2024-04-25

قبل ملاقاة اتحاد تطاوين : اليعقوبي يعود.. وبـوراوي يـبـتـعد الـى نـهايـة الموسم

يواصل مستقبل المرسى تحضيراته لمواجهة اتحاد تطاوين والتي يرنو خلالها لتأكيد عودته القوية بعد أن أنعش الفوز على اتحاد بن قردان حظوظه في البقاء كما ساهم تحقيق المفاجأة في كأس تونس أمام النادي الصفاقسي في رفع الحالة المعنوية، ولا تقلّ المقابلة القادمة أهمية عن سابقتها باعتبار أن الفوز سيعيد توزيع الأوراق في أسفل الترتيب في مستهل مرحلة الاياب كما سينقل الضغوطات الى بقية المنافسين وهو ما جعل التحضيرات تدور في كنف الجدية للبناء على المكتسبات الأخيرة والحدّ من النقائص التي أوصلت الفريق الى الوضعية الحالية.

وعزّزت مقابلة الكأس هامش الخيارات أمام المدرب صهيب زروق بما أن الرضاء كان حاصلا على أداء جميع العناصر التي عادت بورقة التأهل ضد مرشح بارز للفوز باللقب ليطغى الغموض على التشكيلة الأساسية التي ستواجه اتحاد تطاوين رغم أن عودة الهداف نزار السميشي مؤكدة.

ويفترض أن تكون التمارين الجماعية ليوم أمس قد شهدت عودة المدافع المحوري محمد علي اليعقوبي بعد غيابه عن لقاء الكأس لدواع صحية واكتفائه بالتدرب على انفراد في مطلع الأسبوع الجاري ليكون بالتالي حاضرا في الجولة المقبلة وهو الذي بدأ يستعيد مستواه الحقيقي ليعمل على توظيف خبرته في صالح المجموعة ويضفي التوازن المطلوب في الخط الخلفي.

ومع العودة المرتقبة لليعقوبي، سيشتد التنافس بين عثمان القروي وياسين الورزلي من أجل تأمين مقعد في وسط الدفاع خاصة وأن الأول نجح في تقديم الإضافة في اللقاء الفارط رغم ابتعاده المطول عن الحسابات على أن يواصل أيمن العمري الظهور كمدافع محوري ثالث إذا ما استقر الاطار الفني على نفس الرسم التكتيكي الذي قاد الفريق الى فوزين مهمين في الوقت الذي سيغيب فيه وسام بوسنينة مجددا بسبب العقوبة.

القاسمي وزكري أثناء اللعب

ينتظر أن يكون متوسط الميدان الدفاعي منذر القاسمي ضمن القائمة المدعوة لمباراة اتحاد تطاوين تعافيه من الاصابة غير أن عودته الى التشكيلة الأساسية غير مطروحة حيث ينوي المدرب صهيب زروق الاعتماد على الثنائي موغيشا بونور وأشرف الغريسي، وتراجع القاسمي في ترتيب الخيارات بعد العقوبة المطولة التي كان عرضة لها في أعقاب إقصائه ضد مستقبل سليمان.

وفي سياق متصل، شهدت مباراة النادي الصفاقسي حضور عمر زكري على بنك البدلاء للمرة الأولى منذ قدومه في فترة الانتقالات الشتوية حيث حالت الاصابات المتتالية دون التعويل عليه منذ انطلاق مرحلة «البلاي آوت» ليكون على ذمة الاطار الفني في المنعطف الأخير من الموسم حيث يعتبر ورقة بديلة مهمة في انتظار اكتمال جاهزيته البدنية.

نهاية موسم

لن يدخل الظهير الأيسر عمر بوراوي الحسابات الى نهاية الموسم بسبب اصابة حادة أجبرته على الخضوع الى عملية جراحية ستبعده طويلا عن الملاعب ليلتحق بقائمة الانتدابات التي لم تعط الإضافة حيث تأخر تأهيله من الناحية البدنية لتقتصر مشاركاته على فترات محدودة.

وفرض النيجيري ايكوام ايدو نفسه خلال المباريات الأخيرة  ضمن الأساسيين في الرواق الدفاعي الايسر الذي تداول عليه أربعة لاعبين منذ انطلاق الموسم دون تقديم الضمانات الكافية ليضطر المدربان السابق شاكر مفتاح والحالي صهيب زروق الى تعبئة محور الدفاع لسدّ الفراغ الواضح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ماذا سيغير كاردوزو بين الذهاب والاياب؟ الـمــناورة الــتـــكــتـيـكـيـة مـسـتـبعدة .. وســرعــة بــوقـــرة قـــد تــكــون الـمـفاجأة

ساعات قليلة تفصل الترجي الرياضي عن الموعد الحاسم الذي سيجمعه بالأهلي المصري في طريق الحصول…