2024-04-14

ينتظر‭ ‬إنجاز‭ ‬مرحلته‭ ‬الأولى‭ ‬هذا‭ ‬العام: الانطلاق‭ ‬في‭ ‬إنجاز‭ ‬مشروع‭ ‬ميناء‭ ‬المياه‭ ‬العميقة‭ ‬بالنفيضة

ينتظر‭  ‬أن‭ ‬يتّم‭ ‬إنجاز‭ ‬المرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬مشروع‭ ‬ميناء‭ ‬المياه‭ ‬العميقة‭ ‬بالنفيضة‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬القريبة‭ ‬القادمة‭ ‬بكلفة‭ ‬جملية‭ ‬تقدر‭ ‬بـ‭ ‬1031‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬والتي‭ ‬ستنجز‭ ‬موزعة‭ ‬بنسبة‭ ‬75‭ % ‬قطاع‭ ‬عام‭ ‬و25‭ % ‬ قطاع‭ ‬خاص‭ ‬وذلك‭ ‬لاستغلال‭ ‬محطّة‭ ‬حاويات‭ ‬بطول‭ ‬2000‭ ‬متر‭ ‬تنجز‭ ‬على‭ ‬مرحلتين‭ ‬وبمدة‭ ‬إنجاز‭ ‬جملية‭ ‬تقدر‭ ‬بـ‭ ‬5‭ ‬سنوات‭ ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬تقتصر‭ ‬الدولة‭ ‬على‭ ‬توفير‭ ‬ضمان‭ ‬الدولة‭ ‬لتأمين‭ ‬مواصلة‭ ‬إنجاز‭ ‬المرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬المشروع‭ ‬وتقوم‭ ‬شركة‭ ‬ميناء‭ ‬النفيضة‭ ‬بسداد‭ ‬القروض‭ ‬باعتبار‭ ‬صلابة‭ ‬المشروع‭ ‬ومردوديته‭ ‬المالية‭ .‬

وسيتم‭ ‬رصد‭ ‬مبالغ‭ ‬بقيمة‭ ‬2,764‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬ستخصص‭ ‬أساسا‭ ‬لمهمة‭ ‬الإحاطة‭ ‬الفنية‭ ‬والمتابعة‭ ‬والمراقبة‭ ‬لإنجاز‭ ‬أشغال‭ ‬محطة‭ ‬الحاويات‭ ‬ومهمة‭ ‬تحيين‭ ‬دراسات‭ ‬السوق‭ ‬والدراسات‭ ‬الفنية‭ ‬والاقتصادية‭ ‬والمالية‭ ‬وإعداد‭ ‬ملف‭ ‬طلب‭ ‬عروض‭ ‬لإنجاز‭ ‬الرصيف‭ ‬متعدد‭ ‬الاختصاصات‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬لزمة‭ .‬

ويأتي‭ ‬هذا‭ ‬التوجه‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬استراتيجية‭ ‬النقل‭ ‬البحري‭ ‬والموانئ‭ ‬التي‭ ‬شرعت‭ ‬الدولة‭ ‬في‭ ‬تنفيذها‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يؤمّنه‭ ‬قطاع‭ ‬النقل‭ ‬البحري‭ ‬والموانئ‭ ‬من‭  ‬خدمات‭ ‬النقل‭ ‬البحري‭ ‬الدولي‭ ‬للبضائع‭ ‬والمسافرين‭ ‬مع‭ ‬الحرص‭ ‬على‭ ‬ضمان‭ ‬نجاعة‭ ‬الخدمات‭ ‬المسداة‭ ‬بأقل‭ ‬كلفة‭ ‬وجودة‭ ‬عالية‭ ‬وفي‭ ‬أقصر‭ ‬الآجال‭ ‬وذلك‭ ‬قصد‭ ‬تقليص‭ ‬كلفة‭ ‬عبور‭ ‬البضائع‭ ‬وتدعيم‭ ‬القدرة‭ ‬التنافسية‭ ‬للصادرات‭ ‬والواردات‭ ‬التونسية‭ ‬والمساعدة‭ ‬على‭ ‬جلب‭ ‬الاستثمار‭ ‬الخارجي‭ .‬

وتتمثل‭ ‬أبرز‭ ‬الخطوات‭ ‬العملية‭ ‬المزمع‭ ‬تنفيذها‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الإطار‭ ‬في‭  ‬تطوير‭ ‬الأسطول‭ ‬الوطني‭ ‬البحري‭ ‬بتشجيع‭ ‬الاستثمار‭ ‬في‭ ‬وحدات‭ ‬حديثة‭ ‬ملائمة‭ ‬لحركة‭ ‬الملاحة‭ ‬البحرية‭ ‬الوطنية‭ ‬والدولية‭ ‬وذلك‭ ‬للترفيع‭ ‬في‭ ‬نسبة‭ ‬مساهمته‭ ‬في‭ ‬نقل‭ ‬المبادلات‭ ‬التجارية‭ ‬قصد‭ ‬تنويع‭ ‬أنشطة‭ ‬النقل‭ ‬البحري‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬اقتحام‭ ‬نشاط‭ ‬نقل‭ ‬الحاويات‭ ‬وفتح‭ ‬خطوط‭ ‬بحرية‭ ‬جديدة‭ ‬مع‭ ‬التنسيق‭ ‬بين‭ ‬الناقلين‭ ‬البحريين‭ ‬والشاحنين‭ ‬العموميين‭ ‬التونسيين‭ ‬لتخصيص‭ ‬نقل‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬وارداتهم‭ ‬وصادراتهم‭ ‬لفائدة‭ ‬الأسطول‭ ‬الوطني‭ ‬التونسي‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬عقود‭ ‬نقل‭ .‬

كما‭ ‬تتضمن‭ ‬هذه‭ ‬الخطوات‭ ‬،‭ ‬تطوير‭ ‬صناعة‭ ‬وصيانة‭ ‬السفن‭ ‬بالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬الوزارات‭ ‬الأخرى‭ ‬المعنية‭ ‬بهذا‭ ‬النشاط‭ ‬وذلك‭ ‬للاستفادة‭ ‬من‭ ‬فرص‭ ‬استقطاب‭ ‬السفن‭ ‬الأجنبية‭ ‬للقيام‭ ‬بعمليات‭ ‬الصيانة‭ ‬بتونس‭ ‬وإحداث‭ ‬مواطن‭ ‬شغل‭ ‬إضافية‭ ‬ذات‭ ‬اختصاص‭ ‬تكنولوجي‭ ‬والإحاطة‭ ‬بمهنيي‭ ‬قطاع‭ ‬النقل‭ ‬البحري‭ ‬والموانئ‭ ‬وإعداد‭ ‬برنامج‭ ‬تأهيل‭ ‬قصد‭ ‬مساندتهم‭ ‬ودعم‭ ‬قدراتهم‭ ‬التنافسية‭ ‬تجاه‭ ‬الشركات‭ ‬الأجنبية‭ ‬مع‭ ‬تشجيع‭ ‬الشراكة‭ ‬فيما‭ ‬بينها‭ ‬ومع‭ ‬الأجانب‭ ‬من‭ ‬ذوي‭ ‬الخبرة‭ ‬علاوة‭ ‬على‭ ‬إعداد‭ ‬مقاربة‭ ‬تشريعية‭ ‬وتنظيمية‭ ‬لقطاع‭ ‬النقل‭ ‬البحري‭ ‬والموانئ‭ ‬مع‭ ‬المعايير‭ ‬الدولية‭ ‬والأوروبية‭ ‬وتعزيز‭ ‬الأمن‭ ‬والسلامة‭ ‬البحرية‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬التعاون‭ ‬مع‭ ‬المتطلبات‭ ‬الإقليمية‭ ‬والدولية‭ .‬

‭ ‬وتتمحور‭ ‬أولويات‭ ‬برنامج‭ ‬النقل‭ ‬البحري‭ ‬والموانئ‭ ‬خاصة‭ ‬حول‭ ‬تأهيل‭ ‬وتعصير‭ ‬البنية‭ ‬الأساسية‭ ‬المينائية‭ ‬الحالية‭ ‬وإحداث‭ ‬منشآت‭ ‬ومرافق‭ ‬مينائية‭ ‬من‭ ‬الجيل‭ ‬الجديد‭ ‬وتطوير‭ ‬الأسطول‭ ‬الوطني‭ ‬البحري‭ ‬والاستثمار‭ ‬في‭ ‬وحدات‭ ‬جديدة‭  ‬مع‭ ‬دعم‭ ‬السلامة‭ ‬والأمن‭ ‬للسفن‭ ‬والموانئ‭ ‬والملاحة‭ ‬وحماية‭ ‬البيئة‭ ‬البحرية‭ ‬من‭ ‬التلوث‭.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

البحث والخدمات الاستشفائية الجامعية : نحو إضفاء أكثر نجاعة على الخدمات الصحية ذات الاختصاص العالي

خططت وزارة الصحة خلال العام الجاري للنهوض بقطاع البحث والخدمات الاستشفائية الجامعي من خلال…