2024-05-15

الـهـمـامـي أبـرز الغائبين ضـــد مــحــيــط قـــرقــــنـــة

فتح مستقبل المرسى صفحة التحضير لمباراة الكأس ضد محيط قرقنة حيث تواصلت التحضيرات دون انقطاع بعد الفوز الثمين على حساب نجم المتلوي في الجولة العاشرة من مجموعة تفادي النزول والذي أنعش حظوظ البقاء، ولئن يطغى التفكير على الموعد المرتقب ضد مستقبل سليمان في منتصف الأسبوع القادم فإن مواصلة رحلة الكأس تحظى باهتمام كبير في ظل حتمية تأكيد الصحوة ورفع الحالة المعنوية قبل الجولات المتبقية من «البلاي آوت» والتي ستكون حاسمة بكل المقاييس.

وتعكس الصعوبات التي وجدها فريق الضاحية الشمالية ضد نجم المناجم الهاجس الكبير الذي يرافق اللاعبين وأثّر على أدائهم حيث كادوا يقعون في المحظور لولا تألق نجم الفريق نزار السميشي الذي حصل بمجهود فردي على ضربة جزاء ترجمها المخضرم محمد علي اليعقوبي الى هدف قد يكون وزنه من ذهب في حسابات البقاء، وعلاوة على الجانبين البدني والفني سينصب تركيز المدرب صهيب زروق ومساعده بلال بن مسعود في المرحلة القادمة على النواحي الذهنية لتكون المجموعة في قمة مستواها لتحقيق المنشود وهو ضمان البقاء بالأساس والذهاب بعيدا في مسابقة الكأس.

غياب بارز

لا تمرّ مباراة لفريق الضاحية الشمالية دون أن تشهد غيابات بارزة حيث جمع الحارس لسعد الهمامي إنذاره الثالث ليحتجب عن ثمن نهائي الكأس يوم الجمعة المقبل ضد محيط قرقنة ليعوّضه أسامة بوفالغة، وساهم الهمامي بقسط وافر في عودة الأمل الى «القناوية» بعد تألقه اللافت في مرحلة تفادي النزول كما لعب دورا هاما في تخطي عقبة النادي الصفاقسي ليتجاوز بدايته الصعبة ويصبح صمام الأمان في الخط الخلفي، ومن حسن حظ الاطار الفني أن عودة حامي عرينه ستكون في موعد البطولة ضد مستقبل سليمان والتي تبدو أشبه بمقابلة الموسم.

ومقابل غياب الحارس الهمامي، سيستعيد مستقبل المرسى خدمات قلب الدفاع أيمن العمري والمهاجم نسيم شاشية ليتوسع هامش الخيارات ويكون بمقدور المدرب زروق التعامل جيدا مع المواعيد الهامة التي تنتظره باعتبار أن التغييرات قد تفرض نفسها من أجل تفادي العقوبات والاصابات من جهة وتحضير اللاعبين جيدا لمباريات البطولة من جهة أخرى بما أن الموعد سيكون في الأسبوع المقبل مع مباراتين مهمتين ضد مستقبل سليمان والأولمبي الباجي.

اصابة جديدة

لم تكن عودة الظهير الأيسر بليغ الجمالي موفقة حيث تعرّض لاصابة في نهاية الشوط الأول أجبــرت الاطــار الفني على تعويضه بأمين بن مسـعود الذي عاضد في بداية اللقاء الأخير الرواندي موغيشا بونور وأشرف الغريسي في وسط الميدان مع تغيير الرسم التكتيكي والتخلي عن الدفع بثلاثي في المحور في بداية اللقاء مع الإبقاء على ياسين الورزلي ضمن البدلاء.

ويستبعد أن يكون الجمالي الذي استفاد من غياب النيجيري ايكوام ايدو حاضرا في لقاء الكأس لينحصر التنافس بين أمين بن مسعود وعثمان القروي لتعويضه مع أفضلية للأول الذي قدّم مستوى جيدا ضد نجم المتلوي وقد يحجز مكانا أساسيا سواء في الرواق الأيسر أو وسط الميدان في غياب العناصر الأجنبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الأهلي المصري – الترجي الرياضي 1-0: الترجي يمرّ بجانب لقب جديد

مرّ الترجي بجانب الحدث في الدور النهائي لكأس رابطة الأبطال الافريقية أمام الأهلي المصري ال…