2024-03-27

اليوم ود ضد النادي الصفاقسي : القصري يبحث عن حلول جديدة

تتواصل تحضيرات قوافل قفصة لموعد استئناف نشاط بطولة تفادي النزول وبعد سلسلة من التمارين الليلية والمسائية احتضنها مركب المرحوم محمد رواشد وخصص جانبها الأكبر لاسترجاع وتعهد اللياقة البدنية بعد الراحة التي خضع لها اللاعبون وبعد الراحة المفروضة على كل الأندية كما سعى الاطار الفني للفريق بقيادة إسكندر القصري إلى الاهتمام بالنواحي الفنية وتجربة عدد من اللاعبين في مراكز جديدة بحثا عن حلول إضافية قبل موعد استئناف النشاط الرسمي.. ولئن تعذر على الفريق اجراء مباراة ودية في الفترة الأخيرة فإنه توصل أخيرا الى اتفاق مع مسؤولي النادي الصفاقسي على خوض لقاء ودي اليوم بملعب الطيب المهيري سيكون دون شك اختبارا جديا لمعرفة مدى نجاعة العمل المنجز ومدى استيعاب اللاعبين للطرق الفنية التي سيعتمدها إسكندر القصري مع استئناف البطولة.

التأكيد ضروري

لئن نجح قوافل قفصة في الجولة الأخيرة في كسب النقاط الكاملة بانتصاره على جاره نجم المتلوي بهدف لصفر فان الجميع مدرك ان الفريق مطالب بالظهور بوجه افضل في الجولة الختامية من مرحلة الذهاب حين ينزل ضيفا على الأولمبي الباجي قبل ان يتحول مجددا لملاقاة اتحاد بن قردان وتكتسي المقابلتان أهمية قصوى للقوافل وللاطار الفني الجديد بالخصوص للخروج من عنق الزجاجة وضمان أوفر الحظوظ لضمان البقاء بقسم الكبار.

ولاشك أن هذا الهدف المنشود يتطلب مجهودات مضاعفة من اللاعبين وتحضيرات جدية وجيدة حتى تتفادى المجموعة نتائجها الهزيلة كلما لعبت خارج قواعدها ومن أجل ذلك ومن خلال الحصص التدريبية الأخيرة سعى الاطار الفني الى معالجة النقائص التي لاحت في المنظومة الدفاعية اعتبارا الى ان الفريق قبل أهدافا في كل تنقلاته ولم يستطع تفادي ذلك  ولم يكسب ولو نقطة من خارج الديار، وبالتالي فإن أول خطوات الإصلاح التي شرع فيها إسكندر القصري تتمثل في كسب الخط الخلفي للصلابة حتى ينجح الفريق في جني  نقاط من خارج ميدانه سيكون لها الأثر الإيجابي على مسيرته في سباق تفادي النزول وبالعودة الى الأسماء التي يضمها قوافل قفصة في هذا القطاع بوجود أصحاب الخبرة على غرار هاشم عباس ونسيم خذر ونوال اغبيري وأسامة الجبالي والحارس العائد من إصابة نديم بن ثابت  وتألق احمد الحرشاني شأنه شأن الحارس محمد ريان اليحياوي فان الفريق حسب اعتقادنا قادر على الظهور بمردود أفضل  في اللقاءات القادمة فقط لابد من حسن توظيف العناصر الموجودة وإعادة  النظر في طريقة التنشيط الدفاعي.

وما ينطبق على الخط الخلفي ينطبق كذلك على خطي الوسط والهجوم فالفريق وبشهادة المدرب إسكندر القصري نفسه يضم لاعبين جيدين وبإمكانهم الظهور بمستوى افضل وتحقيق نتائج طيبة في باقي سباق البطولة وهو يعول على الروح الجماعية للفريق لان الفرديات وحسب قوله موجودة والإمكانات الفردية متوفرة فقط لابد من حسن توظيف ما هو موجود وتطبيق تعليمات الاطار الفني والتقيد بروح الانضباط لإنهاء مشوار البطولة كأحسن ما يكون خاصة والمجموعة ستسجل عودة عنصر بارز وقادر على توفير حل إضافي في الخط الامامي ونعني به هيثم مبارك بعد ان انضم الى  التدريبات في مؤشر على تخلصه النهائي من مخلفات إصابة لازمته طويلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

القصري يبحث عن خيارات جديدة : الأولى لهيثم مبارك

في رابع تنقل له ينزل فريق القوافل ضيفا على الأولمبي الباجي في مباراة سيسعى خلالها أبناء ال…