2024-03-28

غزة : عدوان الاحتلال على المستشفيات مستمرّ وعدّاد الشهداء لا يتوقّف

الصحافة اليوم (وكالات الأنباء) رغم تمرير مجلس الامن لقرار يوم الاثنين يقضي بوقف الحرب في غزة واصل الاحتلال عدوانه على القطاع المحاصر منذ أكتوبر الماضي.

و اعلن أمس الأربعاء عن مقتل عشرات الفلسطينيين، غالبيتهم من الأطفال والنساء، واصابة آخرين بجروح الأربعاء، في قصف جيش الاحتلال المتواصل على قطاع غزة، برا وبحرا وجوا، منذ السابع من أكتوبر الماضي.

في أحدث حصيلة، أعلنت وزارة الصحّة في القطاع أن ما لا يقل عن 32490 فلسطيني قتلوا و74889 أصيبوا في الهجوم العسكري الصهيوني.

وأضاف بيان الوزارة أن 76 فلسطينياً قتلوا و102 أصيبوا في الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وفي المستجدات الميدانية، قالت وكالة الانباء الفلسطينية «وفا» إنّ عددا من الاشخاص قتلوا، وأصيب آخرون، في قصف الجيش الصهيوني تجمعا للفلسطينيين قرب معبر المنطار التجاري «كارني» شرق مدينة غزة.

وقصفت طائرات الجيش الصهيوني منزلا في حي الدرج بمدينة غزة، ما أدى إلى مقتل فلسطينيين وإصابة آخرين بجروح.

وأصيب عدد من الفلسطينيين بجروح مختلفة، جراء قصف جيش الاحتلال منزلا قرب مسجد السوسي بمخيم الشاطئ في مدينة غزة.

وشمال قطاع غزة، قتل شخص وأصيب آخرين بجروح، جراء قصف الاحتلال تجمعا لفلسطينيين أثناء محاولتهم الحصول على مساعدات شرق بيت حانون.

وقتل فلسطيني، وأصيب آخرون بجروح، في قصف مدفعي على مدينة الأمل للأسرى المحررين غرب مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، حيث دمر الجيش الصهيوني عددا من الأبراج.

وفي رفح، جنوب قطاع غزة، قتل 11 فلسطينيا، بينهم أطفال ونساء، في قصف الاحتلال منزلا لعائلة ضهير.

تواصل الحصار على المستشفيات

ويواصل جيش الاحتلال حرق منازل في محيط مجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة، الذي يشهد منذ قرابة الأسبوع حصارا مشددا، واستهدافا للطواقم الطبية والنازحين، حيث ما تزال القوات الصهيونية تواصل عملياتها في محيط المجمع، وخاصة في منطقة المسحال، وبداية مخيم الشاطئ.

واقتحمت القوات الصهيونية مجمع ناصر الطبي غربي خان يونس، في اليوم الـ173 من الحرب، واعتقلت كوادر طبية ونازحين من داخل المستشفى وفي محيطه، بحسب ما افادت «وفا».

وقالت «وفا» إن القوات الصهيونية اقتحمت مجمع ناصر الطبي غربي خان يونس واعتقلت عددا من الكوادر الطبية والنازحين، مشيرة الى أن تلك القوات اطلقت النار على شبان نازحين بعد أن أمرتهم بإخلاء المجمع الطبي.

وكانت القوات الصهيونية قد اقتحمت، في 5 فيفري الماضي، مجمع ناصر الطبي، و»حولته إلى ثكنة عسكرية، بعد هدم السور الجنوبي، والدخول منه وسط إطلاق نار كثيف»، وفق «وفا».

وقصفت زوارق الجيش الصهيوني شاطئ بحر مخيم النصيرات، بينما قصفت مدفعيته المناطق الغربية لمدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وارتفعت حصيلة العدوان الصهيوني المتواصل على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر الماضي، إلى 32,414 ضحية و74,787 إصابة.

وأكّد الجيش الصهيوني أن طائراته قصفت «عشرات الأهداف» التي وصفها بأنها «أنفاق ومجمّعات عسكرية وبنية تحتية إرهابية». وقال إنه يواصل عملياته في خان يونس ولا سيما منطقة مستشفى الأمل الذي أغلقه بعد إخلائه من الموظفين والمرضى.

إلى ذلك، أفادت إذاعة الجيش الصهيوني عن رصد قذيفة صاروخية أطلقت من غزة وسقطت في منطقة غير مأهولة قرب كيسوفيم بغلاف غزة.

ولفت الجيش الصهيوني إلى إصابة 22 عسكرياَ في المعارك خلال الـ24 ساعة الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

هيئة الانتخابات : 42 شخصا قاموا بسحب استمارة التزكية في الداخل والخارج

أفادت عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نجلاء العبروقي، أمس الخميس، بأن عدد الأشخاص ال…