2024-04-28

أكد وجاهة اختياراته: رهـان نـاجــح عــلى كـــاردوزو

قطع‭ ‬المدرب‭ ‬ميغيل‭ ‬كاردوزو‭ ‬مع‭ ‬الخيبات‭ ‬التي‭ ‬رافقت‭ ‬الترجي‭ ‬الرياضي‭ ‬في‭ ‬النسخ‭ ‬الأخيرة‭ ‬من‭ ‬رابطة‭ ‬الأبطال‭ ‬بعد‭ ‬نجاحه‭ ‬في‭ ‬قيادته‭ ‬الى‭ ‬الدور‭ ‬النهائي‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬حامل‭ ‬الدوري‭ ‬الافريقي‭ ‬صان‭ ‬داونز‭ ‬الذي‭ ‬تلقى‭ ‬صفعتين‭ ‬كبيرتين‭ ‬ضد‭ ‬حامل‭ ‬اللقب‭ ‬في‭ ‬أربع‭ ‬مناسبات‭ ‬واصطدم‭ ‬بمنافس‭ ‬جاهز‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬المستويات‭ ‬وخاصة‭ ‬التكتيكية‭ ‬حيث‭ ‬تعطّلت‭ ‬ماكينة‭ ‬مدربه‭ ‬موكوينا‭ ‬ذهابا‭ ‬وايابا‭ ‬لتكسب‭ ‬المدرسة‭ ‬البرتغالية‭ ‬الرهان‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬نظيرتها‭ ‬من‭ ‬جنوب‭ ‬القارة‭ ‬والتي‭ ‬تعتمد‭ ‬على‭ ‬الأسلوب‭ ‬الهجومي‭ ‬والكرة‭ ‬الشاملة‭.‬

وبعد‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬القطيعة‭ ‬مع‭ ‬المدربين‭ ‬الأجانب‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬النجاحات‭ ‬التي‭ ‬حققتها‭ ‬الأسماء‭ ‬المحلية‭ ‬وخاصة‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬القاري،‭ ‬كسب‭ ‬الترجي‭ ‬الرهان‭ ‬الذي‭ ‬وضعه‭ ‬في‭ ‬الشطر‭ ‬الثاني‭ ‬من‭ ‬الموسم‭ ‬على‭ ‬البرتغالي‭ ‬كاردوزو‭ ‬رغم‭ ‬خوضه‭ ‬أول‭ ‬تجربة‭ ‬في‭ ‬الساحة‭ ‬الافريقية‭ ‬حيث‭ ‬تعاقد‭ ‬مع‭ ‬النتائج‭ ‬الايجابية‭ ‬والتي‭ ‬تبرز‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬سبعة‭ ‬انتصارات‭ ‬في‭ ‬عشر‭ ‬مباريات‭ ‬ومنها‭ ‬فوزان‭ ‬ذهابا‭ ‬وايابا‭ ‬على‭ ‬أحد‭ ‬عمالقة‭ ‬القارة‭ ‬صان‭ ‬داونز‭.‬

النتائج‭ ‬غير‭ ‬خداعة

بين‭ ‬المرحلتين‭ ‬الأولى‭ ‬والثانية،‭ ‬لاحت‭ ‬الفوارق‭ ‬الكبيرة‭ ‬في‭ ‬أداء‭ ‬الترجي‭ ‬الذي‭ ‬وجد‭ ‬صعوبات‭ ‬مع‭ ‬معين‭ ‬الشعباني‭ ‬ثم‭ ‬طارق‭ ‬ثابت‭ ‬في‭ ‬فرض‭ ‬أسلوب‭ ‬خاص‭ ‬ليواجه‭ ‬مشاكل‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬رابطة‭ ‬الأبطال‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يُعيد‭ ‬كاردوزو‭ ‬الذي‭ ‬تسلم‭ ‬المهمة‭ ‬في‭ ‬الظرف‭ ‬المناسب‭  ‬ترتيب‭ ‬البيت‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬تسنى‭ ‬له‭ ‬أخذ‭ ‬الوقت‭ ‬الكافي‭ ‬للتعرف‭ ‬على‭ ‬المجموعة‭ ‬ليجني‭ ‬ثمار‭ ‬عمله‭ ‬سريعا‭ ‬حيث‭ ‬بلغ‭ ‬الترجي‭ ‬الدور‭ ‬النهائي‭ ‬لرابطة‭ ‬الأبطال‭ ‬بعد‭ ‬غياب‭ ‬دام‭ ‬خمسة‭ ‬مواسم‭ ‬كما‭ ‬يحتل‭ ‬صدارة‭ ‬االبلاي‭ ‬أوفب‭ ‬بفارق‭ ‬مريح‭ ‬عن‭ ‬أقرب‭ ‬ملاحقيه‭.‬

وابتعد‭ ‬المدرب‭ ‬كاردوزو‭ ‬عن‭ ‬الفلسفة‭ ‬الزائدة‭ ‬حيث‭ ‬كانت‭ ‬اختياراته‭ ‬واضحة‭ ‬منذ‭ ‬البداية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تثبيت‭ ‬الرسم‭ ‬4-3-3‭ ‬الذي‭ ‬يتلاءم‭ ‬مع‭ ‬قدرات‭ ‬اللاعبين‭ ‬كما‭ ‬لم‭ ‬يقم‭ ‬بتغييرات‭ ‬كبيرة‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الزاد‭ ‬البشري‭ ‬ليحافظ‭ ‬على‭ ‬نواة‭ ‬المجموعة‭ ‬وخاصة‭ ‬في‭ ‬الخط‭ ‬الخلفي‭ ‬لتكون‭ ‬المنظومة‭ ‬الدفاعية‭ ‬االقاطرةب‭ ‬التي‭ ‬قادت‭ ‬الترجي‭ ‬الى‭ ‬استعادة‭ ‬مكانه‭ ‬الطبيعي‭ ‬مع‭ ‬إدراك‭ ‬المدرب‭ ‬لخصوصيات‭ ‬المجموعة‭ ‬وقدراتها‭ ‬الفنية‭ ‬لتكون‭ ‬التغييرات‭ ‬محدودة‭ ‬في‭ ‬المباريات‭ ‬العشر‭ ‬التي‭ ‬قادها‭ ‬والهدف‭ ‬خلق‭ ‬الانسجام‭ ‬واللحمة‭ ‬وتفادي‭ ‬ضياع‭ ‬الثوابت‭ ‬التي‭ ‬رسّخها‭ ‬سريعا‭.‬

كتابة‭ ‬التاريخ

لعل‭ ‬سيناريو‭ ‬مباراتي‭ ‬صان‭ ‬داونز‭ ‬يؤكد‭ ‬صواب‭ ‬توجهات‭ ‬كاردوزو‭ ‬الذي‭ ‬تعامل‭ ‬مع‭ ‬مجرياتهما‭ ‬بشكل‭ ‬مثالي‭ ‬حيث‭ ‬ارتكز‭ ‬على‭ ‬صلابة‭ ‬دفاعه‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تفادي‭ ‬تكرار‭ ‬سيناريو‭ ‬النسخ‭ ‬الفارطة‭ ‬كما‭ ‬عمل‭ ‬على‭ ‬استغلال‭ ‬عنصر‭ ‬المفاجأة‭ ‬ليوفّق‭ ‬الفريق‭ ‬في‭ ‬استغلال‭ ‬الفترات‭ ‬القليلة‭ ‬التي‭ ‬كان‭ ‬خلالها‭ ‬الطرف‭ ‬الأفضل‭ ‬لينجح‭ ‬في‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬مرمى‭ ‬الجنوب‭ ‬إفريقي‭ ‬في‭ ‬توقيت‭ ‬مثالي‭ ‬جعل‭ ‬الأمور‭ ‬محسومة‭ ‬دون‭ ‬صعوبات‭ ‬وعكس‭ ‬الدور‭ ‬الفارط‭ ‬عندما‭ ‬ابتسمت‭ ‬الركلات‭ ‬الترجيحية‭ ‬للترجي‭.‬

وأصبح‭ ‬كاردوزو‭ ‬على‭ ‬بعد‭ ‬خطوة‭ ‬من‭ ‬كتابة‭ ‬التاريخ‭ ‬مع‭ ‬الترجي‭ ‬الذي‭ ‬كانت‭ ‬إنجازاته‭ ‬في‭ ‬رابطة‭ ‬الأبطال‭ ‬مع‭ ‬أسماء‭ ‬تونسية‭ ‬ليعمل‭ ‬المدرب‭ ‬البرتغالي‭ ‬على‭ ‬كسر‭ ‬القاعدة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إحراز‭ ‬النجمة‭ ‬الخامسة‭ ‬وبالتالي‭ ‬تأكيد‭ ‬الطفرة‭ ‬النوعية‭ ‬التي‭ ‬يعيشها‭ ‬الترجي‭ ‬والتي‭ ‬تعود‭ ‬أساسا‭ ‬الى‭ ‬الواقعية‭ ‬التي‭ ‬فرضها‭ ‬كاردوزو‭ ‬منذ‭ ‬قدومه‭ ‬لتكون‭ ‬النتائج‭ ‬في‭ ‬مستوى‭ ‬الحدث‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬مواصلة‭ ‬تحسين‭ ‬الأداء‭ ‬مع‭ ‬تقلص‭ ‬الضغوطات‭ ‬تدريجيا‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الأهلي المصري – الترجي الرياضي 1-0: الترجي يمرّ بجانب لقب جديد

مرّ الترجي بجانب الحدث في الدور النهائي لكأس رابطة الأبطال الافريقية أمام الأهلي المصري ال…