2024-04-28

عاد إلى الواجهة في بريتوريا: رائد بوشنيبة والهدف المونديالي

كــان‭ ‬رائد‭ ‬بوشنيبة‭ ‬نجم‭ ‬مباراة‭ ‬الترجي‭ ‬الرياضـي‭ ‬وصان‭ ‬داونز‭ ‬فلئن‭ ‬دخل‭ ‬الظهير‭ ‬الأيمن‭ ‬في‭ ‬الشوط‭ ‬الثاني‭ ‬في‭ ‬خطة‭ ‬مغايرة‭ ‬ولم‭ ‬يبذل‭ ‬مجهودات‭ ‬كبرى‭ ‬قياسا‭ ‬بأسماء‭ ‬أخرى‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬نجح‭ ‬فيما‭ ‬عجزت‭ ‬عنه‭ ‬جميع‭ ‬عناصر‭ ‬الخط‭ ‬الأمامي‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬سجل‭ ‬هدفا‭ ‬وزنه‭ ‬من‭ ‬ذهب‭ ‬منح‭ ‬من‭ ‬خلاله‭ ‬الترجي‭ ‬الرياضي‭ ‬ورقة‭ ‬العبور‭ ‬إلى‭ ‬الدور‭ ‬النهائي‭ ‬لرابطة‭ ‬الأبطال‭ ‬الإفريقية‭ ‬واقتطع‭ ‬كذلك‭ ‬تذكرة‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الأراضي‭ ‬الأمريكية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬خوض‭ ‬غمار‭ ‬كأس‭ ‬العالم‭ ‬للأندية‭ ‬في‭ ‬نسختها‭ ‬الجديدة‭ ‬مع‭ ‬كبار‭ ‬القوم‭ ‬عالميا‭. ‬ويمكن‭ ‬القول‭ ‬أن‭ ‬هدف‭ ‬بوشنيبة‭ ‬وزنه‭ ‬من‭ ‬ذهب‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬المستويات‭ ‬بما‭ ‬أن‭ ‬مكاسبه‭ ‬كبيرة‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬المستويات‭ ‬رياضيا‭ ‬وماديا‭ ‬وفنيا‭ ‬وكذلك‭ ‬فرديا‭ ‬بما‭ ‬أن‭ ‬بوشنيبة‭ ‬أضاف‭ ‬إلى‭ ‬عداده‭ ‬نقاطا‭ ‬مهمة‭ ‬ونجح‭ ‬في‭ ‬كسب‭ ‬ودّ‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬بعد‭ ‬فترة‭ ‬فراغ‭ ‬وعودة‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬إلى‭ ‬اللعب‭ ‬أساسيا‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬هذا‭ ‬الهدف‭ ‬سيعيد‭ ‬توزيع‭ ‬الأوراق‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬وقد‭ ‬يغيّر‭ ‬مستقبلا‭ ‬موازين‭ ‬القوى‭.‬

تغيير‭ ‬ذهبي‭ ‬

أقحم‭ ‬المدرب‭ ‬البرتغالي‭ ‬كاردوزو‭ ‬رائد‭ ‬بوشنيبة‭ ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬الشوط‭ ‬الثاني‭ ‬مكان‭ ‬حسام‭ ‬تقا‭ ‬الذي‭ ‬استنزف‭ ‬بدنيا‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الماضية‭ ‬وكانت‭ ‬الغاية‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬التغيير‭ ‬هو‭ ‬محاولة‭ ‬تأمين‭ ‬الجهة‭ ‬اليمنى‭ ‬للدفاع‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬عاش‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬ضغطا‭ ‬كبيرا‭ ‬في‭ ‬الشوط‭ ‬الأول‭ ‬ولم‭ ‬يقدر‭ ‬البرازيلي‭ ‬يان‭ ‬ساس‭ ‬على‭ ‬مساعدته‭ ‬في‭ ‬التغطية‭ ‬الدفاعية‭. ‬ويمكن‭ ‬القول‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬التغيير‭ ‬الدفاعي‭ ‬كان‭ ‬منطقيا‭ ‬ومشروعا‭ ‬إلى‭ ‬أبعد‭ ‬الحدود‭ ‬لكن‭ ‬بعد‭ ‬13‭ ‬دقيقة‭ ‬تقريبا‭ ‬من‭ ‬دخوله‭ ‬نجح‭ ‬بوشنيبة‭ ‬في‭ ‬البصم‭ ‬على‭ ‬أثمن‭ ‬هدف‭ ‬في‭ ‬مشواره‭ ‬الكروي‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬سجل‭ ‬في‭ ‬مرمى‭ ‬حارس‭ ‬صان‭ ‬داونز‭ ‬مستغلا‭ ‬هفوة‭ ‬دفاعية‭ ‬وقضى‭ ‬بذلك‭ ‬على‭ ‬طموحات‭ ‬منافسه‭ ‬في‭ ‬العودة‭ ‬في‭ ‬اللقاء‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬عاش‭ ‬الترجي‭ ‬ضغطا‭ ‬رهيبا‭ ‬خلال‭ ‬ردهات‭ ‬الشوط‭ ‬الأول‭. ‬

أدوار‭ ‬متنوعة‭ ‬

أثبتت‭ ‬مواجهة‭ ‬العودة‭ ‬لحساب‭ ‬المربع‭ ‬الذهبي‭ ‬لرابطة‭ ‬الأبطال‭ ‬أن‭ ‬رائد‭ ‬بوشنيبة‭ ‬بامكانه‭ ‬اللعب‭ ‬في‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مركز‭ ‬والقيام‭ ‬بأدوار‭ ‬متنوعة‭ ‬بين‭ ‬الدفاع‭ ‬والهجوم‭ ‬خصوصا‭ ‬وأن‭ ‬خصاله‭ ‬وامكاناته‭ ‬الفنية‭ ‬والبدنية‭ ‬تخوّل‭ ‬له‭ ‬اللعب‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الذي‭ ‬يختاره‭ ‬الاطار‭ ‬الفني‭ ‬بقيادة‭ ‬البرتغالي‭ ‬كاردوزو‭. ‬ولن‭ ‬نبالغ‭ ‬إذا‭ ‬قلنا‭ ‬أن‭ ‬بوشنيبة‭ ‬قد‭ ‬يرتدي‭ ‬ثوب‭ ‬االجوكرب‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬القادمة‭ ‬وخصوصا‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬الأهلي‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭ ‬حيث‭ ‬قد‭ ‬يلعب‭ ‬بوشنيبة‭ ‬دورا‭ ‬هاما‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬ما‭ ‬فعله‭ ‬في‭ ‬ملعب‭ ‬بريتوريا‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬مسؤوليته‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬القليلة‭ ‬القادمة‭ ‬ستكون‭ ‬مضاعفة‭ ‬على‭ ‬أمل‭ ‬التأكيد‭ ‬في‭ ‬قادم‭ ‬المواعيد‭. ‬ويملك‭ ‬بوشنيبة‭ ‬امكانات‭ ‬فنية‭ ‬وبدنية‭ ‬محترمة‭ ‬للغاية‭ ‬خصوصا‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المعاضدة‭ ‬الهجومية‭ ‬لكنه‭ ‬عاش‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬المحطات‭ ‬من‭ ‬مشواره‭ ‬فترات‭ ‬فراغ‭ ‬واحتاج‭ ‬إلى‭ ‬بعض‭ ‬الثقة‭ ‬من‭ ‬الاطار‭ ‬الفني‭ ‬حتى‭ ‬يستعيد‭ ‬كامل‭ ‬مؤهلاته‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬الترجي‭ ‬بصدد‭ ‬كسب‭ ‬لاعب‭ ‬جديد‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬الإضافة‭ ‬ومساعدة‭ ‬رفاقه‭ ‬في‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬خطة‭ ‬وفي‭ ‬أدوار‭ ‬تكتيكية‭ ‬مختلفة‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الترجي يخسر موقعة القاهرة: غابت المجازفة ذهابا.. فضاع اللقب ايابا

لم يقدم الترجي الرياضي حقيقة ما يشفع له بالعودة باللقب القاري خصوصا وأنه كان غائبا في الشو…