2024-03-09

غدا مواجهة متجددة ضد الترجي : هل يقدر العجلاني على إحداث منعرج جديد في مسيرة الفريق؟

خاض النجم الساحلي إلى حد الآن ثلاث مباربات بقيادة مدربه أحمد العجلاني، لكن الحصيلة لم تكن مرضية بالمرة، بما أن الفريق غادر مسابقة رابطة الأبطال، كما أنه لم يستطع تحقيق نتيجة أفضل من التعادل خلال مباراته الأولى ضمن منافسات «البلاي أوف» ضد الاتحاد المنستيري، والأكثر من ذلك أن النجم لم يقدر إلى حد الآن على تسجيل هدف وحيد، بل إن هذا «العقم» الهجومي مستمر منذ بداية السنة الحالية ولا توجد أي مؤشرات من شأنها أن تؤكد حصول تطور واضح على الأداء الهجومي للفريق خلال  عهدة المدرب الحالي أحمد العجلاني الذي سيكون غدا في اختبار إثبات القدرات وتثبيت الذات عندما يستضيف النجم الساحلي الترجي الرياضي الذي نجح مبكرا في الانفراد بصدارة ترتيب «البلاي أوف».

الاختبار الأخير؟

السؤال المطروح حاليا يتعلق بمدى قدرة النجم الساحلي على تجاوز المشاكل التي يعاني منها وأبرزها على مستوى الهجوم، وبالتالي النجاح في تحقيق فوز طال انتظاره ولم يتحقق منذ فترة طويلة، وحتى في المباريات الودية فإن الاختبار القوي ضد الملعب التونسي انتهى بالتعادل، ولمجمل المعطيات الراهنة فإن المدرب أحمد العجلاني سيكون اليوم في أهم وأصعب اختبار على الإطلاق منذ توليه المهمة، وحتمية تحقيق نتيجة إيجابية ضد الترجي سيكون بمثابة مطلب حتمي وملح للغاية لهذا المدرب، ذلك أن الفشل في تحقيق التأهل في رابطة الأبطال لا يقاس بالمرة بالفشل ضمن المسابقة المحلية، خاصة وأن الجميع يعلم أن قدرات الفريق لا تسمح له بتحقيق نتائج أفضل مما تحقق في المسابقة القارية، أما اليوم فلا مناص أمام العجلاني سوى تحقيق الفوز ضد الترجي حتى يعيد الهيبة المفقودة للنجم ويؤسس لواقع جديد من شأنه أن يدعم مكانته ويجعله يقلب كل المعطيات رأسا على عقب.

سيديبي لأول مرة

عكس المباراة الأخيرة بين الفريقين والتي انتهت بفوز الترجي الرياضي وشهدت غياب سومايلا سيديبي، فإن لقاء الغد سيعرف مشاركة هذا اللاعب الذي استعاد مكانه في المقابلة السابقة ضد الاتحاد المنستيري بعد أن تخلص من كل مخلفات الإصابة، وتبعا لذلك يمكن الـتأكيد على أن عودة سيديبي من شأنها أن تقدّم دفعة كبيرة للغاية وتساعد الفريق على التألق والظهور بأداء أفضل، والثابت أن سومايلا سيكون أساسيا غدا وإلى جانبه جاك مبي الذي استعاد بدوره جانبا هاما من قدراته البدنية، ويعتبر أيضا من بين أهم مفاتيح اللعب في الفريق، والطريف في هذه المسألة أن هذا الثنائي سيلعب لأول مرة جنبا إلى جنب ضد الترجي، بما أن سيدبي تخلف عن المقابلتين السابقتين بين النجم والترجي في رابطة الأبطال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد الفوز في جرجيس  : عودة النجاعة الهجومية أهم مكسب 

لم يخالف الملعب التونسي التوقعات خلال منافسات كأس تونس، واستطاع أن يمر إلى الدور الموالي ع…