2024-04-20

بعد الإقصاء من بطولة شتوتغارت : جــابـــر مـهـددة بـمـغـادرة قــائـــمــة «الــتـوب10»

غادرت النجمة التونسية أنس جابر المصنفة التاسعة عالميا بطولة شتوتغارت المفتوحة فئة 500 نقطة عقب الهزيمة في الدور ثمن النهائي ضد اللاعبة الإيطالية جاسمين باوليني المصنفة 16 عالميا بمجموعتين لواحدة بواقع 6-7 و4-6 في مواجهة استمرت حوالي ساعة و46 دقيقة. وعجزت أنس جابر مرة أخرى عن تحقيق انتصار ثان على التوالي منذ بطولة نينغبو الصينية في شهر سبتمبر من العام الماضي وهو ما يؤكد أن جابر تعيش واحدة من أصعب اللحظات في مشوارها الاحترافي بعد أن تكبدت الهزيمة السابعة في اللقاء العاشر هذا الموسم وهي أرقام جميعها تعكس الحصيلة الكارثية لممثلة التنس التونسي والعربي في مشوار هذا الموسم. وعقب الهزيمة نشرت اللاعبة التونسية تدوينة على صفحتها الرسمية أكدت فيها ثقتها في العودة من بعيد قائلة : نحن نستمر في التقدم بعيدا عن النتائج على أرض الميدان وعن أي شيء، متفائلة دائما وممتنة جدا لدعمكم». والثابت أن أنس جابر تعيش فترة حساسة بعد تتالي الإصابات وكذلك تغييرات جذرية على مستوى الاطار الفني وطريقة اللعب وعديد الجوانب الفنية ما يجعلها تحتاج إلى بعض الوقت من أجل العودة إلى مستواها الطبيعي وإلى حجم الانتظارات الجماهيرية.  وفقدت أنس جابر 125 نقطة من رصيدها لتزداد الأمور تعقيدا على مستوى التصنيف العالمي للاعبات المحترفات وحسابات الخروج من قائمة “التوب10” من عدمها وهو ما يؤكد أن اللاعبة التونسية مطالبة بالتدارك وايقاف نزيف النقاط في أسرع وقت ممكن قبل دفع الفاتورة باهظا لأن التهديد بمغادرة «التوب 10» أصبح حقيقة أكثر من أي وقت مضى.

تحسن واضح

لا يمكن للهزيمة أن تحجب التطور الكبير لمستوى أنس مقارنة ببداية الموسم واللقاءات الماضية حيث تستعيد اللاعبة التونسية عافيتها تدريجيا فهي تحتاج حاليا إلى خوض أكبر عدد ممكن من اللقاءات حتى تعود إلى كامل لياقتها البدنية بعد التماثل إلى الشفاء من الإصابة على مستوى الركبة فضلا عن تحسين عدد من المسائل الفنية على مستوى الضربات والإرسال. لكن ما يحسب للاعبة التونسية هو عودتها إلى المحافظة على الهدوء في المحطات الصعبة بعد أن ظهرت بنرفزة عالية في منافسات بطولة تشارلستون المفتوحة. والثابت أن التغيير على مستوى الاطارالفني سيكون مفيدا للاعبة التونسية التي تسعى إلى ضخ دماء جديدة بعد أن باتت جميع المؤشرات تؤكد التخلي عن المدرب عصام الجلالي الذي غاب عن الأنظار منذ فترة طويلة وبعد التعزيزات الأخيرة بات من شبه المؤكد أن يكون الجلالي قد غادر في صمت دون الاعلان الرسمي عن هذا القرار من جانب اللاعبة التونسية.

نقاط للمراجعة

صحيح أن أنس جابر في الطريق الصحيحة للعودة إلى مدار الكبار لكن ذلك لا يمنع ضرورة مراجعة عديد النقاط وتعديل الأوتار من أجل تفادي هزائم مجانية وبالامكان تفاديها، حيث أن الإصرار على استعمال تقنية «الدروب شوت» في غير وقتها بات يكلف ممثلة التنس التونسي والعربي غاليا. ودون أن نغفل عن الجانب البدني الذي يتحمل مسؤوليته بقسط كبير المعد البدني وزوجها كريم كمون الذي لا ندري مدى قدرته على مواصلته تقديم الإضافة لأنس من عدمها بما أن مشاكل اللياقة البدنية تتكرر وتتزايد من وقت إلى اخر دون أن يجد كمون الحلول اللازمة للخروج من عنق الزجاجة والعودة إلى أفضل جاهزية بدنية وانتعاشة مهمة في محطات مماثلة. المعطى الثابت حاليا أن أنس جابر تحتاج إلى المشاركة في عديد الدورات وإن لزم الأمر اللعب في بطولات فئة 250 نقطة من أجل استعادة اللياقة البدنية قبل محطات مهمة للغاية على غرار بطولة مدريد المفتوحة فئة 1000 نقطة وكذلك بطولة فرنسا المفتوحة «رولان غاروس» دون أن نغفل عن منافسات الألعاب الأولمبية التي تبقى فيها أنس أملا كبيرا للرياضة التونسية من أجل الذهاب بعيدا ولم لا تحقيق نتائج باهرة على الأراضي الفرنسية بالذات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الترجي يخسر موقعة القاهرة: غابت المجازفة ذهابا.. فضاع اللقب ايابا

لم يقدم الترجي الرياضي حقيقة ما يشفع له بالعودة باللقب القاري خصوصا وأنه كان غائبا في الشو…