2024-05-25

الدورة السابعة للمسابقة الوطنية حول الإشهاد في مجال التكنولوجيات المكتبية لميكروسوفت : تثمين التكوين المهني وتطوير مهارات المشاركين

بهدف تحسين جودة التكوين المهني ودعم التحصيل التكنولوجي لفائدة خريجي مراكز التكوين المهني التابعة للوكالة التونسية للتكوين المهني وفي إطار تنفيذ البرنامج الأكاديمي «الاشهاد حول التكنولوجيات المكتبية لميكروسوفت»وتحت إشراف وزارة التشغيل والتكوين المهني تشارك الوكالة التونسية للتكوين المهني مع مؤسسة «سمارت فيوتشر»للتكوين والإشهاد باعتبارها شريك ميكروسوفت في تنفيذ هذا البرنامج والممثل الرسمي لشركة «سارتيبور» تونس التي تعتبر رائدة عالميا في منح شهادات الإمتحانات التخصصية في الدورة السابعة للمسابقة الوطنية حول الاشهاد في مجال التكنولوجيات المكتبية لميكروسوفت.

ويشارك في هذه الدورة 40 مركزا للتكوين المهني تابعا للوكالة التونسية للتكوين المهني و100 متكون وينتفع الفائزون في المسابقة بجوائز قيمة.

ويندرج تنظيم هذه المسابقة في إطار تنفيذ الاتفاقية الإطارية المبرمة بين الحكومة التونسية وشركة مایكروسوفت منذ سنة 2014 والاتفاقية الخصوصية المبرمة بين وزارة التشغيل والتكوين المهني والهياكل الراجعة لها بالنظر.

ويهدف هذا البرنامج الأكاديمي«الاشهاد حول التكنولوجيات المكتبية لميكروسوفت» إلى المساهمة في تحسين جودة التكوين المهني وتمكين المكونين والمتكونين من شهادات معترف بها دوليا في مجال تكنولوجيات المعلومات والاتصال لتحسين تشغيلية خريجي مراكز التكوين المهني وإدماجهم في سوق الشغل الوطنية والدولية وتكوين شبكة من الخبرات والكفاءات العالية داخل منظومة التكوين المهني.

وتساهم هذه المسابقة السنوية في تثمين التكوين المهني في مجال التكنولوجيا المكتبية وتطوير مهارات المشاركين في مجال التقنيات الحديثة التي تقدمها ميكروسوفت وتمكين المتكونين من تحسين تشغيليتهم وفتح آفاق جديدة هذا بالإضافة إلى تنمية روح المنافسة بين المتكونين وتشجيعهم على تحقيق أفضل أداء ممكن.

وللتذكير فقد شارك في فعاليات الدورة السادسة في السنة الفارطة 75 متكونا ومتكونة من مراكز التكوين المهني الراجعة بالنظر للوكالة التونسية للتكوين المهني وهم من المتوجين الحاصلين على أعلى النتائج في اختبارات تطبيقات مايكروسوفت التجريبية وقد بلغ عدد المشاركين في التصفيات الجهوية للمسابقة أكثر من 3000 متكون ومتكونة من 28 مركزا للتكوين المهني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

حفلات اختتام الدراسة الجامعية : باب إضافي للإنفاق الأسري

تزينت مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الاخيرة بصور خريجي التعليم العالي اذ تعيش العائلات…