2024-04-03

خلال يوم 21 من شهر رمضان : رفع 462 مخالفة إقتصادية.. تجاوزات بالجملة والتفصيل..!

في إطار العمل على  وضع حد لنزيف ارتفاع الأسعار والتصدي لظاهرة الاحتكار و المضاربة تواصل وزارة التجارة تكثيف عمليات الرقابة ومضاعفتها في كل نقاط البيع  ومسالك التوزيع وسجلت عمليات الرقابة تجاوزات بالجملة والتفصيل ناهيك عن تسجيل جملة من المخالفات في مجالات الفوترة والزيادة غير القانونية في الاسعار وعدم احترام هوامش الربح القانونية وعدم اشهار الاسعار بالإضافة الى أن العديد من  التجار لا يتزودون بمادتي الطماطم والفلفل من المسالك القانونية عبر سوق الجملة خاصة و أن هاتين المادتين تشهدان بعض الاشكاليات.

كما تم حجز كميات من الخضر وتسجيل جملة من المحاضر اثر التحقق من ارتكاب مخالفات أبرزها في الامتناع عن البيع خاصة في مادتي الفارينة والسميد…مخالفات بالجملة والتفصيل تؤكد في كل مرة ان الاحتكار والمضاربة ظاهرة تستدعي تظافر كل الجهود لوضع حد لها.

ولعل حملات المراقبة المستمرة منذ بداية شهر رمضان والى غاية يومنا هذا أثبتت  أن البحث عن الربح والاحتكار والمضاربة لم تنقطع وهي سلوكيات يذهب ضحيتها المستهلك بدرجة أولى خاصة وان  تجلياتها لاتستحق بحوثا ودراسات للإطلاع عليها وإنما تعكسها اليوميات الصعبة لشق كبير من العائلات بسبب  تهرؤ المقدرة الشرائية وعجز الأغلبية  عن مجابهة متطلبات الحياة والدخول في سياسة التقشف قسرا والاكتفاء بالقليل من الضروريات ناهيك عن سلك مسار المقاطعة الإجبارية للعديد من المواد الاستهلاكية على غرار اللحوم والغلال  وبعض الخضر أيضا التي عانقت أسعارها السماء …

فكانت المقاطعة هي الحل الامثل  ولعلها تعد صفعة للمحتكرين وما يقدمون عليه من سلوكيات ترتقي إلى مرتبة الجريمة و من استغلال بشع  للمواطنين في ظل الظرف الرّاهن  الذي تمر به البلاد من وضع اقتصادي واجتماعي خانق استغلّه المستكرشون للبحث عن تكديس الأموال وتحقيق الرّبح السريع دون مراعاة لامكانيات المستهلك  المعدومة ….

ولعل الرقابة المكثفة لفرق المراقبة الإقتصادية  تثبت ان بارونات الاحتكار لا تتوانى عن استغلال كل الظروف وتطويعها لصالحها لتحقيق الأرباح …مما يؤكد ان  الحرب على المحتكرين و محاسبة كل من يتلاعب بقوت التونسيين متواصلة بلا هوادة…

في هذا السياق أعلنت وزارة التجارة و تنمية الصادرات يوم الأحد 31 مارس 2024  عن حصيلة نشاط المراقبة الإقتصادية المشتركة لمسالك التوزيع خلال اليوم 21 من شهر رمضان 2024

ووفق بلاغ للوزارة نفذت فرق المراقبة الاقتصادية 3143 زيارة تفقد أسفرت عن رفع 462 مخالفة إقتصادية و حجز 16.7 طنا من الفارينة و السميد، 2.1 طن من الخضر و الغلال، و 129 لتر من الزيت المدعم و 770 كلغ من السكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بلادنا تضم تراثا أثريا عظيما: تطويره من رهانات المرحلة…

تزخر بلادنا بمعالم أثرية جعلت منها وجهة لعديد السياح من مختلف الجنسيات ومطمعا أيضا لعصابات…