2024-05-23

ورطة نهضة بركان في خدمة الترجي : «الفار» لن يكون تحت وصاية مصرية

للمرة الأولى، تتدخل الكنفيدرالية الإفريقية سريعاً من أجل تطويق إحدى المشاكل التي تهدد نجاح نهائي المسابقة الإفريقية، وذلك بعد أن لجأت إلى شركة أوروبية لتشرف على تقنية الفيديو المساعد «الفار» خلال إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا يوم السبت القادم بين الأهلي المصري والترجي الرياضي، ذلك أن نقل الصور إلى غرفة «الفار»، لن يتم عبر مخرج مصري، بل ستوكل المهمة إلى شركة أوروبية، وبالتالي لن يكون «الفار» تحت وصاية مصرية بل سيكون هناك حياد في اختيار زوايا الصور التي سيشاهدها الحكم، وطبعا فإن القرار سيكون لحكم غرفة «الفار» وهو الجزائري، إبراهيم لحلو، بتوجيه الحكم إلى ضرورة العودة إلى بعض اللقطات من أجل معاينتها مجددا أو دعم قراره في بعض الحالات الأخرى، ولكن من المؤكد أن الكنفيدرالية استعدت لتفادي كل الأزمات.

هذه الخطوة سببها الرئيسي، ما حصل في النهائي بين الزمالك ونهضة بركان يوم الأحد الماضي، حيث اعتبر الفريق المغربي أنه تم تلاعب بالصور وحجب بعض الزوايا عن الحكم في إحدى العمليات التي طالبوا خلالها بركلة جزاء وبما أن المخرج كان مصريا فقد اختار زاوية لم تساعد الحكم على تعديل قراره، وهذا سبب غضب المغاربة الرئيسي وبالتالي وجد الاتحاد الإفريقي نفسه في موقف صعب للغاية ومحرج دفعه إلى البحث عن حلول من أجل تجاوز الأزمة.

ويحتفظ التاريخ بلقطات تثبت تلاعب حكام غرفة الفيديو باللقطات مثلما حصل في ذهاب نهائي 2018 بين الترجي والأهلي المصري في القاهرة في لقطة ضربة جزاء الأهلي التي سجل منها الهدف الثالث وبالتالي فإن أزمة نهضة بركان ستخدم الترجي كثيرا وتضمن له أوفر فرص النجاح في المقابلة والحصول على حقوقه ذلك أن «الفار» لن يكون تحت وصاية مصرية في النهائي وبالتالي فإن الحياد متوفر نسبياً في هذا الموعد والأهلي لن يستفيد من انحياز المخرج التلفزيوني حتما مثلما حصل أمام مازيمبي الكونغولي في نصف النهائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

رغم غياب لامين با : الـفــريــق بالتـشـكيلة الأفــــضــــل

سيخوض الأولمبي الباجي مواجهة مستقبل المرسى، اليوم في ربع نهائي كأس تونس محروما من خدمات لا…