2024-05-16

بن يحيى مازال متألقاً : أرقــامــه هـَـزمــت الـجـيـل الجديــد

ما يُقال عن الذوادي ينطبق على وسام بن يحيى، الذي كان مُهندس وسط الميدان منذ بداية الموسم، ورغم ارتفاع أسهم غيث الصغيّر بأن عدداً من جماهير الإفريقي يُرحب بكل قادم جديد إلى الفريق، فإن البعض يرى أن بن يحيى لم يعد له مكان في الفريق، ويحرم اللاعبين الشبان من التألق والبروز.

وواقعياً، فإن مسيرة بن يحيى مع الإفريقي تؤكد الفراغ الذي يُعاني منه الفريق بما أنه ابتعد عن الفريق موسماً كاملاً، ورغم ذلك فقد سجل نقاطاً عندما عاد إلى الفريق الأول وكان في وضع بدني أفضل من الشبان الذين يتدربون موسماً كاملاً، فشهاب العبيدي الذي صعد إلى الفريق الأول منذ عام 2018 مازال غير قادر على تحمّل المسؤولية وياسين الدريدي فشل في فرض حضوره مع كل المدربين وأحمد الهمامي أو حسام السويسي لا يملكان مستوى يسمح لهما باللعب في النادي الإفريقي.

وليس ذنب بن يحيى أنه تفوّق على الشبان، وليس ذنبه أنه بدنياً مستعدً لرفع التحدي، وليس ذنبه أنه لجأ إلى لجنة النزاعات من أجل الحصول على مستحقاته المالية التي يضمنها له القانون والتي يستحقها في كل الحالات لأن مجتهد ومُثابر ولم يفقد شغفه بكرة القدم بما أنه مازال مبدعاً متألقا ومن الطبيعي أن يتراجع مستواه في بعض المباريات ولكن هذا لا يعني أنه لا يستحق البقاء مع الفريق، فبن يحيى لم يكن أساسيا ًفي لقاء المنستير ورغم ذلك دفع تبعات الخسارة التاريخية، فالمدرب منذر الكبير جعل «قيدوم» الفريق يدفع الفاتورة عندما عمد إلى تغييره في وقت مبكر من الشوط الثاني رفقة زهير الذوادي في لقاء النادي الصفاقسي وكان من الأفضل لو استبدله بين الشوطين، كما أن مستواه كان يسمح له بالاستمرار.

وعلى غرار الذوادي، فإن فئة من الجماهير تريد أن تختزل مسيرة سنوات طويلة تحمل خلالها بن يحيى المسؤولية كاملة، في مقابلة النادي الصفاقسي وهو أمر لا ينصف بن يحيى بما أنه قدّم للفريق الكثير ويستحق معاملة أفضل كما أنه غير مسؤول بدوره على فشل جيل من الشبان الذين توقعوا أن تكون الطريق إلى التشكيلة الأساسية سهلاً، فهزمهم بن يحيى بفضل إصراره على الإضافة ولكن الأهم أنه لم يفقد الشغف بكرة القدم إلى حدّ الان ومازالت متحمساً للانتصارات ورفع التحديات مع الفريق إلى حدّ الان رغم الانتقادات غير البريئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

المنتخب شرع أمس في تربص خاطف: سـباق مـع الـزمن لإعداد

شرع المنتخب الوطني أمس في تربص خاطف بالعاصمة تحضيرا للمرحلة القادمة حيث سيواجه منتخب غينيا…