2024-05-17

ركيزتان مهمتان : المروقي ومحمود يعززان الوسط

تسلم المدرب المساعد رياض عبيد المقاليد الفنية للنادي القربي خلفا لفخر الدين قلبي الذي تحوّل الى مستقبل سليمان ليحقق بداية طيبة بعد فوزه في الجولة الفارطة من الرابطة الثانية على النجم الرادسي بهدف نظيف أهل فريق الوطن القبلي للالتحاق بالمركز الثالث في المجموعة الأولى، ويعوّل النادي القربي على صلابته داخل ميدانه حيث لم يعرف طعم الهزيمة منذ انطلاق الموسم محققا ستة انتصارات وأربعة تعادلات كانت ضد أبرز فرق مجموعته ليكون عاملا الميدان والجمهور «السلاح» الذي سيعوّل عليه أبناء الوطن القبلي لمواصلة رحلة الكأس وتحقيق مفاجأة جديدة من فرق الرابطة الثانية التي فرضت نفسها بقوة في الدور ثمن النهائي، وكان النادي القربي قد تخطى في الدور الأول نسر جلمة قبل أن يتأهل على حساب شبيبة منوبة ونجم العلا.

عودة في وقتها

يستعيد النادي القربي خدمات ثنائي وسط الميدان «الرحالة» سالم المروقي الذي استوفى عقوبة الإنذار الثالث ومحمد الصادق محمود الغائب عن اللقاء الفارط أيضا بسبب حصوله على الورقة الحمراء ليتسنى للمدرب رياض عبيد التعويل على كامل العناصر الموجودة على ذمته ليعزّز آماله في تحقيق التأهل رغم فارق الأقسام، ويعتبر محمد الصادق محمود والذي ينتمي لمنتخب الأواسط من أبرز المواهب الشابة في بطولة الرابطة ما جعله محور اهتمام عديد الفرق الكبرى ليعمل على تأكيد سعة قدراته في موعد من العيار الثقيل سيقدمه للجمهور الرياضي.

وخيّر المدرب رياض عبيد في اللقاء الفارط ضد النجم الروسي إراحة عديد الأسماء تفاديا للاصابات وعقوبة الإنذار الثالث التي كانت تتهدد لاعبين ليخوض مباراة الكأس بصفوف مكتملة، وينتظر أن تعرف التشكيلة الأساسية عودة الحارس الأساسي نصر الدين قويعة بعد بقائه ضمن البدلاء في اللقاء الفارط والمهاجم حسن خمير والذي سيعاضد هداف الفريق في البطولة علي صلاح حيث لا ينوي الإطار الفني اتباع خطة دفاعية مطلقة رغم قيمة المنافس.

رهان على الخبرة

يملك النادي القربي عديد الأسماء التي تملك خبرة كبيرة على غرار المدافع الهداف رامي بوشنيبة الذي يعتبر ركيزة أساسية في الخط الخلفي حيث عاد الى فريقه الأم بعد محطات في الرابطة الأولى والخليج شأنه شأن صانع الألعاب ربيع بوزيد الذي يراهن عليه الإطار الفني كثيرا في البناء الهجومي والكرات الثابتة التي يعتبر الاختصاصي الأول في تنفيذها، وسيحمل لاعبو الخبرة الرهان من أجل تخطي العقبة الصعبة حيث سيكون دورهما مزدوجا من خلال تقديم أفضل ما لديهم ودفع العناصر الشابة للتألق في موعد مرتقب يريد خلاله النادي القربي تأكيد نتائجه الطيبة في البطولة ومواصلة الرحلة في مسابقة الكأس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

لحسم مصير اللقب : هل يتخلى كاردوزو عن الحذر؟

يلاحق الترجي الرياضي في مواجهة الغد ضد الاتحاد المنستيري لقبه الأول بعد انتظار دام قرابة ا…