تعتبر هذه الخطوة إيجابية في سبيل توفير جودة الخدمات وربح الوقت إلا أنها تعتبر متأخرة إذا ما لاحظنا أن عديد المحلات التجارية الخاصة (محلات الفواكه الجافة ومحلات بيع الخضر والغلال واللحوم و غيرها) يتعامل أصحابها منذ سنوات بالدفع الإلكتروني عبر جهاز TPE في حين أن مؤسسة تجارية واقتصادية في حجم الشركة التونسية للكهرباء و الغاز تنطلق في استغلال هذه الخدمة منتصف سنة 2024 ولتقتصر فقط على أقاليم الشركة دون غيرها.

من جهة أخرى ينتظر الحرفاء تركيز العدادات الذكية وهو مشروع في طوره التجريبي حاليا.

إذ أنه من المطروح على الشركة التونسية للكهرباء والغاز القيام بمرحلة تجريبية تهم 10 بالمائة من مجموع حرفاء «الستاغ» أي في حدود 450 ألف حريف جهد منخفض و 150 ألف حريف غاز طبيعي ضغط  منخفض وبالتوازي مع ذلك يتم تركيز حوالي 20 ألف عداد ذكي كهربائي جهد متوسط وعالي في كامل الجمهورية لقطاعات الصناعة والخدمات والفلاحة نظرا لثقل هذه القطاعات وأهميتها من حيث استهلاكها للطاقة الكهربائية.

هذا المشروع يمثل في جوهره نقطة تحول هامة في الشركة بالانتقال إلى المرحلة الرقمية وركيزة من ركائز الانتقال الطاقي وعماد برنامج تحسين الأداء وتطوير الخدمات لفائدة الحرفاء بما يمكن من تحقيق العديد من الأهداف والمزايا على غرار التخلي بصفة تدريجية عن الفاتورة التقديرية التي طالما أثارت الجدل لدى حرفاء الشركة، ويقطع هذا المشروع مع مسألة الفواتير التقديرية وتعويضها بالاستهلاك الحقيقي في الكهرباء والغاز علاوة على قدرة مصالح الشركة في معرفة أرقام الاستهلاك بطريقة حينية وعن بعد دون تحول الأعوان إلى أماكن العدادات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

فرضتها التغيرات المحلية والدولية : تونس تشرع في تطبيق الاستراتيجية الوطنية للانتقال الإيكولوجي

صرحت وزيرة البيئة ليلى الشيخاوي المهداوي أن تونس انخرطت في منظومة النظام البيئي ، وأعدت اس…