2024-05-16

الأهلي وصل أمس إلى تونس بصفوف مكتملة : الــشـــناوي في الموعد .. وكولر لم يحسم خياراته

وصلت بعثة الأهلي المصري في ساعة متأخرة من ليلة أمس إلى الأراضي التونسية بقيادة رئيس النادي محمود الخطيب حيث تحولت مباشرة من مطار تونس قرطاج إلى أحد فنادق العاصمة أين يفترض أن يبرمج الفريق حصة إزالة إرهاق ثم حصة تدريبية أولى ثم ثانية يوم غد بملعب رادس. وبعد الجدل الإعلامي في مصر بخصوص الحارس محمد الشناوي وخلافه مع المدرب السويسري مارسيل كولر بسبب رفضه الجلوس على بنك البدلاء معوضا لمصطفى شوبير وإمكانية عدم تحوله إلى تونس سجّل الشناوي حضوره في وفد الأهلي المصري واضعا حدا لجميع الشائعات التي وقع تداولها في الأيام القليلة الماضية. ورافقت الإصابة مسيرة الشناوي في الفترة الماضية حيث أصيب بخلع في الكتف ثم شد عضلي في الفخذ ما جعله يفقد مركزه الأساسي في الأهلي خصوصا في ظل تألق الشاب أحمد شوبير الذي يحقق أرقاما تاريخية ومميزة مع الأهلي رغم صغر سنه وبالتالي تمسك الاطار الفني للأهلي بمواصلة التعويل عليه في خيار منطقي ومشروع.

وبالنسبة إلى بقية المصابين فإن الثنائي أليو ديانغ وياسر ابراهيم جاهز بعد تلقي الضوء الأخضر من الاطار الطبي وتدرب بصفة عادية مع المجموعة على امتداد الأسبوع الجاري، وخضع ديانغ مؤخرا إلى تدخل جراحي على مستوى الركبة فيما يعاني إبراهيم من تمزق في العضلة الخلفية فيما تبقى عودة الثنائي في هذا التوقيت بالذات مكسبا كبيرا بالنسبة إلى الأهلي المصري.

ماراطون من المقابلات

بعد مواجهة الإياب لحساب المربع الذهبي لرابطة الأبطال خاض الأهلي المصري بداية من غرة ماي الجاري ماراطونا من المقابلات حيث لعب 4 مقابلات في ظرف 10 أيام تقريبا في البطولة المصرية وانتصر في جميعها ليسجل خط هجومه 11 هدفا فيما استقبلت شباكه 3 أهداف فقط. وحاول الاطار الفني مداورة الرصيد البشري للمحافظة على اللياقة البدنية لجميع العناصر فضلا عن تفادي الإصابات قبل مواجهة الترجي في نهائي دوري الأبطال. وحسب المؤشرات الأخيرة فإن الأهلي المصري على أتم الإستعداد لدخول الدور النهائي السابع في رابطة الأبطال خلال اخر 8 نسخ والخامس على التوالي كأفضل ما يكون من أجل تحقيق الهدف المنشود أمام الترجي الرياضي.

رهان على الدفاع ومتابعة بالفيديو للترجي

حافظ الأهلي المصري على شباكه نظيفة في اخر 7 مقابلات لحساب رابطة الأبطال حيث تعتبر المنظومة الدفاعية أحد عوامل نجاح الفريق المصري في هذه النسخة فيما يسعى زملاء علي معلول إلى المواصلة على السكة نفسها في موقعة رادس وتفادي قبول الأهداف أمام الترجي من أجل تسهيل المهمة في مقابلة الإياب. وشدد المدرب السويسري كولر على ضرورة التركيز والحذر على امتداد الفصل الأول من اللقاء حيث حرص على عقد أكثر من اجتماع مع اللاعبين من أجل متابعة نقاط قوة وضعف الترجي الرياضي ومشاهدة مقاطع من لقاءات النادي التونسي في رابطة الأبطال والبطولات المحلية مشددا على ضرورة تضييق المساحات وعدم ترك المجال لمفاتيح لعب الترجي للعب بحرية داخل أرضية الملعب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

كاردوزو أعاد الترجي إلى النهائي بعد 5 سنوات : فـهـــل يــقـــوده إلـى أول لقـب بقيادة أجنبية؟

تعتبر بداية مشوار الفني البرتغالي ميغيل كاردوزو مع الترجي الرياضي مثالية إلى أبعد الحدود ب…