2024-04-20

الليلة مواجهة الزمالك المصري : الـمواجهة الأهم للترجي من أجل الصدارة

تتجه الأنظار هذه الليلة إلى مواجهة من العيار الثقيل ستجمع الترجي الرياضي بالزمالك المصري لحساب الجولة الثانية من دوري مجموعات بطولة إفريقيا للأندية الفائزة بالكأس، ويستمد هذا اللقاء أهمية بالغة من عديد الاعتبارات لعّل أبرزها أن الفائز في هذا اللقاء سينهي المرحلة الأولى في صدارة الترتيب العام للمجموعة وبالتالي فإنه سيتفادى مواجهة الأهلي في المربع الذهبي للبطولة ما يعكس أهمية نتيجة هذا اللقاء. ومن جهة أخرى ستكشف مواجهة الليلة مدى جاهزية الترجي الرياضي للذهاب بعيدا في البطولة والمراهنة على رفع التاج القاري والعودة به إلى الأراضي التونسية خصوصا وأن الزمالك المصري يعّد من أبرز المرشحين لبلوغ الدور النهائي والتتويج باللقاء قياسا بالرصيد البشري المحترم الذي يملكه من الناحية الفنية والبدنية وبالتالي فإن اللقاء لن يكون بالسهولة المتوقعة بالنسبة إلى أبناء المدرب المصري باسم السبكي الذي تعوّد على مواجهة الزمالك بألوان الترجي وسبق له التغلب عليه في أكثر من مرة لكن مع اختلافات في السياقات والأزمنة فيما يرنو إلى قيادة الترجي الرياضي إلى التتويج باللقب الرابع في هذه البطولة.

دور هام للنملي

لا يمكن للترجي الرياضي الخروج بنقاط الانتصار دون المرور بتألق كبير وملفت للأنظار لحارسه أصيل النملي الذي سيحمل آمال الجماهير وانتظارات الاطار الفني وكل رفاقه حيث سبق له الوقوف صدّا منيعا أمام هجوم الزمالك القوي. ويمكن القول أن استعادة الترجي لحارسه الأول في هذا التوقيت بالذات يعتبر مكسبا كبيرا للمجموعة قياسا بامكانات هذا الحارس الذي يبقى الأفضل في ثالوث حراسة المرمى في الترجي الرياضي ولو طال غيابه بسبب الإصابة لوجد الترجي نفسه في موقف لا يحسد عليه. ويملك الزمالك هجوما قويا فضلا عن ضمه لعدد من الأسماء على هامش هذه الدورة من بينها التونسي محمد رضا فراد وبالتالي فإن دفاعات الترجي والحارس النملي مطالبون باليقظة وحسن الاستعداد من أجل الخروج باللقاء إلى بر الامان.

مواجهة ثأرية

بات الترجي الرياضي «عقدة» للزمالك المصري في الفترة الأخيرة بعد أن حقق عليه انتصارين مهمين مكنا زملاء أسامة البوغانمي من التتويج بالبطولة الإفريقية للأندية البطلة الأول في المجموعات ثم في الدور النهائي وبالتالي فإن الزمالك سيكون في مواجهة عنوانها «الثأر» ورد الاعتبار. ولئن لم يختلف الرصيد البشري الذي صنع ربيع الترجي في تلك الفترة فإن الفريق مطالب مهما كانت الظروف بالحذر وحسن الاستعداد وقراءة جميع السيناريوهات خصوصا وأن تركيبة الزمالك تغيّرت كثيرا مقارنة بتلك الفترة وهو ما يجعل الترجي مطالبا باليقظة وجاهزية عالية لجميع عناصره خصوصا في الخط الأمامي لأن الفريق أمام حتمية تسجيل أكبر عدد من الأهداف ما يؤكد أن الكرة في مرمى حازم باشا وعبد الحق بن صالح والبقية من أجل  تجاوز منافس يملك دفاعات قوية وحارس مرمى متميز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الترجي يخسر موقعة القاهرة: غابت المجازفة ذهابا.. فضاع اللقب ايابا

لم يقدم الترجي الرياضي حقيقة ما يشفع له بالعودة باللقب القاري خصوصا وأنه كان غائبا في الشو…