2024-05-12

بسبب عقوبة المسكيني والعُمري : تـغـيــيرات في جميـع الـخطوط

يلاحق اتحاد بن قردان فوزه الثالث تواليا والذي سيعبّد طريق البقاء بنسبة هامة لكنه سيكون مطالبا ببذل مجهودات مضاعفة لتجاوز عقبة صاحب الريادة النادي البنزرتي وتعويض الغيابين البارزين لمحمد علي العُمري ومحمد أمين المسكيني والتي ستجبر المدرب محمد علي معالج على إعادة تشكيل خطي الوسط والهجوم.

ويستعيد الظهير الأيسر جوهر بن حسن مكانه بعد استيفائه عقوبة الإنذار الثالث ليكوّن رباعي الخط الخلفي رفقة الظهير الأيمن أيوب التليلي وثنائي المحور غازي عبد الرزاق ومحمد أمين بالأكحل على أن يواصل سيف الدين الشرفي حراسة المرمى وهدفه تأكيد تألقه اللافت في آخر جولتين تفادى خلالهما قبول أهداف، ونجح المدرب محمد علي معالج في إعادة الصلابة للخط الخلفي رغم الغيابات البارزة والتي جعلته مضطرا لتغيير تمركز بعض اللاعبين في غياب الحلول على البنك.

بيدي مرشح للظهور

يبدو الكامروني جونيور بيدي مرشحا بارزا لتعويض محمد أمين المسكيني ومعاضدة محمود المسعي وأيوب مشارك في وسط الميدان ذلك أن الاطار الفني ينوي المحافظة على نفس التوجه التكتيكي الذي قاد الفريق الى تحقيق الصحوة من خلال التعويل على عناصر تملك صبغة دفاعية وقادرة على سدّ الفراغات ليكون بيدي الذي سيخوض مباراته الثانية كأساسي مع الفريق في امتحان حقيقي لتأكيد جدارته بالتواجد مع المجموعة.

ورغم وجود عديد الأسماء الشابة في قائمة الفريق على غرار اياد التويس وأسامة العامري، فإن فرصتها مازالت مؤجلة في ظل البحث عن تأمين البقاء سريعا وتفادي المجازفة ليكون الاختيار على اللاعبين الذين يملكون الخبرة لتجاوز العقبات الصعبة في ما تبقى من عمر الموسم ما يجعل ضخّ دماء جديدة مستبعدا في الجولات القادمة.

شعبان في مركزه الأصلي

يبدو أيوب شعبان قريبا من العودة الى مركزه الأصلي في الرواق الهجومي بعد أن اضطلع بخطة ظهير أيسر في مقابلة مستقبل سليمان وعوّضه محمد علي العُمري الغائب عن مباراة اليوم بسبب عقوبة الإنذار الثالث ليتكفّل شعبان بمهمة صنع اللعب رفقة حسام الحباسي الذي سيعمل على توظيف امكاناته الفنية لصنع الفارق سواء بمجهود فردي أو جماعي ويعمل على خطف الأضواء من جديد.

وسيقود نسيم صيود الخط الأمامي على أمل استعادة طريق الشباك وقيادة الاتحاد الى فوز جديد سيبعد الضغوطات رسميا ويجعله يتعامل مع الجولات المتبقية بشكل أفضل، ويوجد صيود دون منافسة في ظل عدم القناعة بقدرات الغيني فودي صوماه الذي شارك في مباراة وحيدة كأساسي وقد ينال الفرصة أثناء اللعب شأنه شأن قيس فضيل الذي مازال بدوره ينتظر منحه الثقة المطلوبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الأهلي المصري – الترجي الرياضي 1-0: الترجي يمرّ بجانب لقب جديد

مرّ الترجي بجانب الحدث في الدور النهائي لكأس رابطة الأبطال الافريقية أمام الأهلي المصري ال…