2024-04-25

قبل مواجهة الإفريقي  : عبيد يعود إلى الواجهة .. وجرتيلة يدخل السباق 

بعد طي صفحة الكأس إثر التأهل الصعب للغاية إلى الدور ثمن النهائي يعود النجم الساحلي على غرار بقية فرق البلاي أوف للتركيز على المباريات الحاسمة في هذه المرحلة من البطولة، وفي هذا السياق من المؤكد أن مقابلته المرتقبة نهاية الأسبوع الجاري ضد النادي الإفريقي تستمد أهمية بالغة للغاية، فهي في نظر البعض مفتاح نجاح الفريق في اختطاف إحدى بطاقات المشاركة الموسم القادم على المستوى القاري، كما انها تمثل فرصة بارزة من أجل تحقيق الفوز الأول بعد أربع مباريات كاملة اكتفى خلالها النجم بتحقيق ثلاث تعادلات خارج الديار وهزيمة داخل القواعد، وبناء على المعطيات الراهنة المرتبطة بما حصل في مباراة الكأس، فإن الإطار الفني بقيادة سيف غزال ينوي التعويل على بعض العناصر التي لعبت مقابلة الأحد الماضي، وفي مقدمتها لاعب الوسط الهجومي أسامة عبيد، فهذا اللاعب الذي خرج في فترة سابقة من الحسابات يبدو أنه استعاد ثقة الإطار الفني بعد أن نجح في تحسين مستواه وتجاوز فترة الفراغ التي مرّ بها سابقا، وفي ظل الحرص الكبير على تحسين القدرات الهجومية والبحث المستمر عن الحلول على مستوى عملية التنشيط الهجومي من غير المستبعد ان يكون عبيد من أبرز المرشحين لتولي مهمة صنع اللعب ومعاضدة عناصر الخط الأمامي في مباراة تستوجب بالضرورة تسجيل الأهداف حتى يتحقق الفوز، وجدير بالذكر ان النجم الساحلي اكتفى منذ بداية منافسات مرحلة البلاي أوف بتسجيل هدف وحيد في أربع مقابلات متتالية.

جرتيلة قلب هجوم؟ 

لا يمكن بالمرة استبعاد فرضية التعويل على المهاجم محمد الهادي جرتيلة ضمن التشكيلة الأساسية ضد النادي الإفريقي، فهذا اللاعب أنقذ الموقف في لقاء الكأس بعد أن سجل الهدف الوحيد، ودخوله كان حاسما في مباراة غاب عنها أغلب اللاعبين الأساسيين، لذلك يمكن أن يغير المدرب سيف غزال طريقة لعب الفريق من خلال التعويل على ثلاثي في الهجوم يتقدمهم جرتيلة القادر على اللعب في خطة قلب هجوم.

عودة جماعية 

في سياق متصل، من المنتظر أن تشهد مواجهة النادي عودة عديد الأسماء التي تخلفت عن لقاء الكأس وفي مقدمتها حمزة الجلاصي وجاك مبي وكذلك ياسين الشماخي وراقي العواني ولؤي بن حسين في حين مازالت الشكوك تحوم حول قدرة سومايلا سيديبي على الدخول ضمن حسابات الإطار الفني بما أنه لم يتمكن إلى حد الآن من استعادة كافة مؤهلاته البدنية جراء تعرضه سابقا إلى إصابة أثرت كثيرا على مستواه.

احمد حليلة والفرصة الآتية 

من بين العناصر التي كانت حاضرة في المباراة السابقة ضد أمل بوشمة برز متوسط الميدان الشاب أحمد حليلة الذي وقع اشراكه أثناء اللعب وقدم في المجمل مستوى مشجعا خاصة وأنه ساهم في عملية الهدف الوحيد، وفي هذا الإطار يمكن أن يكون هذا اللاعب الشاب من بين الحلول البديلة خلال مواجهة الإفريقي خاصة وأنه يملك قدرات تسمح له بالمساهمة بشكل مستمر في عملية البناء الهجومي.مراد البرهومي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

يمر إلى ربع النهائي بالسرعة السادسة: الـخـضـراوي يخــطف كل الأضـواء 

فـــــي مـباراة سيحفظها تاريخ الملعب التونسي نجح فريق باردو في انتزاع بطاقة التأهل إلى الد…