2024-03-28

اليوم انتخابات أعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم و الإعلان عن نتائجها : 256 مترشح يتنافسون من أجل الفوز بـ77 مقعدا بالغرفة البرلمانية الثانية

تنظم الهيئة العليا المستقلة للانتخابات اليوم الخميس عملية الاقتراع لانتخاب أعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم. ويشارك في هذه الانتخابات 256 مترشح وهم أعضاء المجالس الجهوية، الذين تم اختيارهم بآلية القرعة. وسيتم انتخاب 3 أعضاء عن كل مجلس جهوي إلى جانب أعضاء مجالس الأقاليم الخمسة عبر انتخاب عضو وحيد عن كل مجلس، ليكون العدد الإجمالي لأعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم 77 عضوا.

وحسب بلاغ للهيئة نشرته على صفحتها الرسمية بموقع «فايسبوك» فإن العملية الانتخابية ستجرى بكافة مقرات الهيئات الفرعية للانتخابات بكامل تراب الجمهورية. وتتواصل عملية التصويت بالنسبة لأعضاء المجالس الجهوية من الساعة العاشرة إلى الساعة الحادية عشرة صباحا فيما تتواصل عملية التصويت بالنسبة إلى أعضاء مجالس الأقاليم من الساعة منتصف النهار إلى الساعة الواحدة ظهرا. وستتم عملية فرز الأصوات تباعا. كما ستعقد الهيئة الانتخابية اليوم أيضا نقطة إعلامية في حدود الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال للإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات.

وقد أوضحت هيئة الانتخابات في صفحتها الرسمية ان العدد الجملي لمطالب الترشح لانتخاب أعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم التي تلقتها على امتداد ثلاثة أيام تواصلت من 21 الى 23 مارس الجاري قد بلغ 260 مطلب، تتوزع بين 242 مطلب ترشح من المجالس الجهوية و18 ترشحا من مجالس الأقاليم. وقد تم قبول 256 مطلب، فيما تم رفض أربعة مطالب بسبب عدم استيفاء الشروط المحددة للترشح.

وفي رسم بياني نشرته الهيئة حول مطالب الترشح الخاصة بانتخابات أعضاء المجلس الوطني للجهات والاقاليم، فإن 84,6 بالمائة منها تخص جنس الذكور و15,4 بالمائة تخص جنس الإناث. وعدديا فإن المتقدمين بمطالب للترشح لهذه الانتخابات هم 220 ذكرا مقابل 40 أنثى. كما تقدم 18 مترشحا من ذوي الإعاقة بمطلب ترشح، أي بنسبة 7 في المائة من العدد الجملي لمطالب الترشح.

وحسب الفئات العمرية فإن اغلبية المتقدمين بمطالب ترشح لعضوية المجلس الوطني للجهات والأقاليم هم من الفئة العمرية التي تتراوح بين 36 و60 سنة، إذ بلغ عددهم 186 مترشح أي بنسبة 71.5 بالمائة. أما المتقدمون بمطالب ترشح من الفئة أقل من 35 سنة فبلغ عددهم 56 أي بنسبة 21,5 بالمائة، فيما لم يتجاوز عدد المترشحين الأكبر من 60 سنة 18 مترشحا أي بنسبة 7 بالمائة.

وكان المتحدث باسم هيئة الانتخابات محمد المنصري قد صرح أن المرشحين لهذه الانتخابات هم أعضاء المجالس الجهوية، الذين تم اختيارهم بآلية القرعة، حيث تم انتخاب 3 أعضاء عن كل مجلس جهوي، وعضو عن كل مجلس إقليم من مجالس الأقاليم الخمسة، لتفرز الانتخابات صعود 77 عضوا وهو العدد الإجمالي لأعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم. ومن جانبه كان رئيس الهيئة فاروق بوعسكر قد صرح ان الإعلان عن القائمة النهائية لتركيبة المجلس الوطني للجهات والأقاليم سيكون يوم غرة أفريل المقبل، وأنه من المنتظر أن يعقد هذا المجلس أولى جلساته خلال النصف الأول من نفس الشهر.

ويعتبر انتخاب أعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم تتويجا لمسار انتخابي طويل انطلق بالانتخابات المحلية بدورتها الاولى التي انتظمت يوم 24 ديسمبر 2023 ودورتها الثانية التي انتظمت يوم 4 فيفري، حيث تم انتخاب أعضاء 279 مجلس محلي في جميع أنحاء الجمهورية التونسية، وتلاها انتخاب أعضاء مجالس الجهات وتركيزها ثم انتخاب أعضاء مجالس الأقاليم وتركيزها ايضا.

هذا ويمثل تركيز المجلس الوطني للجهات والأقاليم آخر حلقة في سلسلة تشكيل مؤسسات الحكم كما وردت في دستور جويلية 2022، الذي حدد من الفصل الحادي والثمانين الى الفصل السادس والثمانين تركيبته ومهامه وصلاحياته. وبمقتضى هذه الفصول فإن أعضاء المجلس مطالبون بالتفرغ التام لمهامهم صلبه وأنهم يتمتعون بنفس امتيازات أعضاء البرلمان بما في ذلك الحصانة. ويمارس مجلس الجهات والأقاليم صلاحيات الرقابة والمساءلة في مختلف المسائل المتعلقة بتنفيذ الميزانية ومخططات التنمية. حيث تعرض عليه وجوبا المشاريع المتعلقة بميزانية الدولة ومخططات التنمية الجهوية والإقليمية والوطنية لضمان التوازن بين الجهات والأقاليم. ولا يمكن المصادقة على قانون المالية ومخططات التنمية إلا بالأغلبية المطلقة لكل من المجلس الوطني للجهات والأقاليم ومجلس نواب الشعب، على أن ينظم القانون العلاقة بين المجلسين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

من أجل وضع حدّ للتشغيل الهش : الرئيس يستعجل الحكومة لإعداد مشروع قانون لإلغاء المناولة والعقود المحدودة في الزمن

مثّل ملف المناولة من جديد محل اهتمام رئيس الجمهورية قيس سعيد، حيث في لقائه أمس الأول برئيس…