2024-03-22

لتحسين أداء المؤسسات التونسية والرفع من إنتاجيتها : الوكالة اليابانية للتعاون الدولي تواصل تقديم المرافقة والدعم

وقّعت الوكالة اليابانية للتعاون الدولي «جايكا» ووزارة الصناعة والمناجم والطاقة والشركة التونسية للكهرباء والغاز اتفاقيتين لمشاريع تعاون فني جديدة في مجالات تحسين الإنتاجية والطاقة منخفضة الكربون بتمويل مالي من الوكالة المذكورة .

ومنها مشروع تعزيز تحسين الجودة والإنتاجية وخدمات تطوير الأعمال في مرحلته الثالثة وكذلك مشروع الإمداد المنخفض للكربون والمستقر لنظام الكهرباء في تونس. وسيسمح مشروع تحسين الجودة والإنتاجية «كايزن» وتعزيز خدمات تطوير الأعمال بمواصلة الاستفادة من إنجازات المراحل السابقة للمشروع ، خاصة من خلال توسيع نطاق نشر مفهوم كايزن التونسي نحو قطاعات جديدة ومناطق جغرافية جديدة فضلا عن تعزيز مكانة تونس كمركز امتياز لنشر كايزن في افريقيا، وخاصة إفريقيا الناطقة بالفرنسية . وسيدعم المشروع أيضًا الجهود الرامية إلى إضفاء الطابع المؤسسي على نشر مفهوم كايزن في تونس .

من جهة أخرى ، يهدف مشروع الإمداد المنخفض للكربون والمستقر لنظام الكهرباء في تونس ، إلى تعزيز قدرات مهندسي الشركة التونسية للكهرباء والغاز (مركز توزيع الشركة التونسية للكهرباء والغاز ) على إدارة شبكة الكهرباء ومراقبة العرض والطلب على الكهرباء في السياق الجديد الذي سيتّسم بدمج متزايد الأهمية للكهرباء من الطاقات المتجددة في شبكة الكهرباء التونسية . وبتوقيع الاتفاقيتين ، يمكن للوكالة اليابانية للتعاون الدولي الآن المضي قدما في كل من هذين المشروعين لتوظيف فريق متعدد التخصصات من الخبراء اليابانيين الذين سيعملون مع نظرائهم التونسيين من خلال السماح لهم بالاستفادة من نقل التكنولوجيات والتقنيات من أجل تحقيق النتائج المتوقعة من مشاريع التعاون الفني المبرمجة .

وسيشمل الدعم الفني في إطار تنفيذ هذين المشروعين ، بالإضافة إلى توظيف خبراء يابانيين ، توفير التدريب في تونس واليابان في المجالات الخاصة بكل مشروع علاوة على توفير بعض المعدات والبرمجيات اللازمة لتسهيل تنفيذ الأنشطة المخططة وتحقيق النتائج المتوقعة .ومن المقرر تنفيذ المشروعين المعنيين اعتبارًا من منتصف السنة الجارية .

وللإشارة فإن مفهوم كايزن الياباني يهتم بكل آليات التحسين المستمر للإنتاجية، وقد انطلق التعاون في نقل التجربة من اليابان إلى تونس منذ سنة 2006 ، كما انطلقت مرحلته الثانية منذ 2016 إذ مكن هذا التمشي وفق بعض المؤشرات الرسمية من التحسين في إنتاجية المؤسسات بحوالي 60 ٪ ويستهدف البرنامج أكثر من 100 مؤسسة ناشطة في مجالات الكهرباء والكيمياء والنسيج والملابس في تونس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

معضلة النقل العمومي في الأعياد : آن  الأوان لتغيير خطّة العرض و الحدّ من معاناة المواطن

عن إشكاليات النقل خلال عطل الأعياد، تتجدّد معاناة المواطن في مختلف مسالك حافلات الشركة الو…